إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / فلسطين الكبرى / احتفال حركة حماس في الضفة الغربية بالذكرى أل 25 لانطلاقتها وسط حضور رجالي ونسائي كبير وتغطية مباشرة من قناة الأقصى الفضائية

احتفال حركة حماس في نابلس بالذكرى ال 25

الضفة الغربية - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
نظمت حركة المقاومة الإسلامية ( حماس ) مهرجانات احتفالية في الذكرى ال25 لانطلاقتها، في مدن نابلس والخليل و رام الله و طولكرم خلال يومي الخميس والجمعة .

 

احتفال حركة حماس في الضفة الغربية بالذكرى أل 25 لانطلاقتها وسط حضور رجالي ونسائي كبير وتغطية مباشرة من قناة الأقصى الفضائية

احتفال حركة حماس في نابلس بالذكرى ال 25

الضفة الغربية – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
نظمت حركة المقاومة الإسلامية ( حماس ) مهرجانات احتفالية في الذكرى ال25 لانطلاقتها، في مدن نابلس والخليل و رام الله و طولكرم خلال يومي الخميس والجمعة .

 

و خرج عشرات الالاف من أنصار حركة حماس و كوادرها و مناصريها إلى مراكز المدن حاملين رايات الحركة الخضراء الموشحة بعبارة ( لا إله إلا الله – محمد رسول الله ) ، و صور الشهداء و الأسرى لكوادر الحركة.
ونقلت قناة الاقصى الفضائية هذه الاحتفالية الحمساوية الخامسة والعشرين ببث مباشر عبر طواقمها الفنية والاعلامية المنتشرة في الضفة الغربية مما مكن المواطنين الفلسطينيين من مشاهدة هذه الاحتفالات بصورة فورية .
و خلال المهرجان في الخليل و الذي احتشد فيه  القى رئيس وزراء الحكومة الفلسطينية بغزة اسماعيل هنية كلمه خلال الهاتف، هنئ فيها الجماهير المحتشدة بذكرى الانطلاقة و بمناسبة ما اسماه عودة نشاط الحركة في الضفة الغربية بعد انقطاع دام سته سنوات على خلفية احداث الإنقسام.

و خاطب هنية الجماهير المحتشدة قائلا:” فرحتنا كبيرة و نحن نرى اهلنا في الضفة يخرجون للإحتفال بإنطلاقه الحركة، بل أنها فرحة اشد من فرحة النصر، فهاأنتم تبعثون من جديد، و انتم شركاء في صناعة النصر في معركة حجارة السجيل”.

و أكد هنية إلتزام حركته و حكومته بتنفيذ المصالحة، و قال اتخذنا قرارات في غزة من شأنها إزالة العقبات أمام المصالحة.
و قال هنية أن المصالحة تتم على اساس تفعيل عمل المجلس التشريعي و إعادة بناء منظمة التحرير لتكون الحاضنة للكل الفلسطيني.
وقال القيادي في حركة حماس، أسامة حمدان في اتصال مع المحتفلين في الخليل: “هذه المسيرة المتواصلة ستصنع فجرًا نحرر به قدسنا.. وإن المقاومة هي الطريق والسبيل للتحرير  كما هي في غزة، وإن غزة انتصرت بفعل المقاومة والتضحيات”.
من جهته بارك رئيس المجلس التشريعي د. عزيز دويك للشعب الفلسطيني بالانطلاقة، و قال انها يوم من أيام الله و ايام فلسطين التي تأتي بعد الانتصار العظيم في القطاع.
و قال الدويك أن الطريق لتحررير فلسطين بين وواضح اتجاهه رسمته صواريخ المقاومة، و التي كانت وبال على الاحتلال الذي اعتدى على القطاع.
ووجه الدويك رسالة إلى الأسرى في سجون الاحتلال، و خاصة 13 نائبا في المجلس التشريعي اختطفتههم قوات الاحتلال، و قال أن حريتكم و حرية كافة الأسرى قريبة جدا.
و خاطب الدويك السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية قائلا:” إن مفاوضاتكم مع العدو لن تفلح في ردع اعتداءات الإحتلال، و لا بد من وضع اعتبارات شعبنا على جادة الصواب حتى نصل الى بر الأمان
و طالب الدويك السلطة الفلسطينية استغلال النصر الدبلوماسي الذي حققته بالأمم المتحدة و عدم التفريط به كما فرط في السابق بالكثير من القرارات الدولية، و تابع:”ننتظر خطوات شجاعة من الرئيس لكف يد التدخل الاجنبي بالشأن الفلسطيني و الوصول الى خطوات عملية لتنفيذ المصالحة”.
و قال الدويك أنه لا بد من جلوس قادة الفصائل و اعضاء كل المنظمات على رأسها منظمة التحرير الفلسطينية لوضع استراتيجية واحد للرسم من خلالها للنجاح و خوض مسيرة التحرير.
من جهته قال القيادي في الحركة في مهرجان مدينة طولكرم، رأفت ناصيف أن المصالحة الفلسطينية بحاجة لقرارات و إجراءات على الارض لدعمها من وقف الاستدعاءات و اطلاق سراح المعتقلين السياسيين.
و طالب ناصيف بعودة العمل التشريعي في الضفة و فتح المؤسسات و عودة العمل السياسي و الخيري في الضفة الغربية ليشعر الجميع أن الأمور عادت لطبيعتها.
وفي طولكرم انطلقت مسيرة ضخمة رفعت خلالها البيارق والرايات مرددين هتاف “يا قسام يا حبيب دمر تل أبيب” وغيرها من الشعارات والهتافات المنددة بالاحتلال، وموجهة التحية إلى كتائب القسام وبقية قوى المقاومة، هاتفين للوحدة والمصالحة الفلسطينية.
وتم خلال المسيرات بث العديد من أغاني المقاومة الفلسطينية، وخاصة لكتائب القسام التي لقنت الاحتلال درسًا في حجارة السجيل الأخيرة، وردت العدوان على غزة وأفشلت مخططات نتنياهو وباراك، وأجبرت العدو على استجداء التهدئة.
و في مدينة رام الله قال النائب الحمساوي المبعدين من القدس لرام الله أحمد عطون أن هذا الحشد الكبير هو الرد على كل من راهن على اجتثاث حركة حماس في الضفة الغربية، لأن حماس كانت وما زالت وستبقى لاعبا هاما على الساحة الفلسطينية المقاومة.
و قال عطون أن ما جرى في مدن الضفة و مهرجانات حماس هو الوضع الطبيعي وما سبق كان مرحلة استثنائية، و ما شاهدناه في نابلس أمس واليوم في رام الله والخليل وطولكرم يؤكد على مكانة حماس”.
ودعا عطون السلطة الفلسطينية إلى العمل فورا على إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق الحريات في الضفة وغزة، مشددا على ضرورة وضع إطار وبرنامج عمل واحد لمواجهة الفترة المقبلة، والدعوة لانعقاد المجلس التشريعي فورا ووضع جدول زمني لتنفيذ ما اتفق عليه في القاهرة كي تنسجم القيادة مع مطالب شعبها.
وكانت حركة حماس بالضفة الغربية أحيت ذكرى انطلاقتها الـ 25 في مدينة نابلس، للمرة الاولى منذ العام 2007،  بحضور الالاف من مناصريها يوم الخميس 13 كانون الاول 2012 .
وللمرة الاولى منذ احداث الانقسام الدامية، يبث تلفزيون فلسطين مباشر ذكرى انطلاقة حماس على الهواء مباشرة. وقدر منظمو المهرجان الذي جاء بعنوان “حجارة السجيل طريق التحرير” المشاركين بالفعالية من أنصار وعناصر “حماس” بحوالي عشرين ألف مشارك انطلقوا من مسجد النصر بالبلدة القديمة باتجاه دوار الشهداء وسط مدينة نابلس.
وشارك في المهرجان أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح أمين مقبول ونواب في المجلس التشريعي في حركتي “حماس” و”فتح” ومحافظ نابلس جبرين البكري.
والقى امين سر المجلس الثوري لحركة فتح، امين مقبول كلمة خلال المهرجان اكد فيها ان الوحدة الوطنية هي صمام امان الشعب الفلسطيني.
وقال مقبول، ” اننا ندين لانتصار المقاومة في غزة، وانتصار الدبلوماسية الفلسطينية في الامم المتحدة، لحالة الوحدة الوطنية التي نراها على ارض الواقع هذا اليوم”.
وبارك مقبول باسم حركة فتح لحماس انطلاقتها، مؤكدا على ان اللقاء الذي سيدعو له الرئيس ابو مازن خلال ايام، لفصائل العمل الوطني والاسلامي، سيسجل في تاريخ شعبنا، كيوم لانهاء الانقسام”.
مضيفا ان “التنافس بين الفصائل سيكون عبر صناديق الاقتراع لانتخاب مجلس تشريعي جديد، ولانتخابات الرئاسة ايضا”
كما القى عضو المجلس التشريعي عن حركة حماس حسني البوريني، كلمة اكد فيها ان “رسالة الشعب الفلسطيني هذا اليوم تقتصر على الوحدة، ورفض العودة لايام الانقسام البغيضة”.
واضاف البوريني، “باسمي وباسم اخوتي بالمجلس التشريعي نبارك هذه الاجواء الوحدوية المباركة، التي تثلج قلوب ابناء شعبنا، وندعو ان تكلل هذه الخطوة، بخطوات قادمة تبنى عليها لوأد الانقسام”.
وتأتي انطلاقة الحركة هذا العام وسط اجواء ايجابية تتحدث عن تحركات فلسطينية لاتمام المصالحة بين حركتي فتح وحماس.
وشهدت جميع هذه المهرجانات التي أقامتها حركة حماس حضورًا نسائيًا لافتًا حي توشح المئات منهن على رؤوسهن بالعصبات الخضراء ( لا إله إلا الله  محمد رسول الله ) .

 

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الخليل – عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عباس زكي : كل الخيارات باتت مفتوحة أمام السلطة الفلسطينية

الخليل –  شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: