إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / فلسطين الكبرى / د. موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس : على السلطة الفلسطينية وقف التنسيق الأمني لمواجهة التحديات الصهيونية

د. موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس

فلسطين - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

د. موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس : على السلطة الفلسطينية وقف التنسيق الأمني لمواجهة التحديات الصهيونية

د. موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس

فلسطين – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

أكد نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية “حماس” الدكتور موسى أبو مرزوق أن الخطوة الأهم التي يجب على السلطة في رام الله اتخاذها لمواجهة التحديات الصهيونية هي وقف التنسيق الأمني، على اعتبار أن معظم الرواتب التي يتم احتجازها ذاهبة لجهاز الأمن المتضخم جداً في الضفة الغربية.
 
وأوضح أبو مرزوق في تصريحات له على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، أن غالبية الشعب الفلسطيني ضد استئناف المفاوضات، وأعرب عن أمله في تمسك السلطة بالذهاب إلى المنظمات الدولية.
 
وقال: “أمريكا تدعو إلى استئناف المفاوضات، والمجلس الوزاري العربي الطارئ، يُعقد في القاهرة لدعم الفلسطينيين لمواصلة المفاوضات، والكيان الصهيوني يدعو إلى استئناف المفاوضات.
 
المجموع الوطني الفلسطيني ضد استئناف المفاوضات خاصة بعد إنهاء فترة الحمل الكاذب والتي أفضت إلى لا شيء حتى الأسرى لم يستكمل الإفراج عنهم. المفاوضون الفلسطينيون الذين لا يجدون خياراً غير التفاوض يضعون شروطاً لن تتحقق وتهديدات بالذهاب إلى هيئات الأمم المتحدة الـ 15 والتي أرجو أن لا يتم التراجع عنها”.
 
وشدد أبو مرزوق على أن القرار الأمضى في مواجهة الاحتلال هو وقف التنسيق الأمني، وأضاف: “تهديدات الصهاينة بحجب الأموال عوضها قرار العرب بدفع 100 مليون دولار رواتب الموظفين، مما يضعف العقوبات الصهيونية على السلطة، لكن الخطوة الأهم التي يجب على الفلسطينيين اتخاذها وقف التنسيق الأمني لأن معظم الرواتب التي يتم احتجازها ذاهبة رواتب لجهاز الأمن المتضخم جداً في الضفة الغربية”.
 
وتابع: “خطوة وقف التنسيق الأمني هي التي يخشاها الكيان الصهيوني، وهي الورقة الأساس في مواجهة السلطة مع التعنت الصهيوني مع أدنى الحقوق الفلسطينية”.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الإنتخابات العامة الفلسطينية .. بصناديق الإنتخابات في القدس الشريف وليس بصناديق البريد !!!(د. كمال إبراهيم علاونه)

الإنتخابات العامة الفلسطينية.. بصناديق الإنتخابات في القدس الشريف وليس بصناديق البريد !!! د. كمال إبراهيم علاونه Share This: