إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / شؤون يهودية / الأحزاب اليهودية / استطلاع للرأي العام اليهودي : تراجع شعبية أحزاب الاثتلاف الصهيوني الحاكم في تل ابيب
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

استطلاع للرأي العام اليهودي : تراجع شعبية أحزاب الاثتلاف الصهيوني الحاكم في تل ابيب

الوزير الصهيوني السابق موشيه كحلون

يافا – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

لا يزال قرار موشيه كحلون بالعودة الى الحياة السياسية يترك بصماته على الخارطة السياسية الصهيونية ( الاسرائيلية ) ، وفي ظل الحديث عن خيار الذهاب الى الانتخابات المبكرة المرتبط بأزمة الائتلاف الحكومي وتهديد زعيم “البيت اليهودي” بالانسحاب من الحكومة، بدأت تظهر الاستطلاعات للرأي في الكيان الصهيوني الذي كان آخرها يفتح المجال لانقلاب حقيقي في الخارطة السياسية.

موقع القناة العاشرة للتلفزيون العبري ، نشر أمس الخميس آخر استطلاع للرأي في الكيان الصهيوني ( اسرائيل ) القائم على احتمالين للانتخابات، الأول يتعلق بفك شراكة حزب “اسرائيل بيتنا” بزعامة ليبرمان مع حزب “الليكود” بزعامة نتنياهو، وخوض ليبرمان الانتخابات مع حزب موشيه كحلون، حيث سيحظى هذا التحالف الجديد بالعدد الأكبر من أعضاء الكنيست وسيحصل على 23 مقعدا، في حين سيحصل حزب “الليكود على 19 مقعد ويتراجع في تزعمه للاحزاب الصهيونية .

في حين سيحصل حزب “العمل” على 18 مقعدا وحزب “البيت اليهودي” 10 مقاعد وحزب “يوجد مستقبل” سيفقد العديد من المقاعد وسيحصل على 10 مقاعد، في حين ستحصل حركة “شاس” على 9 مقاعد، وحزب ميرتس على 8 وكذلك الحال حزب المتدينين “يهوات هتوراة” على 8 مقاعد، وسيحصل تكتل الاحزاب العربية على 7 مقاعد، في حين سيحصل حزب الجبهة العربية “حداش” على 4 مقاع ، وسيحصل حزب “تنوعاه” بزعامة تسيفي ليفني على 4 مقاعد، وقد يحصل حزب “كاديما” على مقعد واحد.

والاحتمال الثاني في الاستطلاع بقاء التحالفات الحالية على حالها ودخول حزبي “الليكود و اسرائيل بيتنا” في الانتخابات بشكل مشترك كما هو الحال الراهن، حيث ستحصل كتلة “الليكود بيتنا” على 30 مقعدا، وسيحصل حزب “العمل” على 16 مقعدا، وحزب “البيت اليهودي” على 11 مقعدا، في حين سيحصل حزب “يوجد مستقبل” على 10 مقاعد وكذلك الحال مع حزب “البيت اليهودي” على 10 مقاعد، حزب موشيه كحلون سيحصل على 12 مقعدا، ولن يجري تغيير كبير على باقي الاحزاب بفارق مقعد زيادة أو نقصان، مع عدم قدرة حزب “كاديما” على تجاوز نسبة الحسم.

الملفت للانتباه في هذا الاستطلاع بأن 40% من العينة المستطلعة أراؤهم أجابوا بأنهم حتى الان لم يقرروا لمن سيصوتون، وعند حدوث الانتخابات سوف يختارون الحزب الذي سيصوتون له.

وأكد موشيه كحلون على عودته للحياة السياسية والاستعداد لخوض الانتخابات القادمة للكنيست الصهيوني، وخلال الفترة القادمة سوف يحدد كيفية عودته للحياة السياسية أن كانت من خلال تشكيل حزب جديد أو الانضمام لحزب سياسي قائم ولكن ليس “الليكود”.

 

يشار إلى أن موشيه كحلون 54 عاما كان حتى سنة ونصف وزير في حكومة نتنياهو، ومن القيادات الرئيسية في حزب “الليكود” ومن المساهمين البارزين في عودة حزب “الليكود” غالى السلطة، وقد شهد موقفه الانسحاب من الحياة السياسية ضغوطات كبيرة، خاصة من قبل زعيم الحزب نتنياهو الذي يجد فيه مكسبا قويا للحزب، وحاول بقوة منعه من اعتزال الحياة السياسية وأصر على بقائه في صفوف الحزب، وقد تكون أصوله الشرقية وما يتمتع به من شعبية كبيرة داخل جمهور “الليكود” هي سبب موقف نتنياهو وإصراره على بقائه في الحزب قبل سنة ونصف.

 

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قراءة في إنتخابات الكنيست العبري أل 22 في 17 أيلول 2019 وتشكيل الحكومة العبرية أل 35 (د. كمال إبراهيم علاونه)

قراءة في إنتخابات الكنيست العبري أل 22 17 أيلول 2019 وتشكيل الحكومة العبرية أل 35 د. كمال إبراهيم علاونه Share ...