إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / قارة أوروبا / الأزمة السياسية في إيطاليا وانتخاب رئيسين لغرفتي البرلمان الايطالي ( النواب والشيوخ )
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

الأزمة السياسية في إيطاليا وانتخاب رئيسين لغرفتي البرلمان الايطالي ( النواب والشيوخ )

خريطة ايطاليا  Map  of  Italy

روما – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
انتخاب لاورا بولدريني رئيسة لمجلس النواب الايطالي يشكل خطوة هامة باتجاه حل أزمة الاتفاق على تشكيل حكومة جديدة ، والسياسيون الايطاليون يرون ان البلد مقبلة على مرحلة سياسية هامة .
اليساندرا مويتي عضو في البرلمان الايطالي تقول :“الحزب الديمقراطي وتحالف يسار الوسط أظهر قدرته على الالتزام الحقيقي بمطالب الشعب “.
ستيفانو فاسينيا عضو في الحزب الديمقراطي يقول : “أمل اليوم بعد هذه الانتخابات ان نبدأ مرحلة جديدة من شانها ان تسمح للمؤسسات ان تعمل كما يجب “.
ماريا ستيلا غلميني وزيرة التعليم السابقة تقول :” موقفنا السياسي من بولدريني هو واحد ونحن وافقنا على خطابها ونرى انه بامكانها القيام بمهامها بشكل صحيح”.
:“اجنازيو لا روسا وزير الدفاع السابق يقول:“ان الحزب الديمقراطي طلب منا المشاركة بعمل المؤسسات والقيام بدور فعال فيها ،ولكنهم بالنهاية سيطروا على كل شيء وهذه اشارة غير جيدة فيما يتعلق بمستقبل التشريع “.
وتم التصويت لصالح بييرو غراسو ليكون الرئيس الجديد لمجلس الشيوخ الايطالي ، والذي تنافس على هذا المنصب مع ريناتو سيكافاني رئيس مجلس الشيوخ السابق حيث كان يحظى بمساندة تحالف يمين الوسط الذى يقوده سلفيو برلسكوني.
وانتخب مجلس النواب الايطالي لورا بولدريني رئيسة له. بولدريني من الحزب الديمقراطي (من اليسار) الذي يسيطر على المجلس.

وتم انتخاب رئيس جديد لمجلس الشيوخ من اجل ان يتمكن الرئيس جيورجيو نابوليتانو يوم الثلاثاء من بدء استشاراته مع قادة الاحزاب السياسية لتشكيل حكومة جديدة.
بولدريني، في الواحد والخمسين من العمر، صحافية وعملت كناطقة باسم المفوضية العليا لغوث اللاجئين التابعة للامم المتحدة.
ويقف رئيس الحزب الديمقراطي لويجي بيرساني خلف ترشحها لهذا المنصب.

وانتخاب رئيسين لغرفتي البرلمان الايطالي يتوقع أن تعطي مؤشرا على حظوظ الخروج من المأزق السياسي، الذي أعقب الانتخابات التشريعية الشهر الماضي، بعد فشل الأحزاب في تحقيق الأغلبية في البرلمان.

وقد يمهد انتخاب رئيس لمجلس النواب وآخر لمجلس الشيوخ من بدء تشكيل حكومة محتملة، وإذا تعذر ذلك سيدعى الإيطاليون إلى الاقتراع، ما قد يعزز القلق من عدم استقرار ثالث أكبر اقتصاد في منطقة اليورو.

تحالف وسط اليسار “لبيير لويدجي برساني” يمثل أغلبية في مجلس النواب ولكن ما من حزب يحظى بالاغلبية في مجلس الشيوخ.

ويقول ايرنستو كاربوني العضو في الحزب الديمقراطي الذي يمثل وسط اليسار:
“كل طرف يخوض مباراته الخاصة. نحن أغلبية في الغرفة، ثم هناك الأحزاب الأخرى والمجموعات الأخرى. سنرى إذن ما الذي سيحدث، حاليا لا يبدو لي وجود مأزق وإنما هناك جدل سياسي طبيعي بشأن انتخاب الرئيس”.

ويتوقع أن يؤدي التوافق بين حركة النجوم الخمس والحزب الديمقراطي على رئاسة الغرفتين إلى فتح الطريق أمام تشكيل حكومة ائتلافية. ورغم النتائج الايجابية التي فاقت التوقعات بالنسبة لوسط اليمين بقيادة سيلفيو برلسكوني فهو مهمش.

من جانبه يقول موفد يورونيوز إلى روما ألبرتو دي فيلبيس:
“حركة النجوم الخمس تعارض الجميع. قدم بيبي غريلو مقترحا يعقد من امر أي مفاوضات. فهو يقترح مرشحين من الحركة (المناهضة للنخبة) أحدهما لمجلس النواب والآخر لمجلس الشيوخ. ويعني ذلك شيئا واحدا هو مأزق دستوري يمثل أسوأ بداية لفترة نيابية”.
وتمكن ائتلاف اليسار في ايطاليا برئاسة بيير لويجي برساني ، يوم السبت 16 آذار الجاري ، من الفوز برئاستي مجلسي النوب والشيوخ، من دون ان يتمكن من الخروج من المأزق السياسي الذي وقعت فيه البلاد بغياب اكثرية مطلقة لاي طرف في مجلس الشيوخ.فقد انتخبت اليسارية لورا بولدريني السبت رئيسة للبرلمان الايطالي الذي يتمتع فيه اليسار بالاكثرية المطلقة منذ الانتخابات التشريعية التي جرت في نهاية شباط (فبراير) الماضي.ونالت بولدريني 327 صوتا (الاكثرية المطلوبة 310 اصوات) ويأتي انتخابها غداة اول اجتماع للبرلمان الايطالي بعد الانتخابات.وتبلغ بولدريني الحادية والخمسين من العمر وهي صحافية سبق ان عملت متحدثة باسم المفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة.وبولدريني عضو في حزب سيل اليساري الصغير وقد رشحها لرئاسة البرلمان زعيم الحزب الديموقراطي ابرز احزاب اليسار في ايطاليا بيير لويجي برساني.وقالت في اول خطاب لها “امضيت سنوات طويلة في الدفاع عن حقوق الضعفاء اكان في ايطاليا ام في العالم، وهي تجربة اضعها في خدمة هذا البرلمان”.وفي مجلس الشيوخو تم انتخاب الرئيس السابق للادارة الوطنية لمكافحة المافيا بييترو غراسو رئيسا بغالبية نسبية لا تمكن اليسار من الحصول على غالبية تتيح له تشكيل حكومة.ونال بييترو غارسو مرشح الحزب الديموقراطي 137 صوتا اي اكثر بعشرين صوتا من خصمه اليميني الرئيس المنتهية ولايته ريناتو شيفاني الذي رشحه حزب الحرية برئاسة سيلفيو برلوسكوني. وشارك في التصويت 313 شخصا، ما جعل الاكثرية المطلقة 157.ومع ان اليسار حصل على رئاستي المجلسين فانه لا يملك الغالبية المطلقة في مجلس الشيوخ الضرورية لكي تتمكن الحكومة من نيل الثقة. ولا بد للحكومة من ان تحصل على ثقة مجلسي النواب والشيوخ معا لتتمكن من حكم البلاد. وفي السياق ذاته ، وجه رئيس الوزراء الايطالي السابق سيلفيو برلسكوني الذي يواجه المحاكمة في اتهامات ضريبية وجنسية محتجين تهجموا عليه وقابلوه بالصفير لدى دخوله البرلمان اليوم السبت للتصويت في انتخابات رئيس مجلس الشيوخ.وقال بصوت مرتفع وهو يشق طريقه نحو مجلس الشيوخ “يجب ان تشعروا بالعار أيها البؤساء الأغبياء الحمقى”.وكان برلسكوني يضع نظارات شمسية بعد ان قضى الأسبوع كله في مستشفى بسبب مشكلات في العين ووصل من أجل المرحلة الأخيرة من الانتخابات متعددة الجولات التي تسلط عليها الأضواء باعتبارها مؤشرا على توازن القوى في البرلمان.وبدأ عشرات من المحتجين في الصفير ووصفوه بأنه “مهرج” بينما كان في طريقه لدخول مجلس الشيوخ.ويواجه ملياردير الإعلام البالغ من العمر 76 عاما ضغوطا بسبب مشكلاته القانونية بمحاكمتين هذا الشهر، إلى جانب تحقيق مستقل بخصوص اتهامات بتقديم رشاوى سياسية عام 2006.ووافق القضاة اليوم السبت على طلب تأجيل جلسة بخصوص طعنه على حكم بالسجن اربع سنوات بتهمة الاحتيال الضريبي ذات صلة بامبراطوريته الإعلامية بسبب الانتخابات. ومن المقرر ان تستأنف المحاكمة بجلسة يوم السبت القادم.ويواجه برلسكوني محاكمة منفصلة بتهمة دفع المال مقابل الجنس مع الراقصة السابقة كريمة المحروق والمعروفة باسم روبي عندما كانت قاصرا.وقد يصدر الحكم في هذه الدعوى يوم 25 آذار (مارس) 2013 م .

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لندن – رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي : البرلمان البريطاني وإشكالية الانسحاب من الاتحاد الأوروبي “بريكست”

لندن – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: