إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / شؤون يهودية / الجيش والأمن العبري / الطيران الحربي الصهيوني يضرب مصنعا عسكريا بالخرطوم بدعاوى إنتاج صواريخ شهاب الإيرانية
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

الطيران الحربي الصهيوني يضرب مصنعا عسكريا بالخرطوم بدعاوى إنتاج صواريخ شهاب الإيرانية

يافا – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
أكدت الصحيفة العبرية “إسرائيل اليوم” أن سلاح الجو الصهيوني ( إسرائيل ) هي التي تسببت مؤخرا في الانفجار الشديد الذي هز العاصمة السودانية “الخرطوم”،

زاعمة أنها ضربت مصنع سلاح تابعًا للحرس الثوري الإيراني هناك.

ونقلت الصحيفة العبرية عن وزير الثقافة والإعلام لشمال السودان “أحمد بلال عثمان” قوله إن 4 طائرات إسرائيلية هاجمت مصنع السلاح العسكري “يرموك” بالقرب من العاصمة السودانية، مشيراً إلى أن الطائرات جاءت من الناحية الشرقية، مهدداً الكيان الصهيوني ( إسرائيل ) باللجوء إلى الأمم المتحدة، ومؤكدًا أن السودان ستحتفظ لنفسها بالحق في الرد على الهجوم ( الإسرائيلي ) في الزمان والمكان المناسبين.

وأضافت الصحيفة أن الهجوم الصهيوني أدى إلى خروج مظاهرات في شوارع الخرطوم احتجاجًا على الحادث والتدخل الغاشم في الشئون السودانية، وردد المتظاهرون هتافات “الموت لإسرائيل” و”احذفوا إسرائيل من الخريطة”.
وتابعت الصحيفة: “إذا كانت تلك الطائرات التي قصفت المصنع بالسودان إسرائيلية فعلاً، فهذا معناه أن الطائرات قطعت مسافة أكبر من المسافة إلى منشأة التخصيب الموجودة في موقع بوردو بإيران”.
وأشارت الصحيفة إلى أن السودان تحولت في السنوات الأخيرة إلى مسار التهريب الرئيسي للأسلحة من إيران إلى حركة حماس في غزة وحزب الله أيضاً، مرجحة أن إمدادات السلاح الإيرانية تصل إلى السودان عبر البحر ومن هناك تهرب عبر سيناء بواسطة البدو المحليين إلى هدفها النهائي في غزة.
يذكر أن هذه ليست العملية الأولى التي ينفذها الطيران الحربي الصهيوني بالسودان خلال السنوات الأخيرة، ففي كانون الثاني – يناير 2009 قصف سلاح الجو الصهيوني قافلة سلاح كان من المفترض أن تصل إلى غزة وهي في طريقها من بورت سودان إلى مصر، وهذا إن دل على شيء، فإنما يدل على أن سماء السودان مخترقة ومشاع أمام طائرات سلاح الجو الصهيوني .
من جهته ،  قال موقع “ديبكا” الإلكتروني – قريب الصلة من العناصر الاستخباراتية االصهيونية – إن مصنع اليرموك السوداني لتصنيع الأسلحة الذي تم تفجيره بقصفه، كان قد بدأ في الآونة الأخيرة في انتاج صواريخ أرض-أرض الإيرانية طراز شهاب، لاستخدامها لاحتياطي استراتيجي للصواريخ الباليسية الإيرانية في حال نشوب حرب في المنطقة.

ونقل الموقع عن مصادر استخبارتية غريبة قولها :إن” الإيرانيين حاولوا إقامة مخزن صواريخ باليستية في السودان لإستخدامها وقت الحاجة في حال قيام ( إسرائيل ) يتوجيه ضربة جوية ضد إيران قد تؤدي لتدمير مخزونها من الصواريخ طويلة المدى”.
وتدعي المصادر أن مكان الإنفجار في السودان كان يتضمن بالإضافة لخط انتاج الصاروخ شهاب، مخازن لتخزين تلك الصواريخ دمرت تماماً نتيجة لهذا القصفة الجوية التي تشير جميع التكهنات إلى أن ( إسرائيل ) هي من يقف خلفها، ولكن لم يتضح ما إذا كانت السودان قد سمحت لطهران لإطلاق تلك الصواريخ من أراضيها مقابل تزويد الجيش السوداني بهذا النوع من الصواريخ الباليستية.
كانت السودان قد اتهمت ( اسرائيل ) رسمياُ بالوقوف خلف هذا التفجير وذكرت الخرطوم أنها تحفظ لنفسها حق الرد، ويتوقع موقع ديبكا أن الرد السوداني سيكون ضد الأهداف الصهيونية الموجودة في دولة جنوب السودان.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الخليل المحتلة – مقتل ضابط صهيوني برصاص زملائه بمناورات تدريب للواء غولاني

الخليل – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )  Share This: