إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / اليوتيوب والفيديو / بالفيديو – الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد يهاجم النظام العالمي ويتهم الغرب و ( إسرائيل ) بـترهيب” بلاده بالأسلحة النووية أمام الجمعية العامة للامم المتحدة بنيويورك
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

بالفيديو – الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد يهاجم النظام العالمي ويتهم الغرب و ( إسرائيل ) بـترهيب” بلاده بالأسلحة النووية أمام الجمعية العامة للامم المتحدة بنيويورك

الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك 2012

نيويورك – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
شن الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد هجوما على النظام العالمي واتهم الغرب والكيان الصهيوني ( إسرائيل ) بـ “ترهيب” بلاده “بواسطة الأسلحة النووية”.

{youtube}6dATZvyAtEQ{/youtube}
اتهم الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد يوم الأربعاء (26 سبتمبر/ أيلول 2012) الدول الغربية وإسرائيل بـ “ترهيب” بلاده “بواسطة الأسلحة النووية”. وقال أحمدي نجاد أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة “إن السباق إلى التسلح والترهيب بالأسلحة النووية وأسلحة الدمار الشامل هما السائد لدى قوى الاستكبار” .
ففي كلمة الرئيس الإيراني أحمدي نجاد للجمعية العامة للأمم المتحدة أكد أن البعض يتحدث فقط عن معتقداته التي تخدم مصالحه السياسية , وبالتالي فإن فساد السياسيين هو ما يعيق أهداف الشعوب وتطورها ,
وأكد أن هناك أزمة ثقة تحكم العلاقات الدولية في ظل سياسات القطب الواحد في العالم الذي خلق الكثير من المشاكل .

وأشار إلى أن الوضع المأساوي في العالم الآن يعود إلى الإدارة السيئة فالنظام الدولي الحالي غير أخلاقي ومراكز صنع القرار في العالم تشجع على الفساد والمادية الاحتقان مضيفا انه لا يجب أن يكون هناك ازدواج في المعايير فنحن نحتاج إلى نظام عالمي جديد يعتمد على الامن والسلام والمساواة وكذلك يجب الأهتمام بمصلحة كافة شعوب العالم والعمل على إصلاح النظام في الأمم المتحدة لأن التمييز في الأمم المتحدة غير مقبول .

وأوشح أن جميع دول العالم يجب أن تشارك في صنع القرار العالمي . وتحقيق السلام العالمي أمر وعد به الله ولا بد أن يحصل مضيفا انه يمثل دولة فخورة وعظيمة ساهمت في تأسيس الحضارة الإنسانية مستدركا بالقول : جئت هنا لمناقشة بعض القضايا من زوايا مختلفة حيث نقدر كل جهد من أجل الإستقرار في العالم ومجلس الأمن لا يقوم بدوره بشكل عادل فبعض الدول تسيطر على قرارات مجلس الأمن .
بيد أن أحمدي نجاد امتنع في خطابه أمام الجمعية العامة، الذي قاطعته الولايات المتحدة وإسرائيل، عن الاستفاضة كما اعتاد في خطاباته النارية المعهودة وفضل الخوض في أفكار فلسفية مطولة حول السلام والعدل. ومنذ سنوات تتسبب تصريحات أحمدي نجاد المعادية لإسرائيل في الأمم المتحدة بانسحاب مسؤولين غربيين من القاعة. وهذا آخر خطاب للرئيس الإيراني في الجمعية العامة للأمم المتحدة لأنه لا يحق له الترشح لولاية ثالثة.

وكان الرئيس الأميركي باراك اوباما أكد يوم الثلاثاء 25 أيلول 2012  أمام الجمعية العامة أن بلاده ستقوم “بما عليها فعله” لمنع إيران من الحصول على سلاح نووي. ويبحث الأوروبيون عقوبات جديدة على إيران فيما هدد مسؤولون إسرائيليون بتوجيه ضربة إلى المنشآت النووية الإيرانية.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كبروا الصغار يا جبل النار – مشاهد من انتفاضة الحجارة – انتفاضة فلسطين الكبرى الاولى

نابلس – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )  Share This: