إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الإقتصاد / الاقتصاد / إختتام أعمال الدورة الـ 21 لقمة التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادي (ابيك)

جاكرتا - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
اختتمت اليوم أعمال الدورة الـ 21 لقمة التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادي (ابيك) التي عقدت في جزيرة بالي الاندونيسية لمدة يومين تحت شعار (نحو قوة التحمل اسيا الباسيفيك الية النمو العالمي).

إختتام أعمال الدورة الـ 21 لقمة التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادي (ابيك)

جاكرتا – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
اختتمت اليوم أعمال الدورة الـ 21 لقمة التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادي (ابيك) التي عقدت في جزيرة بالي الاندونيسية لمدة يومين تحت شعار (نحو قوة التحمل اسيا الباسيفيك الية النمو العالمي).

واتفق القادة الاقتصاديون الذين حضروا القمة على معالجة البيئة الاقتصادية المضطربة عن طريق إحياء جولة مفاوضات الدوحة المتوقفة.
وأكدت ماليزيا على لسان رئيس وزرائها الذي يرأس الوفد الماليزي محمد نجيب عبدالرزاق، إنه سيتم العثور على طريقة من أجل إنعاش الاقتصاد العالمي الذي لا يزال ضعيفاً، مضيفا ان جولة الدوحة على المستوى الوزاري التي ستُعقد في جزيرة بالي بنهاية هذا العام يمكن ان توفر فرصة لإحياء الجهود الرامية إلى تحفيز الاقتصاد العالمي.
يشار الى ان جولة الدوحة هي جولة المفاوضات التجارية الحالية لمنظمة التجارة العالمية التي بدأت في تشرين الثاني عام 2001 في مدينة الدوحة بدولة قطر.
وشارك في القمة الرئيس الصيني شي جيان بينج ورئيس وزراء كندا ستيفين هاربر، ووزير الخارجية الاميركي جون كيري.
وتضم ابيك، أستراليا وبروناي وكندا وتشيلي والصين وهونغ كونغ وإندونيسيا واليابان وكوريا الجنوبية وماليزيا والمكسيك ونيوزيلندا وبابوا غينيا الجديدة وبيرو والفلبين وروسيا وسنغافورة وتايبيه الصينية وتايلند والولايات المتحدة وفيتنام.

وكان قادة جنوب شرق آسيا في بروناي ناقشوا ، اليوم الأربعاء 9 تشرين الاول الجاري ، التقدم على صعيد خارطة طريق للتكامل الاقتصادي الإقليمي، وجهود تخفيف التوترات في الحدود المتنازع عليها ببحر الصين الجنوبي.
ويقيّم قادة اتحاد دول جنوب شرق آسيا (آسيان)، التقدم الذي تحقق في سبيل إنشاء سوق متكاملة للدول العشر الأعضاء بالاتحاد بحلول عام 2015 .
وسوف تتعامل القمة السنوية أيضاً مع مدونة لقواعد السلوك يتم التفاوض عليها من جانب الـ”آسيان” مع الصين لمنع المواجهات حول الحدود في بحر الصين الجنوبي.
وقال الأمين العام للاتحاد، لي لونج مينه: إنه سوف يخطر القادة بأن هناك مكاسب كبيرة تحققت.
وتتألف الـ “آسيان” من بروناي، وإندونيسيا، وماليزيا، والفلبين، وسنغافورة، وتايلاند، وفيتنام، وكمبوديا، ولاوس، وميانمار، وستتسع الاجتماعات لتضم شركاء مثل اليابان، وكوريا الجنوبية، والصين، والولايات المتحدة، والهند، والأمم المتحدة.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

موسكو – التزام روسي بتسديد ديون الاتحاد السوفياتي السابق “8,9 مليار $ “بنهاية 2017

موسكو – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: