إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / فلسطين الكبرى / تداعيات جرح المستوطنة اليهودية بمستوطنة ( بساغوت ) قرب البيرة بفلسطين

البيرة - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
اقتحمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال الصهيوني ، مساء أمس السبت، احياء من مدينية البيرة وسط الضفة الغربية ، وذلك بحثاً عن القناص الفلسطيني المفترض الذي أطلق النيران، وأصاب مستوطنة يهودية ( إسرائيلية ) داخل مستوطنة "بساغوت المقامة على أراضي مدينة البيرة.

تداعيات جرح المستوطنة اليهودية بمستوطنة ( بساغوت ) قرب البيرة بفلسطين

البيرة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
اقتحمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال الصهيوني ، مساء أمس السبت، احياء من مدينية البيرة وسط الضفة الغربية ، وذلك بحثاً عن القناص الفلسطيني المفترض الذي أطلق النيران، وأصاب مستوطنة يهودية ( إسرائيلية ) داخل مستوطنة “بساغوت المقامة على أراضي مدينة البيرة.

وذكرت مصادر أمنية في البيرة أن قوات الاحتلال اقتحمت مجموعة من منازل المواطنين في مدينة البيرة من ضاحية “سطح مرحبا” جنوب المدينة وصولاً إلى وسط المدينة، حيث نفذت عمليات تمشيط واسعة جداً في المدينة.

وأكدت ذات المصادر أن جنود الاحتلال المعززين بآليات عسكرية كبيرة اقتحموا منازل المواطنين الفلسطينيين ، واجرى فيها تفتيشا دقيقا بحجة البحث عن قناص رام الله، والبحث في الشوارع عن الشاب الهارب، كما أطلقت قوات الاحتلال الصهيوني القنابل المضيئة في السماء.
وأشارت المصادر إلى أن جنود الاحتلال من داخل المستوطنة اطلقوا النار بشكل عشوائي باتجاه المنطقة المحاذية للمستوطنة، فيما حلقت طائرات عسكرية في أجواء رام الله والبيرة.
من جهة ثانية ،  ادّعت قوات الاحتلال الصهيوني عثورها أثناء عملية التمشيط التي اجرتها في محيط مستوطنة “بساغوت” على خلفية إصابة طفلة طعنا مساء امس، على سلاح مصنع يدوياً بالقرب من المستوطنة.
وقال الموقع الالكتروني لـ “القناة السابعة” في التلفزيون العبري الذي أورد الخبر “ان قوات الجيش تعتقد ان السلاح الذي عثرت عليه، استخدم بتنفيذ العملية في المستوطنة”.
وأشار الموقع إلى ان سلطات الاحتلال سمحت صباح اليوم لمستوطني “بساغوت” للخروج من المنازل بعد ان حظرت عليهم ذلك طوال ساعات الليل.
الى ذلك ، هاجم العشرات من مستوطني “بيت إيل” المقامة على أراضي رام الله الليلة الماضية، منازل مواطنين من مخيم الجلزون القريبة للمستوطنة.
ونقلت وكالة الأنباء الرسمية “وفا” عن مصادر محلية، أن عشرات المستوطنين اليهود يحمل بعضهم أسلحة رشاشة، هاجموا بالحجارة والزجاجات عدة منازل لمواطنين من مخيم الجلزون، وحطموا زجاج نوافذها، وأثاروا حالة من الهلع، ونفذوا عمليات عنف وعربدة، كما حاولوا إحراق عدد من السيارات قبل أن يتصدى لهم الأهالي ويجبروهم على مغادرة المنطقة.
يأتي ذلك في أعقاب إصابة طفلة يهودية ( 9 سنوات ) بجراح، نتيجة تعرضها لهجوم من قبل مجهول، أثناء تواجدها على شرفة المنزل في مستوطنة “بسيغوت” المقامة على أراضي المواطنين شرق مدينة البيرة.
من جهتها ، كشفت صحيفة “يديعوت احرونوت” العبرية اليوم الاحد، تفاصيل ما حدث في مستوطنة “بساغوت” بعد حديث الطفلة الاسرائيلية ناعم كليك 9 سنوات التي اصيبت في العملية، فقد شاهدت شابا على مدخل المنزل وصرخت فمنعت بذلك عملية كبيرة.

ونشر موقع الصحيفة ما قالته الطفلة على لسان والدها بعد تقديم العلاج لها في المستشفى، حيث كانت عائدة الى البيت عند الساعة 9,20 من مساء السبت من مركز “بني عكيفا” المجتمعي، وعندما نزلت درج المنزل شاهدت شابا مقنعا يقف عند المدخل فصرخت، وقد تفاجئ الشاب حسب والد الطفلة من صرخة أبنته.

وأضاف بأنه عندما سمع صوت الصراخ اعتقد بأن جارته قد سقطت عن شرفة المنزل فخرج ليتبين الأمر فوجد ابنته تصرخ وتقول يوجد عربي مقنع ومسلح، ادرك بأن الحديث يدور عن شئ مختلف وأنه يواجه مسلحا يريد تنفيذ عملية، فقام بادخال أبنته الى البيت وتوجه كي يحضر سلاحه، ولكن زوجته لاحظت بأن ابنتها مصابة لوجود دماء على كتفها، فقامت باستدعاء الاسعاف وحضرت قوات كبيرة من الجيش الى الموقع، ونقلت الطفلة الى المستشفى ليتبين ان اصابتها طفيفة نتيجة ضربة سكين في الكتف، ولم تحتج الى عملية كونه جرح خارجي بسيط.

وأشار والد البنت بأنه لولا عودة ابنته وصراخها كان يمكن وقوع كارثة، كون الشاب المقنع والذي كان يحمل سلاح كان ينوي الدخول الى البيت.

وأشار الموقع بأن قوات الجيش الاسرائيلي استمرت في عمليات التمشيط في المستوطنة وخارجها، حيث عثرت فجر اليوم على سلاح صنع محلي في طريق الهروب التي استخدمها الشاب.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القاهرة – إنتهاء اللقاءات .. خطة مصرية لوفدي فتح وحماس بالقاهرة لإتمام المصالحة الفلسطينية

غزة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: