إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن العربي / الحكومة الانقلابية بمصر تقرر محاكمة الرئيس المصري المنتخب د. محمد مرسي وحل جماعة الاخوان المسلمين
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

الحكومة الانقلابية بمصر تقرر محاكمة الرئيس المصري المنتخب د. محمد مرسي وحل جماعة الاخوان المسلمين

الرئيس المصري المنتخب د. محمد مرسي

القاهرة  – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

أعلنت وزارة التضامن الاجتماعي في حكومة الانقلاب المصرية رسميا حل جمعية الإخوان المسلمين , ذلك في الوقت الذي حددت فيه المحكمة 4 نوفمبر / تشرين الثاني 2013 موعدا لبدء محاكمة الرئيس المنتخب د. محمد مرسي.
ويواجه الرئيس المصري المختطف د. محمد مرسي وقيادات في جماعة الإخوان المسلمين مزاعم من الانقلابين بارتكاب أعمال العنف والتحريض على القتل التي جرت في محيط قصر الاتحادية الرئاسي في 5 ديسمبر / كانون الأول من العام الماضي.
يذكر أنه منذ عزل الجيش لمرسي، أول رئيس منتخب بعد ثورة 25 يناير، ألقت السلطات المصرية الانقلابية القبض على عدد كبير من قيادات جماعة الإخوان المسلمين.
وقد أصدر أحمد البرعي وزير التضامن قرارا المصري المعين بحل جمعية الإخوان المسلمين المنبثقة عن جماعة الإخوان المسلمين إستنادا إلى حكم قضائي في سبتمبر / ايلول الماضي بحظر نشاط جماعة الإخوان وكافة المؤسسات المنبثقة عنها.
وأوضح بيان الوزارة الانقلابية أن توصية “الاتحاد العام للجمعيات الأهلية بحل جمعية الإخوان المسلمين استند إلى مخالفات للجمعية تتعلق بلجوء أعضائها للعنف، واستخدام المقر لتخزين السلاح، وإطلاق الرصاص الحي من المقر على المتظاهرين السلميين مما تسبب في مقتل وإصابة العديد من المواطنين”.
وأكدت الوزارة أنها وجهت الدعوة إلى مجلس إدارة الجمعية للحضور أمام جهات التحقيق بالوزارة وإبداء رأيهم فيما هو منسوب إليهم غير أنه لم تحدث أي استجابة لتلك الدعوة وهو ما يؤكد حق الوزارة في حل الجمعية وحظر نشاطها.
وكانت الجماعة انتقدت الحكم القضائي، واعتبرت أن للقرار دوافع سياسية، وأنه يندرج في إطار ما وصفته بالمحاولات الرامية الى القضاء على المعارضة الحقيقية في مصر.
وأصدرت هيئة مفوضي الدولة الاثنين تقريراً قضائياً توصي فيه المحكمة الإدارية العليا بإصدار حكم بحل حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الاخوان المسلمين.
الى ذلك ، حدَّدت محكمة استئناف القاهرة، الأربعاء، الرابع من تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل موعدًا لبدء محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي، وآخرين بتهمة القتل والتحريض على قتل متظاهرين بمحيط قصر الاتحادية الرئاسي.

وقال التلفزيون المصري إن محكمة استئناف القاهرة قرَّرت، الثلاثاء، بدء محاكمة مرسي و14 آخرين من معاونيه ومن قيادات جماعة الإخوان المسلمين، في الرابع من تشرين الثاني المقبل، أمام الدائرة 23 جنايات القاهرة برئاسة المستشار أحمد صبري، بتهمة القتل والتحريض على قتل متظاهرين سلميين بمحيط قصر الاتحادية الرئاسي.

وتعود وقائع القضية إلى مطلع كانون الأول/ ديسمبر 2012 حين قتل 10 متظاهرون، احتشدوا بمحيط قصر (الاتحادية)، احتجاجًا على إعلان دستوري أصدره مرسي وأعقبته أعمال عنف في مختلف أنحاء البلاد راح ضحيتها المئات بين قتيل وجريح.

ويخضع مرسي، الذي عُزل رسميًا من الحكم مساء الثالث من تموز/ يوليو الماضي، للحبس الاحتياطي لفترات تُجدَّد تلقائيًا على ذمة التحقيقات في ثلاثة تهم: التحريض على قتل متظاهرين سلميين، والهروب من سجن وادي النطرون وتهريب سجناء خلال أحداث ثورة 25 يناير 2011 (التي أسقطت نظام الرئيس الأسبق حسني مبارك)، والتخابر مع حركة المقاومة الاسلامية ( حماس ) .

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

باريس – عودة متوقعة لرئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري إلى فرنسا

باريس – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )   Share This: