إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن العربي / حزب “الحرية والعدالة” المصري الحاكم يعقد مؤتمره العام لانتخاب رئيس جديد قريبا
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

حزب “الحرية والعدالة” المصري الحاكم يعقد مؤتمره العام لانتخاب رئيس جديد قريبا

حزب الحرية والعدالة في مصر
القاهرة – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
يحدد حزب الحرية والعدالة (الحاكم) في مصر، موعد مؤتمره العام الأول في غضون أسبوعين. وأكد القائم بأعمال رئيس الحزب، الدكتور عصام العريان، أن الهيئة العليا للحزب شرعت في إجراء الترتيبات لعقد المؤتمر العام خلال النصف الأول من الشهر المقبل.

وقال “العريان” خلال افتتاح أعمال مؤتمر حزبي على مستوى القاهرة، أمس: “إن انتخابات داخلية ستتم على المقاعد الحزبية الشاغرة، لاسيما رئاسة الحزب، التي خلت بانتخاب د. محمد مرسي رئيسا للجمهورية، مؤكدًا أن الكفاءة هي المعيار الأساس لاختيار القيادات الحزبية.

وأوضح أن الحزب تلقى إشادة أمريكية بموقفه “الجيد والمحترم”، خلال محاولات اقتحام السفارة الأمريكية والاشتباكات الواقعة حولها، وأن “البيت الأبيض” ثمن دورنا كحزب في التعامل مع الحدث، مشيرا إلى أنهم لا يريدون أن تتوتر علاقتهم بأمريكا، مع الوضع في الاعتبار الاحترام المتبادل والأسس المشتركة.

ووجه العريان التحية لقوات الأمن المركزي التي تحملت مسئولياتها في حماية الممتلكات العامة والخاصة، في أماكن المصادمات التي تمت قرب مقر السفارة الأمريكية بالقاهرة، وفق أداء قانوني قائم على المعايير، واستطاعتها القيام بذلك دون الحاجة للجيش، كما التزمت ضبط النفس.

وأشار إلى أن القوات المسلحة أيضا أدت دورًا مهمًا في الأحداث التي وقعت في سيناء، مؤكدا أن التحول الديمقراطي يحتاج لكل الجهود، مشيرًا إلى وجود مؤسسات فوق السياسة، وليس عليها الانغماس فيها، ويجب أن تظل بعيدة عن الحياة السياسية منها “المخابرات المصرية والقضاء والقوات المسلحة”.

مشاركة

وكشف “العريان” أن الحزب وكوادره ليسوا بديلا عن مؤسسات الدولة أو هياكلها، وأنه وإن كان قد حصل على أقلية في الحكومة الحالية “لطبيعة المرحلة، فهو سيشكل في المستقبل الحكومة بكاملها، وأن الحزب سينافس على 100% من مقاعد البرلمان المقبل، بعد الانتهاء من وضع الدستور”.

وقلل “العريان” من رهان البعض على تراجع شعبية الحزب، وأنه ليس البديل القادم في السلطة لتحقيق مشاريع النهضة، مشددا “لكننا نراهن بأننا الأفضل”.

وفيما رحب “العريان” بأي تحالفات مع الأحزاب، فقد تطرق لقضية شائكة هي عودة مجلس الشعب، الذي أبطلت المحكمة الدستورية العليا قانون انتخابه، وقال: “إن الحزب ينتظر حكم المحكمة الإدارية العليا بخصوص عودة مجلس الشعب المنحل من عدمه”.

وأشار إلى أنهم سيتقبلون الحكم بصدر رحب، وسيستعدون للانتخابات البرلمانية القادمة، مضيفا أن الهيئة العليا للحزب ستجتمع يوم 22 من الشهر الجاري، وستعلن عن موعد المؤتمر العام للحزب لاختيار رئيسه وهيئته.

وأكد أن السياسة الخارجية مع الدول لن تتغير، وستظل ثابتة على المصالح المشتركة والمتوازنة مع كل دول العالم، وكذلك إنماء العلاقات مع الدول الأخرى التي كانت مهملة في ظل النظام السابق وتقوية العلاقات معها.

وأشار إلى وجود محاولة لاستفزاز المسلمين بالفيلم المسيء للرسول صلى الله عليه وسلم، للدخول في معارك مع الإخوة الأقباط، ولكن محاولاتهم باءت بالفشل بعد أن التحم المسلمون والمسيحيون ضد الفيلم.

واختتم مسئولو وأعضاء الأمانات والقطاعات الفرعية والرئيسة بحزب الحرية والعدالة بالقاهرة، مؤتمرهم الأول، في محاولة تستهدف إعادة ترتيب الأوراق والصفوف الداخلية للحزب، والبحث في تأهيل أعضاء الهيكل التنظيمية لأمانات وقطاعات أمانة القاهرة، فضلا عن تقييم الأنشطة والمشروعات التي قام بها الحزب خلال الشهور القليلة الماضية.

وكانت أمانة الحزب بالقاهرة قد وجهت الدعوة لأعضاء الهيئة العليا للحزب بالمحافظة والأمانات النوعية والوحدات الحزبية وأعضاء مجلسي الشعب والشورى بالمحافظة؛ للمشاركة في المؤتمر لإثراء النقاش حول آليات تفعيل المشاركة الشعبية في أنشطة الحزب وتفعيل العضوية ومناقشة استعدادات الحزب للمرحلة القادمة والانتخابات البرلمانية.

وأشار البلتاجي إلى أنه يدرس ترشيح نفسه لرئاسة الحزب خلال المؤتمر العام المقبل، موضحًا أن جميع أعضاء المؤتمر لهم الحق في الترشح على المناصب التي ستجرى عليها الانتخابات.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بغداد – أمر قضائي عراقي باعتقال رئيس وأعضاء المفوضية التي أشرفت على إجراء الاستفتاء في إقليم كردستان حول الاستقلال

أربيل – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )  Share This: