إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / فلسطين الكبرى / في مخيم صيفي بيئي للإغاثة الزراعية بنابلس – الأطفال يعتبرون شراء البضائع الإسرائيلية عيبا ويمكن أن يضر بصحتهم

نابلس - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
ضمن فعاليات المخيم الصيفي البيئي ( حديقتنا ) المقام في مدرسة نابلس المختلطة،  والذي تشرف عليه الإغاثة الزراعية، جرى تنظيم لقاء بين منسق الحملة الشعبية لمقاطعة البضائع الإسرائيلية -- خالد منصور -- وبين الأطفال، وذلك للحديث معهم عن المقاطعة باعتبارها واجبا وطنيا ودينيا، وسلاح يمكن للشعب الفلسطيني أن يستخدمه للإضرار بمصالح العدو الإسرائيلي المحتل للأراضي الفلسطينية.

في مخيم صيفي بيئي للإغاثة الزراعية بنابلس – الأطفال يعتبرون شراء البضائع الإسرائيلية عيبا ويمكن أن يضر بصحتهم

نابلس – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
ضمن فعاليات المخيم الصيفي البيئي ( حديقتنا ) المقام في مدرسة نابلس المختلطة،  والذي تشرف عليه الإغاثة الزراعية، جرى تنظيم لقاء بين منسق الحملة الشعبية لمقاطعة البضائع الإسرائيلية — خالد منصور — وبين الأطفال، وذلك للحديث معهم عن المقاطعة باعتبارها واجبا وطنيا ودينيا، وسلاح يمكن للشعب الفلسطيني أن يستخدمه للإضرار بمصالح العدو الإسرائيلي المحتل للأراضي الفلسطينية.

تحدث خالد منصور عن جرائم الاحتلال– من قتل وهدم للمنازل واعتقالات ومصادرة للأراضي وحواجز وإرهاب مستوطنين– وتساءل مع الأطفال : ما الذي يفعله أي إنسان يتعرض لمثل هذه الجرائم..؟؟ فكانت إجابات جميع الأطفال: مقاومة المحتل، ومحاولة إلحاق الخسائر به .. قال بعض الأطفال ( بنطخ عليهم، وآخرين بنضربهم بالحجارة، وآخرين بنعمل مظاهرات.. ولكن الجميع قال ما بنشتري منهم بضائع حتى يخسروا ).. وقد ظهر وعي كبير لدى الأطفال في موضوع المقاطعة، فقد تحدث عدد من الأطفال ( في سن لم يتجاوز التاسعة ) أن النقود التي يدفعوها مقابل الشيبس الإسرائيلي والبسكويت الإسرائيلي وعصير التبوزينا تذهب إلى جيش الاحتلال ليشتري بها سلاحا ورصاصا يقتل به الفلسطينيين.. كما وقال بعض الأطفال أن البضائع الإسرائيلية ممكن أن تسبب السرطان للإنسان، وأنها في أحيان كثيرة تكون غير صالحة وقد يكون تاريخ الانتهاء عليها مزورا.
وطلب منصور من الأطفال عدم شراء أي مواد مكتوب عليها باللغة العبرية لأنها تكون إسرائيلية، ودعاهم إلى البحث عن المنتجات الفلسطينية عندما يدخلون أي دكان أو أي سوبر ماركت، وان يسألوا صاحب المحل عن المنتجات الفلسطينية، ويطلبوا منه عدم بيع المنتجات الإسرائيلية.. كما ودعاهم إلى الحديث مع أمهاتهم وآبائهم وإخوتهم وجيرانهم وأهل حارتهم عن ضرورة عدم شراء البضائع الإسرائيلية.. وفي نهاية اللقاء هتف الأطفال بشعار الحملة الشعبية للمقاطعة ( بدنا نخسّر الاحتلال .. بدنا نخسّر إسرائيل ).

وقد صرح المهندس رأفت بني شمسة العامل في الإغاثة الزراعية ومدير المخيم الصيفي البيئي.. أن موضوع المقاطعة قد أدرج ضمن برنامج المخيم الصيفي البيئي إسهاما في الجهد الوطني الذي تشارك به الإغاثة الزراعية بقوة وبشكل متميز لإلحاق الخسارة باقتصاد المحتلين ولتعزيز الاقتصاد الوطني.. وأضاف: إننا نبذل جهودا من اجل جعل المقاطعة جزء من ثقافتنا الوطنية، ونحاول بشتى الوسائل غرسها عقول الأطفال كي يكبروا وهم يرفضون الاحتلال بكل إفرازاته ومنتجاته.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رام الله – مقتل مجندة صهيونية وإصابة والدها وشقيقها بإنفجار عبوة ناسفة قرب مستوطنة دوليف اليهودية بمحافظة رام الله

رام الله – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: