إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن العربي / المتظاهرون الاسلاميون ينزلون العلم الامريكي ويرفعون العلم الإسلامي الأسود فوق مبنى السفارة الامريكية بالقاهرة
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

المتظاهرون الاسلاميون ينزلون العلم الامريكي ويرفعون العلم الإسلامي الأسود فوق مبنى السفارة الامريكية بالقاهرة

رفع علم تنظيم القاعدة الاسلامي على مبنى السفارة الامريكية بالقاهرة

القاهرة – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
شارك آلاف المصريين بعد صلاة العصر يوم الثلاثاء 11 أيلول 2012 في مظاهرة حاشدة امام السفارة الامريكية بالقاهرة احتجاجا على فيلم مسيء للنبي صلى الله عليه وسلم قام بانتاجه ما يسمى “أقباط المهجر” وهم متعصبون مسيحيون يتعمدون الإساء إلى الإسلام وإلى شخص النبي صلى الله عليه وسلم.

{youtube}vzSlGwksEsY{/youtube}
وبثت قناة مصر 25 نقلا حيا للمظاهرة التي رفع فيها الآلاف الرايات السوداء لتنظيم القاعدة الإسلامي وهتف المتظاهرون مطالبين بطرد السفير الامريكي واسقاط الجنسية عن اقباط المهجر كما طالبوا الرئيس المصري د. محمد مرسي بتحكيم الشريعة الاسلامية.
وقد أعلن عدد من المتظاهرين أمام السفارة الأمركية بالقاهرة عن بدء اعتصام مفتوح لحين تنفيذ مطالبهم اليوم وعلى رأسها إصدار موقف رسمي من الإدارة الأمريكية حول الفيلم المزعوم المسيء للاسلام ومحاسبة المسؤولين عن هذا العمل.

يأتي ذلك في وقت ساد فيه الهدوء في محيط السفارة ولم يبق سوى العشرات الذين أعلن أغلبهم الرحيل مع الدعوة إلى التظاهر غدا في الخامسة مساء بالتزامن مع إصدار بيان هيئة العلماء.

وانتشرت قوات الأمن حول سور السفارة في حالة استعداد تام خصوصا في ظل تجدد الهتافات من حين لآخر.
كان عدد من المتظاهرين قد قام بحرق العلم الأمريكي , داعيا إلى تنظيم مليونية يوم الجمعة المقبل بميدان التحرير لنصرة الرسول .
من ناحية أخرى شهدت حركة المرور انسيابا طبيعيا , كما انتشر الباعة الجائلون في محيط السفارة , وقام المتظاهرون بكتابة عبارات إسلامية على سور السفارة من بينها “لا إله إلا الله”, “إلا الرسول”, و”سنحيى كراما” وهو الشعار الذي رفعه أنصار التيار السلفي في التظاهرات.

وأعلن عدد من الحركات الثورية المشاركة في مظاهرات اليوم أنها لن تشارك في الاعتصام وسيلتقي ممثلون عنها غدا لبحث تنظيم فعاليات احتجاجية أخرى في الأيام القادمة.

وقال رامز المصري المتحدث باسم الجبهة الحرة للتغيير السلمي ان المشاركة في مظاهرات اليوم جاءت بالتنسيق مع الحركات السياسية الأخرى من بينها جماعة الإخوان المسيحيين واتحاد شباب ماسبيرو.

وكان الشيخ محمد الظواهري الأخ الشقيق لزعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري قد حث المصريين على المشاركة في مظاهرة اليوم نصرة للنبي صلى الله عليه وسلم.

وقال بيان صادر عن جماعة التوحيد والجهاد ان هذه الاحتجاجات تاتي في ذكرى غزوة 11 سبتمبر حسب نص البيان .

وذكرت واشنطن إنها اتخذت تدابير لحماية مواطنيها في جميع أنحاء العالم بعد قيام محتجين غاضبين من فيلم اعتبر “مسيئا للإسلام،” بهاجمة مجمعات دبلوماسية أمريكية في ليبيا ومصر، يوم الثلاثاء.

ففي القاهرة، اقتحم متظاهرون جدران السفارة الأميركية ومزقوا العلم الأمريكي، وفقا لمراسل CNN الذي كان في مكان الحادث.

وفي ليبيا، قال شهود عيان إن أعضاء جماعة إسلامية متشددة تدعى “أنصار الشريعة” احتجوا بالقرب من القنصلية الأمريكية في بنغازي، واشتبكوا مع قوات الأمن التي حاولت إغلاق الطرق المؤدية إلى القنصلية.

وقالت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون إن موظفا في وزارة الخارجية الأمريكية لقي حتفه في أعمال العنف في بنغازي، وأضافت: “نشعر بالحزن لهذه الخسارة الفادحة.”

وأدانت كلينتون الهجوم على المنشآت الأمريكية “بأشد العبارات،” قائلة إن “الحكومة الأمريكية تعمل مع شركائها في جميع أنحاء العالم لحماية البعثات والمواطنين الأمريكيين في العالم.”

وندد المؤتمر الوطني العام في ليبيا بالهجوم، قائلا إنه “أدى إلى سقوط ضحايا.”

أما في مصر، فقد شكلت الشرطة وأفراد الجيش خطوطا دفاعية حول السفارة الأميركية في محاولة لمنع المتظاهرين من التقدم، ولكن ليس قبل أن يرفع المتظاهرون راية سوداء على المجمع الأمريكي.

وكتب على العلم الأسود، الذي رفرف على مرأى من أعلى المجمع، “لا إله إلا الله محمد رسول الله،” وهو علم غالبا ما يستخدم من قبل أصوليين إسلاميين.
وقال شهود عيان لـCNN بالعربية إن حرس السفارة رفع العلم الأمريكي بعدما قام المحتجون بإنزاله مرتين وتمزيقه لاحقاً.
انزال العلم الامريكي من مبنى السفارة الامريكية بالقاهرة
وأطلق حرس السفارة طلقات تحذيرية في الهواء لتفريق المحتجين، الذين قدر عددهم بحوالي ألف متظاهر.

وأظهرت مقاطع فيديو من أمام مقر السفارة عدداً من المحتجين وهم يعتلون سور السفارة، وأخذ بعضهم بالتلويح برايات سوداء، فيما بدت شعارات كتبت على الجدار الأمامي منها “إلا رسول الله.”

ويطالب المحتجون الغاضبون بوقف عرض الفيلم ومحاكمة القائمين عليه وتقديم إعتذار رسمي إلى المسلمين.

وعلى الفور بادرت وزارة الخارجية الأمريكية، وعلى لسان الناطقة باسمها، فيكتوريا نولاند، للتصريح بأن الإدارة على اتصال بالسلطات المصرية لإستجلاء الموقف.

وقالت السفارة في اتصال مع CNN إن الطاقم العامل جرى صرفه مبكرا استباقاً للتهديد، فيما تم استدعاء قوات الشغب المصرية لتأمين المنطقة.

وشجبت السفارة الفيلم في بيان: “ندد بالجهود المتواصلة من قبل أفراد مضللين لإيذاء المشاعر الدينية للمسلمين، كما ندين الجهود الرامية إلى الإساءة للمؤمنين بكافة الأديان.”

وتابع البيان: “نرفض بشدة تصرفات أولئك الذين يسيئون استخدام حق حرية التعبير لإيذاء المعتقدات الدينية للآخرين.”

وذكر موقع أخبار مصر الرسمي أن عدداً من القوى الثورية والتيارات الإسلامية من بينها حركة حازمون وأولتراس الزمالك والسلفيون الثوريين وأسرة الشيخ عمر عبد الرحمن وحزب البناء والتنمية وغيرها من القوى دعوا للوقفة الاحتجاجية.

وردد المحتجون هتافات: “مهما تقولوا على الرسول.. الإسلام دايمًا منصور .. فين يا رئيس مصر التغيير والشيخ عمر لسه أسير .. عذرا يارسول الله مش هانسيب حقك والله، يا مرسي فينك فينك حق نبينا بنا وبينك”، طبقاً للمصدر.
وجاءت الاحتجاجات على خلفية فيلم اعتبر مسيئا للإسلام أنتج من قبل عدد من الأقباط في الولايات المتحدة، ويصور النبي محمد على أنه “متحرش بالأطفال، وزير نساء، وقاتل لا يرحم.”

وقالت كلينتون: “الولايات المتحدة تستنكر أي جهد مقصود لتشويه سمعة المعتقدات الدينية للآخرين.. التزامنا بالتسامح الديني يعود إلى بداية أمتنا،” مشددة على ذلك لا يعتبر “مبررا لأعمال العنف.”

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بغداد – أمر قضائي عراقي باعتقال رئيس وأعضاء المفوضية التي أشرفت على إجراء الاستفتاء في إقليم كردستان حول الاستقلال

أربيل – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )  Share This: