إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / البرلمان الفلسطيني / اجتماع لجنة إعداد نظام انتخابات المجلس الوطني الفلسطيني في عمان

عمان - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
قال رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون، إن لجنة إعداد نظام انتخابات المجلس الوطني الفلسطيني المكونة من 16 عضوا يمثلون كل الفصائل والقوى والمستقلين اجتمعت اليوم الثلاثاء في مقر المجلس الوطني في العاصمة الأردنية عمان.

اجتماع لجنة إعداد نظام انتخابات المجلس الوطني الفلسطيني في عمان

عمان – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
قال رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون، إن لجنة إعداد نظام انتخابات المجلس الوطني الفلسطيني المكونة من 16 عضوا يمثلون كل الفصائل والقوى والمستقلين اجتمعت اليوم الثلاثاء في مقر المجلس الوطني في العاصمة الأردنية عمان.

وبيّن الزعنون الذي يترأس اللجنة في تصريح صحفي يوم الاثنين، أن هذا الاجتماع مخصص لبحث القضايا العالقة في نظام الانتخابات الخاص بالمجلس الوطني، وهي عدد وأسماء الدوائر في الشتات، وعلاقة المجلس التشريعي بالمجلس الوطني، وما يتصل بها من توحيد نظامي الانتخابات في المجلسين.
وأضاف، أن هذا الاجتماع يهدف إلى الوصول لحلول متكاملة حول تلك القضايا، ومن ثم رفعها إلى اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صاحبة الاختصاص في إصدار هذا النظام.
طالبت حركة الجهاد الإسلامي بنقل اجتماعات لجنة المجلس الوطني الفلسطيني إلى عاصمة أخرى غير عمّان، وذلك بعد منع السلطات الأردنية لممثل الحركة في لبنان أبو عماد الرفاعي من دخول أراضيها لحضور هذه الاجتماعات.

وتعقد لجنة إعداد قانون انتخابات المجلس الوطني الفلسطيني اجتماعا لها في العاصمة الأردنية عمان الثلاثاء، لبحث النقاط العالقة في القانون، بحضور جميع الأعضاء وممثلي كافة الأطر الفلسطينية بما فيها حركتي حماس والجهاد الإسلامي.

وأكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب في تصريح صحفي لوسائل اعلام فلسطينية بغزة أن الحكومة الأردنية منعت ممثل الحركة الرفاعي من حضور هذا الاجتماع، مبديًا استغراب الحركة من هذا الموقف السلبي تجاهها من الجانب الأردني.

وقال “هناك عراقيل كثيرة وفي أكثر من فرصة ومناسبة وضعتها ولا زالت تضعها الحكومة الأردنية أمام ممثلي الحركة، ولا نعرف ما سبب هذا العداء الأردني للحركة”.

وتابع “في كل مرة يُعقد فيها اجتماع أو مناسبة يكون لنا قصة ومشكلة مع السلطات الأردنية؛ بعضها قد نستطيع التغلب عليها وأحياناً كثيرة لا نتغلب عليها، مع العلم أن الحكومة لم تفيدنا بسبب هذا المنع والموقف السلبي تجاهنا”.

وشدد على أن الحركة تتخذ من فلسطين بوصلة للمقاومة وأن العمل الجهادي فيها موجه ضد الاحتلال الإسرائيلي فقط، وليس ضد أي عاصمة عربية.

ونوه إلى أن الحركة طالبت بنقل هذه الاجتماعات إلى عاصمة أخرى حتى يتسنى لها المشاركة في كافة الاجتماعات التي تهيء لترتيب البيت الفلسطيني وتحقيق المصالحة.

وأوضح أن الحركة لا تطرح اسم عاصمة معينة لنقل الاجتماعات إليها، قائلاً “إن كافة العواصم لها مكانة وتقدير لدى الحركة”.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رام الله – نص كلمة الرئيس الفلسطيني محمود عباس : بدء الدورة الثلاثين للمجلس المركزي الفلسطيني بغياب عدة فصائل فلسطينية

رام الله – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )  Share This: