إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / موسوعة الإنسان الشاملة / الشهداء / استشهاد الفلسطينيين ( أشرف محمود صالح وأنيس أبو العنين ) بغارة جوية صهيونية

خريطة معابر قطاع غزة

رفح - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
أفادت مصادر طبية فلسطينية أن فلسطينيين اثنين استشهدا ليلة أمس الأربعاء 19 أيلول 2012 وجرح مواطن ثالث بإصابة خطيرة في غارة جوية صهيونية استهدفت سيارتهم في مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

استشهاد الفلسطينيين ( أشرف محمود صالح وأنيس أبو العنين ) بغارة جوية صهيونية

خريطة معابر قطاع غزة

رفح – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
أفادت مصادر طبية فلسطينية أن فلسطينيين اثنين استشهدا ليلة أمس الأربعاء 19 أيلول 2012 وجرح مواطن ثالث بإصابة خطيرة في غارة جوية صهيونية استهدفت سيارتهم في مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

وفي التفاصيل ، استشهد مواطنان وأصيب ثالث بجراح خطيرة جراء غارة عسكرية جوية  على سيارة في حي الجنينة شرق رفح بقطاع غزة في ساعة متأخرة من مساء الاربعاء.
وقال الدكتور أشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية بغزة ، ان سيارات الاسعاف قامت بنقل الشهيدين والمصاب الى مستشفى ابو يوسف النجار بمدينة رفح”.
وذكر شهود عيان ان طائرة أطلقت صاروخ على جيب من نوع “تيوتيا” ما ادى الى تدميره بشكل كامل واشتعال النيران فيه.
ونعت وزارة الداخلية والامن الوطني بغزة الشهيدين الملازم أول أشرف صالح (33 عاماً) والمساعد أنيس أبو العنين (22 عاماً) من هيئة الحدود التابعة لوزارة الداخلية والأمن الوطني.
وقالت الوزارة في بيان نشرته على موقعها الالكتروني “ان الشهيدين كانا في مهمة عمل رسمية يومية وروتينية مدنية وهي تفقد وتأمين الحدود الجنوبية بين قطاع غزة ومصر الشقيقة”.
واكدت الوزارة “ان هذا التصعيد يظهر النوايا الكارثية المبيّتة لدى الاحتلال الصهيوني تجاه قطاع غزة والتي تؤكدها تصريحات قادته المجرمين ومطالباتهم خلال الفترة الماضية بتنفيذ عمليات عسكرية واسعة “.
وقالت الوزارة “إن استهداف الاحتلال هذه المرة لكوادر وزارة الداخلية دليل على أن الاحتلال لا يريد لحالة الاستقرار التي يعيشها قطاع غزة ان تستمر، وتعبير عن غيظه بنجاح الوزارة وأجهزتها في ضبط الأمن في قطاع غزة” .
ودعت الوزارة “كافة الجهات العربية والدولية والحقوقية للتدخل العاجل من أجل وقف التصعيد الصهيوني وجرائمه المتواصلة بحق أبناء شعبنا”.

وذكرت الأنباء الآتية من رفح ، “أن الشهيد أشرف محمود صالح هو شقيق مستشار رئيس وزراء الحكومة الفلسكينية بغزة اسماعيل هنية السابق أحمد يوسف”
من جهة ثانية ، فوفقاً لمسئول عسكري عبري فإن الشهيدين الفلسطينيين أشرف صالح وأنيس أبو العنين اللذين ارتقيا في الغارة هما ناشطين يعملان في حماة الأقصى التي وبحسب ادعاء المسئول تتبع لحركة حماس المسيطرة على القطاع، مشيراً إلى أن العملية تمت بالتعاون بين سلاح الجو اليهودي  وجهاز الشاباك الصهيوني .
ونقلت صحيفة ( هآرتس ) العبرية عن المتحدث باسم الجيش الصهيوني قوله “إن الشهيدين كانا مشتركين في عدة محاولات لتنفيذ عمليات ضد أهداف إسرائيلية خلال العامين الماضيين”، مؤكداً أن الشهيد أبو العنين كان قد خطط لتنفيذ عملية داخل “إسرائيل” في الأيام الأخيرة على حد تعبيره.

وزعمت الصحيفة أن الشهيدين كانا يعدان لعملية  ضد “إسرائيل” وأن حركة حماس كانت على علم بالعملية لكنها لم تفعل شيئا، موضحة أن مصادر في جيش الاحتلال الصهيوني قالت إن الشهيدين ينتميان “للجنة الأنفاق”، التي أسستها حركة حماس لمراقبة نشاط تهريب البضائع إلى غزة من سيناء المصرية .
ويذكر أن أجواء مدينتي رفح وغزة تشهد تحليقاً مكثفاً لطائرات الاستطلاع والأباتشي، العسكرية الصهيونية على ارتفاعات منخفضة.

 

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

نابلس – استشهاد معتز بني شمسة من بيتا جنوبي نابلس برصاص المستوطنين اليهود

نابلس – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )  Share This: