إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن العربي / ( مليونية كشف الحساب ) للانقلاب العسكري بمصر بدعوة من التحالف الوطني لدعم الشرعية
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

( مليونية كشف الحساب ) للانقلاب العسكري بمصر بدعوة من التحالف الوطني لدعم الشرعية

التحالف الوطني لدعم الشرعية بمصر

القاهرة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

دعا التحالف الوطني لدعم الشرعية في مصر أمس الخميس إلى التظاهر اليوم الجمعة 18 تشرين الاول – اكتوبر 2013 ضمن  “مليونية كشف الحساب” ضد الانقلاب, بعدما كان تحالف ثوار مصر قد دعا إلى التظاهر في ميدان التحرير الذي أغلقه الجيش والأمن المصري .
وحدد التحالف في بيان ميدان روكسي بمصر الجديدة وكورنيش المعادي بمحافظة القاهرة, وميدان المحطة بمحافظة الجيزة, نقاط تجمع رئيسة للمتظاهرين في منطقة القاهرة الكبرى.
وقال في البيان نفسه إنه بعد مرور أكثر من مائة يوم على الانقلاب, حصد المصريون حصادا مرا على جميع الأصعدة.
وكان التحالف نظم منذ الإطاحة بالرئيس المصري المنتخب د. محمد مرسي في الثالث من يوليو/تموز الماضي احتجاجات واسعة وُوجهت في بعض الأحيان بالرصاص، ومن آخرها مظاهرات قتل فيها العشرات في السادس من هذا الشهر في القاهرة.
وجاء في البيان أن “حصاد المائة يوم منذ الانقلاب تمثل في قمع الحريات والمظاهرات, وانتهاك حقوق الإنسان, وتهديد أمن مصر القومي, فضلا عن دخول الأوضاع السياسية في نفق مسدود, وتعديلات دستورية مشوهة, وتردي الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية”.
ويقول التحالف وتنظيمات أخرى إن الاحتجاجات ستستمر حتى إسقاط الانقلاب العسكري وعودة الشرعية الدستورية, في حين أعلنت السلطة القائمة مجددا على لسان قائد الانقلاب العسكري وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي أنها ماضية في تنفيذ ما يسمى “خريطة المستقبل”.
وتأتي دعوة التحالف الوطني لدعم الشرعية إلى “مليونية كشف الحساب” بعد احتجاجات متفرقة في أول وثاني أيام عيد الأضحى. وخرجت يوم الخميس في ثالث أيام العيد مظاهرة جديدة في بئر العبد بشمال سيناء, كما نظمت وقفة في الفيوم.
وكان متظاهرون نظموا أمس مسيرة بالجيزة واقتربوا من ميدان النهضة الذي اعتصم فيه مؤيدو الرئيس المعزول محمد مرسي حتى هاجمتهم قوات الأمن منتصف أغسطس/آب الماضي.
ونظمت أمس أيضا مظاهرات في الإسكندرية والشرقية والقليوبية وبني سويف, حيث ردد المشاركون فيها هتافات مناهضة للسلطة القائمة.
ودعا تحالف ثوار مصر أمس إلى التظاهر في ميدان التحرير بالقاهرة ابتداء من ثاني أيام العيد. لكن قوات عسكرية وأمنية أغلقت المنافذ المؤدية إلى ميدان التحرير وميادين أخرى بالقاهرة الكبرى بينها رابعة العدوية ومصطفى محمود.
يشار إلى أن متظاهرين مناهضين للانقلاب تمكنوا مطلع هذا الشهر من الوصول إلى ميدان التحرير بيد أن قوات الأمن سرعان ما أجلتهم عنه بالقوة. وقالت وزارة الداخلية مرارا إنها ستتصدى بحزم للمظاهرات المعارضة للسلطة الحالية بحجة أنها قد تشكل تهديدا للنظام العام.
وتواترت الدعوات إلى مظاهرات حاشدة رافضة للانقلاب العسكري، وقالت حملة “باطل” إنها جمعت مليوني توقيع ضد الانقلاب, وإنها تأمل جمع تواقيع ثلاثين مليون مصري.
هذا وشهد عدد من المحافظات المصرية مسيرات ومظاهرات عقب صلاة العيد صباح الثلاثاء، استجابة لدعوة من التحالف الوطني لدعم الشرعية إلى التظاهر في ساحات صلاة العيد وأمام المساجد الكبرى في القاهرة والجيزة، للمطالبة بعودة الشرعية الدستورية وإنهاء الانقلاب العسكري.
ففي حي شبرا بالقاهرة، خرجت مظاهرة بعد صلاة العيد رفع المشاركون فيها شعار “رابعة” ونددوا بما سموها الممارسات القمعية للسلطات الأمنية. كما طالب المتظاهرون بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين وملاحقة المسؤولين عن قتل متظاهرين.
وفي مدينة الإسكندرية، جابت مسيرة حاشدة شوارع المدينة بعد صلاة عيد الأضحى رفع فيها المتظاهرون شعار “رابعة”، وهتفوا مطالبين بإسقاط “حكم العسكر”. كما طالبوا بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين المناهضين للانقلاب ووقف الملاحقات الأمنية بحق ناشطين.
وتأتي المظاهرات والمسيرات الشعبية بعدما خرجت يوم الاثنين لمناسبة يوم عرفة ، عدة مسيرات في عدد من المحافظات استجابة لدعوة تحالف دعم الشرعية “مليونية الدعاء لمصر في يوم عرفة” بالتزامن مع وقوف حجاج بيت الله الحرام على عرفات في الحج الاسلامي . وبينما أكدت جماعة الإخوان المسلمين في بيان لها استمرار المظاهرات حتى إسقاط الانقلاب، شددت وزارة الداخلية إجراءاتها الأمنية حول المنشآت العامة والخاصة.
ونظم المئات من أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي إفطارا جماعيا في مدينة 6 أكتوبر احتفالا بيوم عرفة، وتجمع المتظاهرون أمام نادي المدينة مرددين تكبيرات العيد ورفعوا أعلام مصر وصور قتلى مدينة 6 أكتوبر، كما طالبوا بالإفراج عن أبناء المدينة المعتقلين ومن بينهم عبد الله الشامي مراسل قناة الجزيرة.
وخرج المشاركون في الإفطار بعد صلاة العشاء في مسيرة طافت عدة أحياء بالمدينة، ووزعوا خلالها البالونات وبعض الألعاب على الأطفال في الشوارع.
وفي الإسكندرية (شمال) فرقت قوات من الجيش والشرطة المصرية سلاسل بشرية نظمها رافضون للانقلاب، واعتقل فيها ستة -بينهم امرأتان- في منطقة “ستانلي” بالمدينة.
وقال شهود عيان إن قوات الشرطة أطلقت أعيرة الخرطوش في الهواء لتفريق المتظاهرين، كما أطلقت عليهم قنابل الغاز المدمع، مما تسبب في اختناق العشرات من النساء والأطفال.
وكان التحالف الوطني لدعم الشرعية قد دعا إلى تنظيم عدد من السلاسل البشرية ظهر أمس في طريق الكورنيش تنديدا بالانقلاب العسكري وللمطالبة بعودة الشرعية والقصاص للقتلى.
الى ذلك ، كان التحالف الوطني لدعم الشرعية دعا الشعب المصري إلى المشاركة في “مليونية الدعاء لمصر”، في حين حذّرت وزارة الأوقاف من استخدام ساحات العيد في السياسة أو الدعوة إلى أحزاب أو جماعات سياسية، في وقت تحدث فيه ناشطون عن غلق الجيش ميدان التحرير خشية تجمع رافضي الانقلاب فيه يوم العيد.
وقال التحالف إنه يدعو إلى هذه المليونية وذلك من ظهر الاثنين الفائت الذي وافق يوم عرفة وإلى مغربه اقتداء بالحجيج في وقفتهم ودعائهم في هذا اليوم المشهود، كما دعا إلى أن تكون صلاة العيد في كل ميدان وكل ساحة للصلاة، بلا تمييز ولا احتكار.
في المقابل, حذّرت وزارة الأوقاف المصرية من استخدام ساحات العيد في السياسة أو الدعوة إلى أحزاب أو جماعات سياسية.
وطالبت الوزارة في بيان الأئمة والدعاة بالحضور مبكرا إلى ساحات العيد المخصصة للصلاة, وعدم السماح لأي شخص بصعود المنبر أو الخطابة في المصلين. وجاء التحذير ردا على دعوات إلى التظاهر في ميادين القاهرة ومنها ميدان التحرير خلال أيام عيد الأضحى.
كما شددت الوزارة على عدم السماح بنشر أو توزيع منشورات سياسية أو حزبية, وطالبت المواطنين بالحرص على أداء الصلاة دون نزاعات أو اختلافات سياسية.
وقال مدير إدارة المساجد الكبرى في وزارة الأوقاف أحمد ترك إن من يصعد المنبر دون إذن أو تصريح سيسجن ثلاث سنوات.
وكانت قوات الجيش والأمن تصدت قبل أيام بالقوة لمتظاهرين حاولوا الوصول إلى ميدان التحرير وميادين أخرى بالقاهرة, وقتلت وأصابت العديد منهم واعتقلت آخرين.
في هذه الأثناء، استمرت الاحتجاجات المناهضة للانقلاب في العديد من المدن والمحافظات المصرية.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القاهرة – إستشهاد الشيخ محمد مهدي عاكف المرشد العام السابق لجماعة الإخوان المسلمين في السجن المصري

القاهرة – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )  Share This: