إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الإسلام / الحج والعمرة / فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ .. التضحية والفداء بإسماعيل عليه السلام .. وعيد الأضحى المبارك ( د. كمال إبراهيم علاونه )

أضحية العيد - خاروف أبيض اللون

فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ .. التضحية والفداء بإسماعيل عليه السلام .. وعيد الأضحى المبارك
د. كمال إبراهيم علاونه

فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ .. التضحية والفداء بإسماعيل عليه السلام .. وعيد الأضحى المبارك ( د. كمال إبراهيم علاونه )

أضحية العيد - خاروف أبيض اللون

فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ .. التضحية والفداء بإسماعيل عليه السلام .. وعيد الأضحى المبارك
د. كمال إبراهيم علاونه

أستاذ العلوم السياسية والإعلام
رئيس مجلس إدارة شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
نابلس – فلسطين العربية المسلمة

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
يقول اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ جَلَّ جَلَالُهُ : بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ: { إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ (1) فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ (2) إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الْأَبْتَرُ (3)} ( القرآن المجيد ، الكوثر ) صدق الله العظيم .

فول وجهك شطر المسجد الحرام

==================
ملاحظة : هذه حلقة معادة من إذاعة ( صوت فلسطين ) من رام الله بفلسطين سجلت عبر الهاتف من مكة المكرمة أثناء عملي عضوا في بعثة الحج الفلسطينية الحكومية ، إعداد وتقديم : كمال علاونه ، ذي الحجة 1419 هـ / آذار 1999م .
===================

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين كما ينبغي لكرم وجهه وعز جلاله والصلاة والسلام على رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم سيد الأولين والآخرين ، اما بعد ،
ايها الاخوة والاخوات السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. اهلا ومرحبا بكم في هذا العدد من مجلة آفاق ايمانية . على درب الطريق القويم درب الاسلام العظيم نلتقي واياكم في هذا المساء الكريم . في هذا العدد : كلمة العدد ( التضحية والفداء .. وعيد الأضحى المبارك ، ملف العدد ( فول وجهك شطر المسجد الحرام .. قصة النبي ابراهيم وابنه اسماعيل عليهما السلام وبناء البيت العتيق ) ، عيد الأضحى والأضحية وحول معاني الأضحى وعبادة الله في الحج .
ايها الاخوة والاخوات ونبدأ هذه المجلة بكلمة العدد ( التضحية والفداء بإسماعيل عليه السلام .. وعيد الأضحى المبارك ) .
تحتفل الأمة الإسلامية بعيد الاضحى المبارك في العاشر من ذي الحجة الجاري (  1419 هـ / آذار 1999 ) ( 1433 هـ / 2012 م ). وفي هذا اليوم العظيم تتجلى اعظم صور العبادة والامتثال لاوامر الله سبحانه وتعالى بالتهليل والتكبير والتحميد والتسبيح والصلاة والاستغفار في بيوت الله وفي بيوت المواطنين على حد سواء .
وفي هذا اليوم ، نرى حجاج بيت الله الحرام وهم يؤدون مناسك الحج في مكة المكرمة العاصمة الدينية الاسلامية الخالدة ، في مهرجان اسلامي رائع حيث تجشمت هذه الفئة من المسلمين مشاق السفر وأتت من كل فج عميق تخليداً لذكرى الامتحان الرباني الذي امتحن واختبر فيه الخالق سبحانه وتعالى النبي ابراهيم عليه السلام وزوجته هاجر وابنه اسماعيل فامره ان ينقل امرأته هاجر ورضيعها من مدينة الخليل في بلادنا فلسطين المباركة الى ارض صحراوية مقفرة في تلك الحقبة من الزمن الى الديار الحجازية وما تبع ذلك من سعي هاجر للبحث عن الماء بين الصفا والمروة وتفجر عين زمزم وما تلاها من قصة الذبح التي لم تتم وافتداء الله عز وجل سيدنا اسماعيل عليه السلام بكبش عظيم أملح .
على أي حال ، إن عيد النحر او عيد الأضحى يضحي فيه المسلمون بانعام انعم الله بها على البشر ، من الغنم والبقر والإبل ، وتظهر صور التكافل والتآخي والتعاون بين ابناء الامة الاسلامية الواحدة ، وقبل ذلك ، يصلي المسلمون صلاة عيد الأضحى المبارك ويصلون الأرحام ومن ثم تذبح الذبائح ذات المواصفات الطيبة ، ويقوم المضحي بتوزيع ثلث الاضحية او الذبيحة على المساكين والفقراء والثلث الثاني على الأقارب والاصدقاء والثلث الثالث يبقى للمضحي واسرته .
إذن فالاضحية تتوزع في متوالية حسابية او هندسية لكافة فئات المجتمع الاسلامي تخليدا لذكرى النبي ابراهيم وابنه النبي اسماعيل عليهما السلام .
وفي مكة المكرمة ، في المملكة العربية السعودية يجتمع المسلمون في هذه الأيام المباركة من كافة ارجاء الكرة الأرضية ، الاسود والابيض والآحمر ، لا فرق بين عربي وعجمي ، فالكل سواسية كأسنان المشط ، إنها المساواة والعدالة فمناسك وشعائر واحدة ويمارسها الجميع لا تمييز بين صغير وكبير وذكر وانثى .
وليكن عيد الأضحى المبارك ، رمزا للتضحية والفداء والجهاد في سبيل الله لاحقاق الحق وازهاق الباطل إن الباطل كان زهوقا ، جهاد النفس والجهاد لتنشئة الجيل الاسلامي الواعي لواقعه لتحرير ارضه وارساء دعائم الاسلام الحنيف .
أعاد الله هذا العيد على شعبنا الفسطيني باليمن والبركات وقد تحققت الأماني في اقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف . وكل عام وانتم بالف خير يا ابناء امتنا الاسلامية اينما كنتم وحيثما حللتم .

وفي ملف العدد ( التوجة للديار الحجازية وقصة بناء البيت العتيق والحج واحكام الاضاحي )
ان النبي ابراهيم عليه السلام سأل الله عز وجل ذرية طيبة فبشره الله بذلك ، فتزوج على زوجته ، الاولى ساره التي كانت عاقرا ، زوجة ثانية هي هاجر وذلك بالقرب من بيت المقدس . فحملت هاجر بالنبي اسماعيل عليه السلام ، وبعد ان وضعت النبي اسماعيل عليه السلام في بئر السبع بفلسطين وبايعاز إلهي عظيم ذهب النبي ابراهيم عليه السلام بزوجته هاجر وبابنهما اسماعيل وابقاهما عند البيت عند دوحة ( وهي الشجرة العظيمة ) فوق زمزم في أعلى المسجد وليس بمكة في ذلك الوقت أي انسان وليس بها ماء ، فتركهما وابقى معهما جرابا من تمر وسقاء ( قربة ) من ماء .
فسالته زوجته هاجر يا ابراهيم ؟ أين تذهب وتتركنا بهذا الوادي الذي ليس فيه أنيس ولا شيء ؟ فقالت له ذلك مرارا وجعل لا يلتفت اليها فقالت له : آلله الذي أمرك بهذا ؟ قال : نعم ، قالت : إذن لا يضيعنا ثم رجعت . فانطلق ابراهيم عليه السلام الى طريقه قافلا الى الارض المباركة في مدينة الخليل قرب بيت المقدس . وبعد ذلك دعا النبي ابراهيم عليه السلام ربه كما جاء في القرآن العظيم : بسم الله الرحمن الرحيم : { رَبَّنَا إِنِّي أَسْكَنْتُ مِنْ ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِنْدَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ رَبَّنَا لِيُقِيمُوا الصَّلَاةَ فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ وَارْزُقْهُمْ مِنَ الثَّمَرَاتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونَ (37) رَبَّنَا إِنَّكَ تَعْلَمُ مَا نُخْفِي وَمَا نُعْلِنُ وَمَا يَخْفَى عَلَى اللَّهِ مِنْ شَيْءٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي السَّمَاءِ (38) الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي وَهَبَ لِي عَلَى الْكِبَرِ إِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ إِنَّ رَبِّي لَسَمِيعُ الدُّعَاءِ (39) رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلَاةِ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ (40) رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ (41) }( القرآن المجيد ، ابراهيم ) .
وأخذت الأم الرؤوم هاجر عليها السلام ام اسماعيل ترضع طفلها وتشرب الماء حتى نفد ما لديها من الماء فعطشت وعطش ابنها واصبح يتلوى فأخذت تسعى بين الصفا والمروة سبع مرات فلم تشاهد أحدا . قال رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم عن ذلك : ” فلذلك سعي الناس بينهما ” . فلما اشرفت على المروة سمعت صوتا ، فإذا هي بالملك عند موضع زمزم فبحث بعقبه او بجناحه حتى ظهر الماء فجعلت تحوضه وتغرف الماء في السقاء والماء يفور ، فشربت وارضعت طفلها فقال لها الملك : ” لا تخافي الضيعة فإن ها هنا بيتاً لله يبنيه هذا الغلام وابوه وإن الله لا يضيع أهله ” .
قال النبي صلى الله عليه وسلم : ” يرحم الله أم اسماعيل لو تركت زمزم او قال لو لم تغرف من الماء لكانت زمزم عينا معينا ” ، رواه البخاري .
وبعد ذلك مر اناس من جرهم فنزلوا في اسفل مكة فرأوا طائرا عائفا فقالوا : إن هذا الطائر يدور حول الماء فبعثوا منهم من يتأكد من ذلك فرجعوا اليهم مؤكدين وجود الماء فاقبلوا تجاه الماء . وكانت أم اسماعيل عند الماء فقالوا : أتأذنين لنا ان ننزل عندك قالت : نعم ، ولكن لا حق لكم في الماء فوافقوا .
وكبر اسماعيل وتعلم اللغة العربية من هؤلاء القوم فلما بلغ سن الزواج زوجوه فتاة منهم .
قصة الذبيح اسماعيل عليه السلام

قال الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم واصفا ابراهيم : { وَقَالَ إِنِّي ذَاهِبٌ إِلَى رَبِّي سَيَهْدِينِ (99) رَبِّ هَبْ لِي مِنَ الصَّالِحِينَ (100) فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلَامٍ حَلِيمٍ (101) فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانْظُرْ مَاذَا تَرَى قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِنْ شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ (102) فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ (103) وَنَادَيْنَاهُ أَنْ يَا إِبْرَاهِيمُ (104) قَدْ صَدَّقْتَ الرُّؤْيَا إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (105) إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْبَلَاءُ الْمُبِينُ (106) وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ (107) وَتَرَكْنَا عَلَيْهِ فِي الْآَخِرِينَ (108) سَلَامٌ عَلَى إِبْرَاهِيمَ (109) كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (110) إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُؤْمِنِينَ (111) }( القرآن المجيد ، الصافات ) .
وكان الامتحان الرباني لنبي الله وخليله ابراهيم عليه السلام فها هو يؤمر بذبح ابنه الوحيد الذي انجبه بعد أن كان عمر إبراهيم ستا وثمانين سنة ، وهو الامتحان الرباني الثاني تمثل في إسكان هاجر وابنهما اسماعيل في مكة المكرمة في واد غير ذي زرع في بلاد مقفرة صحراء وكان الامتثال لرب العالمين على اكمل صورة بعد ان توكل على الله الذي لا تضيع ودائعه فجعل الله لهم من كل هم فرجا ومن كل ضيق مخرجا ورزقهما من حيث لا يدريان ولا يحتسبان . وما كان من النبي الأب ابراهيم عليه السلام إلا ان ابلغ ابنه بهذا الطلب الإلهي وهو الأمر بذبحه فوجده نعم الابن المطيع حيث قال :{ قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِنْ شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ } واثر ذلك القى ابراهيم ولده اسماعيل على وجهه ليذبحه من قفاه ولا يرى وجهه عند ذبحه وسمى ابراهيم عليه السلام وكبر ونطق الولد بالشهادة ووحد ربه ( لا إله إلا الله ) استعدادا لتقبل الموت ، وأمر النبي الأب ابراهيم السكين على رقبة ولده اسماعيل فلم تقطع شيئا . فعندئذ نودي ابراهيم عليه السلام انه تم اختبارك وقدمت ولدك للقربان كما قدمت بدنك للنيران وكما مالك مبذول للضيفان . وقد افتدى الله جل جلاله الذبيح اسماعيل عليه السلام بكبش ابيض اعين اقرن وعليه عهن احمر مربوطا بسمره في ثبير .
وروى الامام احمد ، عن ابن عباس رضي الله عنهما انه قال لما امر ابراهيم بالمناسك عرض له الشيطان عند السعي فسابقه فسبقه ابراهيم عليه السلام ثم ذهب به جبريل الى جمرة العقبة فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات حتى ذهب ثم عرض له عند الجمرة الوسطى فرماه بسبع حصيات وثم تل ابراهيم ابنه اسماعيل للجبين وعلى اسماعيل قميص ابيض فقال لأبيه : يا أبت إنه ليس لي ثوب تكفنني فيه غيره فاخلعه حتى تكفيني فيه فعالجة ليخلفه فنودي من خلفه :{ أن يا ابراهيم قد صدقت الرؤيا } فالتفت النبي ابراهيم عليه السلام فوجد كبشا ابيض اقرن اعين .

بناية البيت العتيق

قال الله العزيز الجبار في محكم كتابه العزيز : { وَإِذْ بَوَّأْنَا لِإِبْرَاهِيمَ مَكَانَ الْبَيْتِ أَنْ لَا تُشْرِكْ بِي شَيْئًا وَطَهِّرْ بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ (26) وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ (27) لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَعْلُومَاتٍ عَلَى مَا رَزَقَهُمْ مِنْ بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ (28) ثُمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ الْعَتِيقِ (29) }( القرآن المجيد ، الحج ) .
وقال تعالى : { إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِلْعَالَمِينَ (96) فِيهِ آَيَاتٌ بَيِّنَاتٌ مَقَامُ إِبْرَاهِيمَ وَمَنْ دَخَلَهُ كَانَ آَمِنًا وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ (97)}( القرآن المجيد ، آل عمران ) .
وهنا تصريح صريح من الله جل شأنه ان البيت العتيق هو للبركة . وقيل انه سمي بهذا الاسم لان الله اعتقه من الجبابرة . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” إنما سمي البيت العتيق لأنه لم يظهر عليه جبار ” . وقيل انه اعتق يوم الغرق زمان نوح وقيل لأنه اول بيت وضع للناس ، وقيل لأنه لم يرده احد بسوء إلا هلك . والبيت العتيق هو اول بيت او مسجد وضع للبشر لعبادة الله وحده حيث بناه ابو الانبياء ابراهيم عليه السلام . وقيل إن الكعبة بحيال البيت المعمور الذي هو كعبة أهل السماء السابعة المبارك .
وفي سورة البقرة قال الله تبارك وتعالى : { وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لَا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ (124) وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِلنَّاسِ وَأَمْنًا وَاتَّخِذُوا مِنْ مَقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى وَعَهِدْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَنْ طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ (125) وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ اجْعَلْ هَذَا بَلَدًا آَمِنًا وَارْزُقْ أَهْلَهُ مِنَ الثَّمَرَاتِ مَنْ آَمَنَ مِنْهُمْ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِ قَالَ وَمَنْ كَفَرَ فَأُمَتِّعُهُ قَلِيلًا ثُمَّ أَضْطَرُّهُ إِلَى عَذَابِ النَّارِ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ (126) وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (127) رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُسْلِمَةً لَكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنْتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ (128) رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولًا مِنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آَيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (129) وَمَنْ يَرْغَبُ عَنْ مِلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَنْ سَفِهَ نَفْسَهُ وَلَقَدِ اصْطَفَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا وَإِنَّهُ فِي الْآَخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ (130) إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ (131) وَوَصَّى بِهَا إِبْرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعْقُوبُ يَا بَنِيَّ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَى لَكُمُ الدِّينَ فَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ (132)}( القرآن المجيد ، البقرة ) .

وقد ورد في صحيحي البخاري ومسلم ان رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” إن هذا البلد حرمه الله يوم خلق الله السماوات والأرض فهو حرام بحرمة الله الى يوم القيامة ” . وقيل إن النبي ابراهيم عليه السلام وابنه اسماعيل عندما بلغا القواعد وبنيا الركن قال ابراهيم لاسماعيل : يا بني اطلب لي حجرا حسنا اضعه ها هنا ، قال : ابت اني تعب ، فانطلق الملك جبريل عليه السلام بالحجر الأسود من الهند وكان ابيض ياقوتة مثل الثغامة ( وهي نبت ابيض ) وكان آدم هبط به من الجنة فاسود من خطايا الناس ، فجاء اسماعيل بحجر فوجده عند الركن ، فقال : يا أبت من جاءك بهذا ؟ قال : جاء به من هو أنشط منك ، فبنيا وهما يدعوان الله { رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ } . وقد بقيت الكعبة على بناء نبي الله وخليله ابراهيم عليه السلام مدة طويلة ثم بنتها قريش فقصرت لها عن قواعد ابراهيم من جهة الشمال مما يلي الشام على ما هي عليه اليوم .

عيد الاضحى المبارك .. يوم النحر

صوت فلسطين يقدم برنامجا خاصا عن عيد الاضحى المبارك ، اعداد وتقديم : كمال علاونه ، عضو بعثة الحج الاعلامية الفلسطينية لعام 1419 هـ / 1999 م .

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين كما ينبغي لكرم وجهه وعز جلاله وأصلي واسلم على رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم ، الحمد لله الذي هدانا للاسلام وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله ، وبعد :
ايها الاخوة والاخوات الكرام .. كل عام وأنتم بألف خير ..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، نتحدث اليكم من الرحاب الطاهرة من مكة المكرمة حيث يؤدي عدة ملايين من الحجاج من مختلف انحاء العالم فريضة الحج لهذا العام . ونتناول في هذه الحلقة عيد الاضحى المبارك وكيف يحتفل به المسلمون في مكة المكرمة كما شاهدتها بصفتي عضوا في بعثة الحج الفلسطينية عام 1419 هـ / 1999 م .
يقول الله تبارك وتعالى : بسم الله الرحمن الرحيم : { إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ (1) فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ (2) إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الْأَبْتَرُ (3) } صدق الله العظيم ، سورة الكوثر .
ايها الاخوة والاخوات .. إن الاعمال المشروعة يوم النحر لحجاج بيت الله الحرام اربعة ، هي : جمرة العقبة ثم ذبح الهدي ثم الحلق ثم الذهاب الى مكة المكرمة لطواف الإفاضة وهي مفضلة على هذا الترتيب ولو قدم الحاج إحداها على الاخرى فجائز شرعا . ويستحب مع رمي الجمرة التكبير على النحو التالي :
” الله اكبر ، الله اكبر ، الله اكبر كبيرا والحمد لله كثيرا وسبحان الله بكرة وأصيلا ، لا إله الا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير ، لا إله إلا الله ولا نعبد الا اياه مخلصين له الدين ولو كره الكافرون . لا إله الا الله وحده صدق وعده وهزم الاحزاب وحده ، لا إله الا الله والله اكبر . والرمي يكون سبع حصيات واحدة واحدة كل منها بحجم حبه الحمص وبالرمي يشرع الحاج بالتحلل من الاحرام .

والعمل الثاني من الاعمال المشروعة بمنى يوم النحر ذبح الهدي والاضحية فإذا انتهى الحاج من رمي جمرة العقبة ذهب الى موضع منى وذبح ونحر الهدي إن كان معه هدي ، والهدي او الاضحية تجوز من الانعام من الضأن ما يتراوح سنه ما بين ستة اشهر وثمانية اشهر عن الحاج الواحد والمعز يبلغ عمره سنتين ومن البقر سنتين ومن الابل خمس سنوات كاملة والبقرة تجزي عن سبعة حجاج والبدنة ( الناقة ) عن سبعة حجاج . وافضل الاضحية احسنها واسمنها واطيبها ، ولا تجوز الاضحية العوراء والعرجاء والمريضة والعجفاء . ويستحب ان يتولى الرجل ذبح هديه واضحيتة بنفسه ويستحب للمرأة ان تستنيب عنها وينوي عند ذبح الاضحية او الهدي ، ويسن ان يقال عند الذبح بعد توجيه مذبح الذبيحة الى القبلة ، وأن يسمي الله تعالى ويصلي على النبي صلى الله عليه وسلم فيقول : باسم الله والله اكبر وصلى الله على رسوله محمد وعلى آله وصحبه وسلم ” اللهم منك واليك فتقبل مني ” . ووقت ذبح الاضحية والهدي بعد صلاة العيد ويبقى الى غروب الشمس من آخر ايام التشريق .
والحلق هو العمل المشروع الثالث ليوم النحر بمنى ، فإذا فرغ الحاج من النحر حلق راسه كله او قصر من شعر راسه ايهما فعل أجزاه والحلق افضل واقل واجب الحلق ثلاث شعرات حلقا او تقصيرا من شعر الرأس . وهناك دعاء بعد الحلق وهو : ” الحمد لله الذي قضى عني مناسكي ، اللهم زدني إيمانا ويقينا وتوفيقا وعونا واغفر لي ولوالدي ولسائر المسلمين والمسلمات ” .
ايها الاخوة والاخوات الكرام .. والعمل المشروع الرابع من اعمال يوم النحر للحاج هو طواف الإفاضة حول الكعبة المشرفة فاذا رمى الحاج ونحر وحلق افاض من منى الى مكة المكرمة وطاف بالبيت العتيق حول الكعبة طواف الافاضة ويكره تأخير طواف الافاضة الى ايام التشريق .
روى الامام مسلم عن ابن عمر رضى الله عنهما : ” أن رسول الله صلى الله عليه وسلم افاض يوم النحر ثم رجع فصلى الظهر بمنى “. هذا ويحصل التحلل للحاج بثلاثة من هذه الاعمال الاربعة وهي : رمي جمرة العقبة والحلق والطواف مع السعي ان لم يكن قد سعى . وهناك تحللان فيحصل التحلل الاول باثنين من ثلاثة فاي منهما اتى بهما حصل التحلل الاول .
والى هنا ايها الاخوة والاخوات الكرام نأتي الى ختام هذه الحلقة الخاصة عن عيد الاضحى المبارك قدمناها لكم من صوت فلسطين . شكرا لمتابعتكم ، اعاده الله علينا وقد تحققت الاماني باقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف وقد تحرر المسجد الاقصى من الاحتلال . وهذه تحيات كمال علاونه عضو بعثة الحج الاعلامية لموسم الحج لعام 1419 هـ / 1999 م . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وكل عام وأنتم بألف خير .
=====================

اذيع هذا الموضوع في إذاعة ( صوت فلسطين ) من رام الله ، مجلة آفاق ايمانية ، ذي الحجة 1419 هـ الموافق 26 آذار 1999 ، 45 دقيقة . وقد جرى تسجيله بالقرب من المسجد الحرام بمكة المكرمة .

 

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مكة المكرمة – ضيوف الرحمن من حجاج بيت الله الحرام يرمون الجمرات بأول أيام التشريق

مكة المكرمة –  شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: