إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / موسوعة الإنسان الشاملة / شخصيات وتراجم / تايم : الأيام الأخيرة في حياة الشيخ الراحل أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة في باكستان

الشيخ أسامة بن لادن

أبوت أباد - وكالات - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
نشرت‭ ‬مجلة‭ ‬‮«‬تايم‮»‬‭ ‬الامريكية‭ ‬تقريرا‭ ‬مفصلا‭ ‬عرضت‭ ‬فيه‭ ‬للايام‭ ‬الاخيرة‭ ‬لاسامة‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬زعيم‭ ‬القاعدة‭ ‬وخطط‭ ‬ادارة‭ ‬باراك‭ ‬اوباما‭ ‬لتعقبه‭ ‬واغتياله‭ ‬والذي‭ ‬ستمر‭ ‬الذكرى‭ ‬الاولى‭ ‬لرحيله‭ ‬على‭ ‬يد‭ ‬فرقة‭ ‬خاصة‭ ‬امريكية‭ ‬في‭ ‬بيته‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬ابوت‭ ‬اباد‭ ‬الباكستانية ، في أيار 2011 ‭ .  ‬

تايم : الأيام الأخيرة في حياة الشيخ الراحل أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة في باكستان

الشيخ أسامة بن لادن

أبوت أباد – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
نشرت‭ ‬مجلة‭ ‬‮«‬تايم‮»‬‭ ‬الامريكية‭ ‬تقريرا‭ ‬مفصلا‭ ‬عرضت‭ ‬فيه‭ ‬للايام‭ ‬الاخيرة‭ ‬لاسامة‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬زعيم‭ ‬القاعدة‭ ‬وخطط‭ ‬ادارة‭ ‬باراك‭ ‬اوباما‭ ‬لتعقبه‭ ‬واغتياله‭ ‬والذي‭ ‬ستمر‭ ‬الذكرى‭ ‬الاولى‭ ‬لرحيله‭ ‬على‭ ‬يد‭ ‬فرقة‭ ‬خاصة‭ ‬امريكية‭ ‬في‭ ‬بيته‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬ابوت‭ ‬اباد‭ ‬الباكستانية ، في أيار 2011 ‭ .  ‬

وتقول‭ ‬حكاية‭ ‬الايام‭ ‬الاخيرة‭ ‬او‭ ‬الاعوام‭ ‬العشرة‭ ‬التي‭ ‬لاحقته‭ ‬فيها‭ ‬امريكا‭ ‬ان‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬عاش‭ ‬في‭ ‬بيته‭ ‬المكون‭ ‬من‭ ‬ثلاثة‭ ‬طوابق،‭ ‬الطابق‭ ‬الاخير‭ ‬صمم‭ ‬بطريقة‭ ‬خاصة،‭ ‬وعاش‭ ‬فيه‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬اعوامه‭ ‬الخمسة‭ ‬الاخيرة‭.‬

وكان‭ ‬معه‭ ‬في‭ ‬البيت‭ ‬زوجاته‭ ‬الثلاث،‭ ‬سهام‭ ‬بنت‭ ‬عبدالله‭ ‬حسين‭ (‬54‭ ‬عاما‭) ‬والتي‭ ‬رافقته‭ ‬في‭ ‬السودان‭ ‬والحاصلة‭ ‬على‭ ‬درجة‭ ‬دكتوراة‭ ‬في‭ ‬الدراسات‭ ‬القرآنية‭ ‬اثناء‭ ‬اقامته‭ ‬في‭ ‬الخرطوم‭ ‬في‭ ‬تسعينيات‭ ‬القرن‭ ‬الماضي،‭ ‬وزوجته‭ ‬الشابة‭ ‬امل‭ ‬السادة‭ ‬التي‭ ‬تزوجها‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬وهو‭ ‬في‭ ‬الثالثة‭ ‬والاربعين‭ ‬من‭ ‬عمره،‭ ‬قبل‭ ‬عام‭ ‬من‭ ‬سقوط‭ ‬طالبان‭ ‬وكان‭ ‬عمرها‭ ‬17‭ ‬عاما‭. ‬

وانضمت‭ ‬اليهما‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2010‭ ‬خيرية‭ ‬التي‭ ‬تزوجها‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬1985‭ ‬وكانت‭ ‬هي‭ ‬في‭ ‬الـ‭ ‬35‭ ‬وهي‭ ‬مثل‭ ‬سهام‭ ‬متعلمة‭ ‬ومتخصصة‭ ‬في‭ ‬تعليم‭ ‬الصم‭ ‬وتحمل‭ ‬درجة‭ ‬الدكتوراة‭ ‬ومن‭ ‬عائلة‭ ‬ثرية،‭ ‬وكانت‭ ‬قد‭ ‬هربت‭ ‬مع‭ ‬بعض‭ ‬ابناء‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬الى‭ ‬ايران‭ ‬وعاشوا‭ ‬هناك‭ ‬تحت‭ ‬الاقامة‭ ‬الجبرية‭ ‬واستطاعت‭ ‬الخروج‭ ‬من‭ ‬هناك‭ ‬ووصلت‭ ‬الى‭ ‬ابوت‭ ‬اباد‭. ‬من‭ ‬بين‭ ‬الاثنتين‭ ‬تميزت‭ ‬سهام‭ ‬بموهبة‭ ‬الشعر‭ ‬والكتابة‭ ‬وكانت‭ ‬تصحح‭ ‬كتابات‭ ‬بن‭ ‬لادن‭. ‬وتوصف‭ ‬الحياة‭ ‬في‭ ‬البيت‭ ‬او‭ ‬المجمع‭ ‬الصغير‭ ‬بالهادئة‭ ‬وبمشاكل‭ ‬قليلة‭ ‬بين‭ ‬الزوجات‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬كل‭ ‬واحدة‭ ‬منهما‭ ‬تعيش‭ ‬في‭ ‬شقتها‭ ‬الخاصة‭. ‬

وطابع‭ ‬التقشف‭ ‬كان‭ ‬واضحا‭ ‬عليها‭ ‬فقد‭ ‬كانت‭ ‬تعيش‭ ‬على‭ ‬شاة‭ ‬واحدة‭ ‬في‭ ‬الاسبوع‭ ‬وحليب‭ ‬من‭ ‬بقرة‭ ‬ودواجن‭ ‬قليلة‭ ‬لا‭ ‬تتعدى‭ ‬المئة‭ ‬وخلية‭ ‬نحل‭. ‬وكان‭ ‬يعيش‭ ‬مع‭ ‬عائلة‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬عائلتا‭ ‬مرساله‭ ‬وحارسه‭ ‬ابو‭ ‬احمد‭ ‬الكويتي‭ ‬اللذان‭ ‬كانا‭ ‬يعيشان‭ ‬حياة‭ ‬متقشفة‭ ‬في‭ ‬بيت‭ ‬من‭ ‬طابق‭ ‬واحد‭ ‬ومنفصل‭ ‬عن‭ ‬بيت‭ ‬بن‭ ‬لادن‭. ‬وكان‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬يعطي‭ ‬12‭ ‬الف‭ ‬روبية‭ ‬في‭ ‬الشهر‭ ‬مما‭ ‬يدل‭ ‬على‭ ‬ان‭ ‬خزينة‭ ‬القاعدة‭ ‬كانت‭ ‬خالية‭ ‬تقريبا‭. ‬في‭ ‬الحياة‭ ‬الرتيبة‭ ‬كان‭ ‬عزاء‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬الوحيد‭ ‬انه‭ ‬يعيش‭ ‬مع‭ ‬عائلته،‭ ‬وبعيدا‭ ‬عن‭ ‬طائرات‭ ‬امريكا‭ ‬التي‭ ‬تحصد‭ ‬يوميا‭ ‬رفاقه‭ ‬ومساعديه‭ ‬الكبار‭ ‬في‭ ‬وزيرستان،‭ ‬وكان‭ ‬يحاول‭ ‬اخراجهم‭ ‬منها‭ ‬كما‭ ‬تقول‭ ‬اوراقه‭ ‬التي‭ ‬حملتها‭ ‬معها‭ ‬وكالة‭ ‬الاستخبارات‭ ‬الامريكية‭ (‬سي‭ ‬اي‭ ‬ايه‭) ‬بعد‭ ‬مقتله‭. ‬

خطط‭ ‬لهجمات‭ ‬حتى‭ ‬النهاية

ومن‭ ‬الاوراق‭ ‬التي‭ ‬حصلت‭ ‬عليها‭ ‬رسالة‭ ‬كتبها‭ ‬لجماعة‭ ‬الشباب‭ ‬الصومالية‭ ‬ينصح‭ ‬قادتها‭ ‬بعدم‭ ‬الارتباط‭ ‬اسما‭ ‬بالقاعدة‭ ‬لانه‭ ‬لن‭ ‬يكون‭ ‬بمقدورها‭ ‬جمع‭ ‬المال‭ ‬من‭ ‬الاثرياء‭ ‬في‭ ‬الخليج،‭ ‬وفي‭ ‬مذكرة‭ ‬من‭ ‬48‭ ‬صفحة‭ ‬تعود‭ ‬الى‭ ‬عام‭ ‬2010‭ ‬تحدث‭ ‬فيها‭ ‬عن‭ ‬عام‭ ‬سيئ‭ ‬للامريكيين‭ ‬في‭ ‬افغانستان‭ ‬وخطته‭ ‬لاخراج‭ ‬قادته‭ ‬من‭ ‬منطقة‭ ‬القبائل‭.‬ولم‭ ‬يكن‭ ‬مرتاحا‭ ‬لان‭ ‬ابنه‭ ‬حمزة‭ ‬وصل‭ ‬الى‭ ‬منطقة‭ ‬القبائل‭ ‬وابلغ‭ ‬قادته‭ ‬باعلامه‭ ‬بضرورة‭ ‬الخروج‭ ‬من‭ ‬هناك،‭ ‬وان‭ ‬يغادر‭ ‬اثناء‭ ‬ما‭ ‬تكون‭ ‬السماء‭ ‬مغطاة‭ ‬بالغيوم،‭ ‬ونصحه‭ ‬بالسفر‭ ‬الى‭ ‬دولة‭ ‬قطر‭. ‬

وفي‭ ‬تلك‭ ‬الفترة‭ ‬طلب‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬من‭ ‬قادته‭ ‬ان‭ ‬يتواصلوا‭ ‬عبر‭ ‬الرسائل‭ ‬وان‭ ‬يتجنبوا‭ ‬استخدام‭ ‬الهواتف‭ ‬النقالة‭ ‬والانترنت‭. ‬كما‭ ‬وتشير‭ ‬الوثيقة‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬كان‭ ‬مهتما‭ ‬كثيرا‭ ‬بالاعلام‭ ‬حيث‭ ‬طلب‭ ‬من‭ ‬قادته‭ ‬اقتراحات‭ ‬حول‭ ‬كيفية‭ ‬الاحتفال‭ ‬بمرور‭ ‬عشرة‭ ‬اعوام‭ ‬على‭ ‬تفجيرات‭ ‬9‭/‬11‭ ‬واقترح‭ ‬الاتصال‭ ‬مع‭ ‬مراسلي‭ ‬الجزيرة‭ ‬العربية‭ ‬والانكليزية‭ ‬في‭ ‬الباكستان‭ ‬وربما‭ ‬محطات‭ ‬امريكية‭ ‬مثل‭ ‬‮«‬سي‭ ‬بي‭ ‬اس‮»‬‭ ‬كما‭ ‬وعبر‭ ‬عن‭ ‬انتقاده‭ ‬لفيصل‭ ‬شاهزاد‭ ‬الذي‭ ‬قال‭ ‬انه‭ ‬حنث‭ ‬بالوعد‭ ‬الذي‭ ‬اقسمه‭ ‬كمواطن‭ ‬امريكي‭. ‬وشاهزاد‭ ‬من‭ ‬اصل‭ ‬باكستاني‭ ‬وتلقى‭ ‬تدريبا‭ ‬من‭ ‬طالبان‭ ‬باكستان‭ ‬وفشل‭ ‬في‭ ‬تفجير‭ ‬سيارة‭ ‬محملة‭ ‬بالمتفجرات‭ ‬في‮»‬تايم‭ ‬سكوير‮»‬‭ ‬في‭ ‬نيويورك‭ ‬عام‭ ‬2010،‭ ‬ويبدو‭ ‬ان‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬كان‭ ‬ناشطا‭ ‬حتى‭ ‬النهاية‭ ‬لتنفيذ‭ ‬عملية‭ ‬كبيرة‭ ‬مثل‭ ‬تفجيرات‭ ‬نيويورك‭ ‬وواشنطن‭ ‬خاصة‭ ‬ان‭ ‬اخر‭ ‬عملية‭ ‬قامت‭ ‬بها‭ ‬القاعدة‭ ‬كانت‭ ‬تفجيرات‭ ‬لندن‭ ‬عام‭ ‬2005‭ ‬

الهجوم

وفي‭ ‬عرض‭ ‬المجلة‭ ‬للساعات‭ ‬الاخيرة‭ ‬قبل‭ ‬مقتله،‭ ‬لم‭ ‬تضف‭ ‬الكثير‭ ‬الى‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬معروف‭ ‬من‭ ‬ناحية‭ ‬التحضيرات‭ ‬التي‭ ‬قامت‭ ‬بها‭ ‬ادارة‭ ‬باراك‭ ‬اوباما‭ ‬واجتماعه‭ ‬لمراقبة‭ ‬العملية‭ ‬عبر‭ ‬الفيديو،‭ ‬حيث‭ ‬اشارت‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬الطائرات‭ ‬التي‭ ‬انطلقت‭ ‬من‭ ‬جلال‭ ‬اباد،‭ ‬حيث‭ ‬كان‭ ‬قائد‭ ‬العمليات‭ ‬الخاصة‭ ‬المشتركة‭ ‬ادميرال‭ ‬ويليام‭ ‬ماكريفين،‭ ‬وفي‭ ‬تفاصيل‭ ‬العملية‭ ‬يظهر‭ ‬ان‭ ‬واحدة‭ ‬من‭ ‬الطائرات‭ ‬لم‭ ‬تستطع‭ ‬الهبوط‭ ‬حسب‭ ‬الخطة‭ ‬وتعطلت،‭ ‬حيث‭ ‬انغرزت‭ ‬مقدمتها‭ ‬في‭ ‬التراب‭ ‬وقرب‭ ‬بيت‭ ‬بن‭ ‬لادن،‭ ‬مما‭ ‬ادى‭ ‬لتغيير‭ ‬الخطة‭ ‬الاولى‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬تقضي‭ ‬بتحليق‭ ‬الطائرة‭ ‬الثانية‭ ‬فوق‭ ‬المجمع‭ ‬ويتم‭ ‬انزال‭ ‬جنود‭ ‬منها،‭ ‬وعندما‭ ‬رأى‭ ‬الطيار‭ ‬ما‭ ‬حدث‭ ‬للاولى‭ ‬قرر‭ ‬الهبوط‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬خارج‭ ‬المجمع‭ ‬وخرج‭ ‬منها‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الجنود‭ ‬قفز‭ ‬اربعة‭ ‬للداخل‭ ‬لتأمين‭ ‬المحيط‭ ‬الداخلي‭ ‬للمجمع‭ ‬فيما‭ ‬قام‭ ‬ثمانية‭ ‬منهم‭ ‬بتحضير‭ ‬المتفجرات‭ ‬وفتح‭ ‬بوابة‭ ‬خارجية‭ ‬من‭ ‬البيت‭. ‬

عندما‭ ‬دخلوا‭ ‬المجمع‭ ‬قادهم‭ ‬رفاقهم‭ ‬من‭ ‬الطائرة‭ ‬الاولى‭ ‬للداخل،‭ ‬مما‭ ‬وفر‭ ‬عليهم‭ ‬عناء‭ ‬تفجير‭ ‬جدار‭ ‬اسمنتي‭. ‬حصل‭ ‬هذا‭ ‬وبن‭ ‬لادن‭ ‬كان‭ ‬في‭ ‬الطابق‭ ‬العلوي‭ ‬حيث‭ ‬جاءت‭ ‬ابنته‭ ‬مريم‭ ‬تسئله‭ ‬ماذا‭ ‬يحدث‭ ‬فطلب‭ ‬منها‭ ‬ان‭ ‬تعود‭ ‬الى‭ ‬غرفتها،‭ ‬فيما‭ ‬منع‭ ‬زوجته‭ ‬من‭ ‬اشعال‭ ‬الضوء،‭ ‬وتقول‭ ‬انه‭ ‬انتظر‭ ‬15‭ ‬دقيقة‭ ‬في‭ ‬الظلام،‭ ‬حيث‭ ‬كان‭ ‬يحمل‭ ‬في‭ ‬جيب‭ ‬سرواله‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬يلبسه‭ ‬ورقة‭ ‬عليها‭ ‬رقمي‭ ‬هاتف‭ ‬وهاتفين‭ ‬محمولين‭. ‬

من‭ ‬بيت‭ ‬الكويتي‭ ‬وشقيقه‭ ‬ابرار‭ ‬الذي‭ ‬قتل‭ ‬مع‭ ‬زوجته‭ ‬بشرى،‭ ‬عبر‭ ‬الجنود‭ ‬بوابة‭ ‬حديدية‭ ‬كانت‭ ‬تفصل‭ ‬بيتهما‭ ‬عن‭ ‬بيت‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬ووجدوا‭ ‬انفسهم‭ ‬امام‭ ‬بوابة‭ ‬البيت‭ ‬الرئيسية،‭ ‬في‭ ‬الطريق‭ ‬الى‭ ‬الطابق‭ ‬العلوي‭ ‬واجهوا‭ ‬خالد‭ ‬ابن‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬على‭ ‬درج‭ ‬الطابق‭ ‬الثاني‭ ‬فقتلوه‭. ‬

هل‭ ‬اخطأ

‭ ‬ويشير‭ ‬تقرير‭ ‬المجلة‭ ‬ان‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬اخطأ‭ ‬عندما‭ ‬فتح‭ ‬بوابة‭ ‬غرفته‭ ‬الحديدية‭ ‬والتي‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬تفتح‭ ‬الا‭ ‬من‭ ‬الداخل‭ ‬حيث‭ ‬تركها‭ ‬مفتوحة‭. ‬في‭ ‬وصف‭ ‬المجلة‭ ‬للنهاية‭ ‬تقول‭ ‬ان‭ ‬زعيم‭ ‬القاعدة‭ ‬لم‭ ‬يستخدم‭ ‬بندقيته‭ ‬التي‭ ‬كان‭ ‬يحملها‭ ‬معه‭ ‬طوال‭ ‬الوقت‭. ‬

وتقول‭ ‬ان‭ ‬امل‭ ‬عندما‭ ‬سمعت‭ ‬اصواتا‭ ‬من‭ ‬الخارج‭ ‬صرخت‭ ‬ورمت‭ ‬بنفسها‭ ‬على‭ ‬زوجها‭ ‬لحمايته،‭ ‬لكنهم‭ ‬اطلقوا‭ ‬النار‭ ‬عليها‭ ‬واصابوها‭ ‬في‭ ‬كاحل‭ ‬قدمها،‭ ‬فاغمي‭ ‬عليها،‭ ‬وعندما‭ ‬واجهوا‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬رموه‭ ‬برصاصة‭ ‬في‭ ‬الصدر‭ ‬واخرى‭ ‬قرب‭ ‬عينه‭ ‬فانفجر‭ ‬دماغة‭ ‬واصاب‭ ‬السقف‭ ‬ومرغ‭ ‬الدم‭ ‬النازف‭ ‬منه‭ ‬الفراش‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬يشارك‭ ‬زوجته‭ ‬به‭. ‬

ووصف‭ ‬المجلة‭ ‬المختصر‭ ‬من‭ ‬كتاب‭ ‬لبيتر‭ ‬برغن‭ ‬‮«‬الملاحقة‭: ‬عشرة‭ ‬اعوام‭ ‬في‭ ‬ملاحقة‭ ‬بن‭ ‬لادن‮»‬‭ ‬لا‭ ‬جديد‭ ‬فيه‭ ‬حيث‭ ‬تقول‭ ‬ان‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬لديه‭ ‬خطة‭ ‬للهروب‭ ‬ويبدو‭ ‬انه‭ ‬اصبح‭ ‬عاجزا‭ ‬او‭ ‬اعتقد‭ ‬انه‭ ‬في‭ ‬مأمن،‭ ‬ويؤكد‭ ‬التقرير‭ ‬ما‭ ‬صدر‭ ‬عن‭ ‬اوباما‭ ‬وادارته‭ ‬ان‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬لم‭ ‬يحقق‭ ‬ما‭ ‬اراده‭ ‬وهو‭ ‬الشهادة‭ ‬ومات‭ ‬بدون‭ ‬ان‭ ‬يطلق‭ ‬ولو‭ ‬رصاصة‭ ‬على‭ ‬الجنود‭ ‬الامريكيين‭.‬

خطة‭ ‬اوباما

عندما‭ ‬جاء‭ ‬اوباما‭ ‬للسلطة‭ ‬امر‭ ‬مدير‭ ‬مخابراته‭ ‬‮«‬سي‭ ‬اي‭ ‬ايه‮»‬‭ ‬مايكل‭ ‬هايدن‭ ‬ان‭ ‬يجعل‭ ‬من‭ ‬قتل‭ ‬او‭ ‬القاء‭ ‬القبض‭ ‬على‭ ‬‮«‬او‭ ‬بي‭ ‬ال‮»‬‭ ‬اي‭ ‬اسامة‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬اولوية‭ ‬قومية‭. ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬حققه‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬الماضي،‭ ‬ولكن‭ ‬كيف‭ ‬حقق‭ ‬اوباما‭ ‬ما‭ ‬اراده‭ ‬يقول‭ ‬التقرير‭ ‬ان‭ ‬هناك‭ ‬عوامل‭ ‬ثلاثة،‭ ‬وهي‭ ‬تطور‭ ‬قدرات‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬العسكرية‭ ‬والتجسسية،‭ ‬وسياسة‭ ‬ضبط‭ ‬المؤسسات‭ ‬الاستخباراتية‭ ‬واخيرا‭ ‬تضييق‭ ‬دائرة‭ ‬من‭ ‬لهم‭ ‬علاقة‭ ‬بملف‭ ‬بن‭ ‬لادن،‭ ‬خشية‭ ‬تسرب‭ ‬اخبار‭ ‬التخطيط‭. ‬بعد‭ ‬خمسة‭ ‬اشهر‭ ‬من‭ ‬اعلان‭ ‬اوباما‭ ‬جاء‭ ‬ليون‭ ‬بانيتا‭ ‬مدير‭ ‬‮«‬سي‭ ‬اي‭ ‬ايه‮»‬‭ ‬للبيت‭ ‬الابيض‭ ‬ومعه‭ ‬خبر‭ ‬من‭ ‬انهم‭ ‬توصلوا‭ ‬الى‭ ‬مرسال‭ ‬بن‭ ‬لادن‭. ‬

ومن‭ ‬هنا‭ ‬ووجه‭ ‬اوباما‭ ‬باربعة‭ ‬خيارات‭ ‬صعبة،‭ ‬متى‭ ‬يتحرك،‭ ‬ومن‭ ‬يشرك‭ ‬في‭ ‬التخطيط،‭ ‬وكيف‭ ‬يقتله،‭ ‬بقنبلة‭ ‬ترميها‭ ‬طائرة‭ ‬تجسس،‭ ‬بعملية‭ ‬اقتحام؟‭ ‬كما‭ ‬ان‭ ‬هناك‭ ‬مخاوف‭ ‬من‭ ‬ان‭ ‬تتم‭ ‬الاغارة‭ ‬على‭ ‬البيت‭ ‬ليظهر‭ ‬ان‭ ‬من‭ ‬كان‭ ‬البيت‭ ‬رجل‭ ‬غير‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬الامر‭ ‬الرابع‭ ‬كان‭ ‬عليه‭ ‬التفكير‭ ‬في‭ ‬النتائج‭ ‬السياسية‭ ‬للعملية،‭ ‬ففي‭ ‬حالة‭ ‬الفشل‭ ‬فهذا‭ ‬يعني‭ ‬فشله‭ ‬في‭ ‬تحقيق‭ ‬ما‭ ‬وعد،‭ ‬وكيف‭ ‬ستتعامل‭ ‬الصحافة‭ ‬مع‭ ‬الفشل،‭ ‬وموقف‭ ‬الباكستان‭ ‬من‭ ‬العملية‭ ‬ان‭ ‬تمت‭ ‬على‭ ‬اراضيها‭. ‬في‭ ‬البداية‭ ‬لم‭ ‬تتعامل‭ ‬الادارة‭ ‬مع‭ ‬خبر‭ ‬الكشف‭ ‬عن‭ ‬مرسال‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬الا‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬دراسة‭ ‬الخيارات،‭ ‬مع‭ ‬الخوف‭ ‬من‭ ‬الفشل‭ ‬في‭ ‬التحرك‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬المناسب‭ ‬وضرورة‭ ‬التحرك‭ ‬قبل‭ ‬ان‭ ‬يهرب‭ ‬الصيد‭ ‬من‭ ‬ايديهم‭. ‬وبعد‭ ‬مشاورات‭ ‬برز‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬روبرت‭ ‬غيتس،‭ ‬وزير‭ ‬الدفاع‭ ‬في‭ ‬حينه،‭ ‬وجوزيف‭ ‬بايدن،‭ ‬نائب‭ ‬الرئيس‭ ‬كمعارض‭ ‬لمداهمة‭ ‬بيت‭ ‬بن‭ ‬لادن‭. ‬

بحلول‭ ‬كانون‭ ‬الاول‭ (‬ديسمبر‭) ‬كانت‭ ‬‮«‬سي‭ ‬اي‭ ‬ايه‮»‬‭ ‬متأكدة‭ ‬بنسبة‭ ‬60‭ ‬بالمئة‭ ‬ان‭ ‬الشخص‭ ‬المقيم‭ ‬في‭ ‬البيت‭ ‬هو‭ ‬بن‭ ‬لادن‭. ‬بعد‭ ‬40‭ ‬مراجعة‭ ‬للخيارات‭ ‬ومن‭ ‬هنا‭ ‬اثار‭ ‬غارة‭ ‬على‭ ‬البيت‭ ‬التي‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬اوباما‭ ‬يعتقد‭ ‬ان‭ ‬قنبلة‭ ‬زنتها‭ ‬اكثر‭ ‬من‭ ‬200‭ ‬طن‭ ‬قد‭ ‬لا‭ ‬تكون‭ ‬كافية‭ ‬للقضاء‭ ‬على‭ ‬بن‭ ‬لادن،‭ ‬وكان‭ ‬يخشى‭ ‬من‭ ‬عدم‭ ‬تعاون‭ ‬الباكستان‭ ‬للبحث‭ ‬في‭ ‬الانقاض‭ ‬والتأكد‭ ‬من‭ ‬مقتله‭. ‬في‭ ‬النهاية‭ ‬وضع‭ ‬اوباما‭ ‬خيار‭ ‬الهجوم‭ ‬على‭ ‬التصويت‭ ‬وعارض‭ ‬غيتس‭ ‬وبايدن‭ ‬الخيار،‭ ‬واعلن‭ ‬اوباما‭ ‬ان‭ ‬الخطة‭ ‬‮«‬يجب‭ ‬ان‭ ‬تمضي‮»‬‭.‬

‭ ‬بعد‭ ‬اتمام‭ ‬العملية‭ ‬وهروب‭ ‬الطائرات‭ ‬الامريكية‭ ‬من‭ ‬الاجواء‭ ‬الباكستانية‭ ‬قام‭ ‬المسؤولون‭ ‬الامريكيون‭ ‬بمئات‭ ‬الاتصالات‭ ‬مع‭ ‬مسؤولين‭ ‬في‭ ‬الداخل‭ ‬والخارج‭ ‬ومنهم‭ ‬اشفق‭ ‬كياني‭ ‬قائد‭ ‬الجيش‭ ‬الباكستاني‭ ‬الذي‭ ‬صعق‭ ‬لسماعه‭ ‬الخبر‭. ‬

تتساءل‭ ‬المجلة‭ ‬عن‭ ‬دروس‭ ‬العملية،‭ ‬وتقول‭ ‬انها‭ ‬تثبت‭ ‬قدرة‭ ‬امريكا‭ ‬على‭ ‬القيام‭ ‬باعمال‭ ‬غير‭ ‬عادية‭ ‬في‭ ‬ظروف‭ ‬غير‭ ‬عادية،‭ ‬اما‭ ‬الدرس‭ ‬الثاني‭ ‬فيتعلق‭ ‬بالسرية‭ ‬في‭ ‬ادارة‭ ‬العمل،‭ ‬والسرية‭ ‬تقتضي‭ ‬اكتشاف‭ ‬الاسرار،‭ ‬وعندما‭ ‬يتم‭ ‬كشفها‭ ‬يجب‭ ‬الحفاظ‭ ‬عليها،‭ ‬ويشير‭ ‬الدرس‭ ‬الثالث‭ ‬ان‭ ‬السرية‭ ‬تأتي‭ ‬بثمن،‭ ‬فلو‭ ‬طلب‭ ‬اوباما‭ ‬من‭ ‬مايك‭ ‬مولين،‭ ‬رئيس‭ ‬هيئة‭ ‬الاركان‭ ‬المشتركة‭ ‬لاعداد‭ ‬خطة‭ ‬موازية‭ ‬لتجنب‭ ‬اهانة‭ ‬الباكستانيين‭ ‬على‭ ‬اراضيهم‭ ‬لكانت‭ ‬الرواية‭ ‬تغيرت،‭ ‬ولكن‭ ‬العملية‭ ‬في‭ ‬النهاية‭ ‬تظهر‭ ‬لكياني‭ ‬ورجاله‭ ‬انه‭ ‬ان‭ ‬كانت‭ ‬امريكا‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬قتل‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬دون‭ ‬معرفتهم‭ ‬فهي‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬صيد‭ ‬برنامجهم‭ ‬النووي‭. ‬

وفيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بالباكستان‭ ‬ايضا‭ ‬فامريكا‭ ‬واجهت‭ ‬خيارين‭ ‬اما‭ ‬ان‭ ‬السلطات‭ ‬كانت‭ ‬تعرف‭ ‬بوجود‭ ‬بن‭ ‬لادن‭ ‬ومتآمرة‭ ‬في‭ ‬توفير‭ ‬الحماية‭ ‬له‭ ‬واما‭ ‬انها‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬تعرف،‭ ‬فان‭ ‬كانت‭ ‬تعرف،‭ ‬فالامريكيون‭ ‬الان‭ ‬يعرفون‭ ‬طبيعة‭ ‬الحليف‭ ‬الخاص‭ ‬الذي‭ ‬يتعاونون‭ ‬معه‭!‬

 

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المدرب الفلسطيني د. كمال إبراهيم علاونه .. مدير عام مركز العالم الثقافي – نابلس World Cultural Center – Nablus لدرجات البكالوريوس والماجستير والدكتوراه

مركز العالم الثقافي – نابلس World Cultural Center – Nablus لدرجات البكالوريوس والماجستير والدكتوراه .. المدرب الفلسطيني د. كمال إبراهيم ...