إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / اليوتيوب والفيديو / أبرز نصوص كلمة رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو في الجمعية العامة للامم المتحدة 27 أيلول 2012
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

أبرز نصوص كلمة رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو في الجمعية العامة للامم المتحدة 27 أيلول 2012

رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو
نيويورك  – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
قال بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الصهيوني في خطاب أمام الجمعية العامة للامم المتحدة في دورتها الـ67  في 27 أيلول 2012 إن إيران النووية “تشكّل التهديد الأخطر على العالم”

و ” ثمة طريقة واحدة لمنع إيران سلمياً من الحصول على قدرة نووية، وضع خط أحمر واضح على برنامج إيران النووي”.

وفيما يلي ابرزر نصوص كلمة رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو في الجمعية العامة للامم المتحدة مترجما بالفيديو في 27 أيلول 2012

وحمل نتنياهو خلال خطابه رسماً لقنبلة يشرح فيها تطور البرنامج النووي الإيراني.

وقال إن “الخطوط الحمراء لا تؤدي إلى حروب بل تمنع هذه الحروب “، مقدماً أمثلة على ذلك ميثاق الناتو الذي ينص على أن الهجوم على دولة كالهجوم على كل الدول. وأشر إلى إعلان إيران إغلاق مضيق هرمز وتراجعها عن ذلك بعد الخطوط الحمراء الاميركية.

وتابع “هذه الخطوط الحمراء يجب أن توضع على جزء جوهري من البرنامج النووي”، قاصداً، جهود تخصيب اليورانيوم.

وقال “الطريقة الوحيدة لمنعهم من تطوير سلاح نووي هي منعهم من تخصيب اليورانيوم اللازم”. وحذر نتنياهو من أن إيران قد تكون خصبت ما يكفي من اليورانيوم لصنع قنبلة نووية بحلول الصيف المقبل، وقال ” قطعوا 70% من العملية والصيف القادم سينهون المرحلة الثانية أي التخصيب المتوسط”، بعد بضعة أشهر سيصلون إلى تخصيب عال، أي المرحلة الأخيرة.

وقال “تخيلوا لو أن الإيرانيين يملكون سلاحاً نووياً “وصواريخهم بعيدة المدى برأس نووي “من سيكون بأمان في الشرق الأوسط وأوروبا وأميركا”.

وأشار إلى أن احتمال ردع إيران مثل الاتحاد السوفياتي، “افتراض خطير للغاية”، مضيفاً أن “الجهاديين ليسوا علمانيين”،واضاف إنهم يعتقدون ان الإسلام المتطرف الذي يؤمنون بهم سيسود.

وقال إن “الدبلوماسية لم تنفع، الإيرانيون يستعملون الدبلوماسية لشراء الوقت” وتابع إنه على الرغم من العقوبات المشددة تحت تحت إدارة باراك أوباما وانضمام حكومات عدة إلى العقوبات التي أثرت على الاقتصاد الإيراني “ولكن العقوبات لم توقف البرنامج النووي”.

وفي ما يتعلق بالسلام في الشرق الاوسط، قال نتنياهو إن ” إعلان الدولة الفلسطينية من جانب واحد لن يحل المشكلة”، وأضاف أن ” الدولة الفلسطينية يجب أن تكون منزوعة السلاح”.

وقال إن “إسرائيل تسعى من أجل السلام وملتزمة بحماية وصيانة المعاهدات مع مصر والأردن ونسعى لتوقيع اتفاق سلام مع الفلسطينيين”.

وتابع “نريد أن نرى الشرق الأوسط يعمّه السلام والأديان تتعايش مع بعضها إلاّ أن المتطرفين ينتشرون في المنطقة ويريدون تدمير إسرائيل وأميركا وأوروبا وإنهاء العالم المتحضّر”. وقال نتنياهو “ثمة عدة فروع للتطرف من إيران والحرس الثوري والقاعدة والخلايا المتطرفة في العالم”، وأن المتطرفين يرفضون الآخر من مسيحيين وهندوس ويهود وغيرهم.

لكنه قال ” سيفشل المتطرفون وسيخضع الشرق الأوسط في النهاية لقوى الحرية والتكنولوجيا.. المنطقة لن يقودها التطرف بل العقلانية”.

وأشار إلى ان النظام الإيراني هو “الأكثر طغياناً في العالم تحركه الكراهية والعنف ومثال على ذلك القمع القاسي للمظاهرات الشعبية عام 2009 وقتل عشرات الآلاف في سوريا حيث يساعد الإيرانيون النظام”.

وقال إن إيران “حولت لبنان وغزة مقراً لها وخططت لتفجيرات في حوالي 12 دولة ويدعو قادتها وبينهم الرئيس أحمدي نجاد إلى محو إسرائيل”.
أثار خطاب رئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو” في الأمم المتحدة، ردود فعل متباينة داخل أعضاء الكنيست ورؤساء الأحزاب في “إسرائيل”، فرئيسة حزب العمل “شيلي يحموفتش” دعت “نتنياهو” لتهدئة الأجواء مع الولايات المتحدة، بينما أيدت عضو الكنيست “تسيفي حوتبولي” “نتنياهو”، ودعمته في مطالبته بتحديد خطوط حمراء لبرنامج إيران النووي.

ونقلت صحيفة “معاريف” أن “يحيموفيتش” تعليقها على خطاب “نتنياهو” بالقول:” إن إسرائيل موحدة في معارضتها لحصول إيران على أسلحة نووية، إلا أنه لا يتم رسم خطوط حمراء من خلال عرض رسومات وإنما عبر إجراء محادثات مغلقة والتعاون مع الولايات المتحدة باعتبارها أهم حليف لإسرائيل”.

ودعت “يحيموفيتش” رئيس الوزراء إلى بذل قصارى جهوده لترميم العلاقات مع واشنطن، كما ودعته للكف عن وصف واقع اليهود في هذه الأيام، كواقعهم في أيام المحرقة النازية على حد قولها.

أما رئيس طاقم التعقيب الإعلامي لحزب الليكود “أوفير أكونيس” فقال إن خطاب “نتنياهو” أوضح لجميع شعوب العالم، أن إيران تقترب بسرعة من الحصول على قنبلة ذرية تعرّض السلام في العالم للخطر.

ومن جانبه انتقد رئيس المعارضة الإسرائيلية “شاؤول موفاز” خطاب “نتنياهو”، داعياً إياه للتوصل إلى تفاهمات مع الولايات المتحدة بشان الخطوط الحمراء لإيران، مضيفاً:” إن نتنياهو لم يرسم خارطة طريق دولية ناجعة لوقف المشروع النووي الإيراني، وأنا أرى أن عليه التوصل إلى تفاهمات بشأن خطوط حمراء بالتنسيق مع الولايات المتحدة عبر قنوات هادئة.

وفي ذات قالت عضو الكنيست “تسيفي حوتبولي” أنها تقف خلف رئيس الوزراء، وتشدد على يديه، مؤكدةً أنه بدون وضع خطوط حمراء واضحة من قبل المجتمع الدولي فإن إسرائيل مضرة للدفاع عن نفسها.
وهاجم حزب العمل المعارض، نتنياهو، اليوم الجمعة، موضحًا أنه يحاول إبعاد الاهتمام عن فشله في المجال الاقتصادي والاجتماعي؛ حيث قال عضو الكنيست، عامير بيريتس: “إن خطاب نتنياهو لم يوجه لنظام «آيات الله» في إيران أو إلى الإدارة الأمريكية، وإنما كان موجهًا إلى الإسرائيليين”.
وفي إطار الانتقادات لخطاب نتنياهو، أشار رئيس كتلة حزب العمل في الكنيست، يتسحاق هيرتزوج، إلى أن من مصلحة نتنياهو، أن يتركز اهتمام الساحة السياسية والاجتماعية على المشكلة النووية الإيرانية، وليس حول الإخفاقات الاقتصادية والاجتماعية.

كما أثارت الرسمة التوضيحية التي استعان بها رئيس الحكومة الإسرائيلية “بنيامين نتنياهو” لتوضيح ضرورة رسم الخطوط الحمراء لبرنامج إيران النووي، خلال خطابة بالجمعية العامة في الأمم المتحدة، سخرية المدونين الإسرائيليين، والذين عبروا عن ذلك عبر إعادة نشر نفس الصورة ولكن بطريقة ساخرة.

استخدام الرسومات التوضيحية من قبل “نتنياهو” هو أمر شائع جداً، فقبل مغادرة الفريق الإسرائيلي للمشاركة في أولمبيات لندن، قام “نتنياهو” برسم صورة للاعب يحمل الميدالية الذهبية، وقام بنشرها على الصفحة الخاصة به على موقع التواصل الفيس بوك.

وخلال خطابة بمناسبة مرور ثلاثة أعوام على توليه رئاسة الوزراء، قام “نتنياهو” برسم صورة لشجرة مثمرة، وعرضها على الحضور، ليوضح أن فترة حكمه كانت سنة خير على الحكومة الإسرائيلية.

وفيما يلي نص كلمة رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو في الجمعية العامة للامم المتحدة مترجما بالفيديو العام الماضي ، في 23 أيلول 2011 زاعما بان الفلسطينيين يريدون دولة بلا سلام مع الدولة اليهودية :
{youtube}veWpdY51Vv4{/youtube}

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كبروا الصغار يا جبل النار – مشاهد من انتفاضة الحجارة – انتفاضة فلسطين الكبرى الاولى

نابلس – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )  Share This: