إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / قارة أوروبا / الجولة الثانية من سباق الرئاسة الفرنسية بين فرانسوا هولاند ونيكولا ساركوزي 6 أيار 2012
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

الجولة الثانية من سباق الرئاسة الفرنسية بين فرانسوا هولاند ونيكولا ساركوزي 6 أيار 2012

فرانسوا هولاند و نيكولا ساركوزي

باريس – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
انطلقت الحملة الانتخابية للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية الفرنسية مباشرة بعد الإعلان عن نتائج الدورة الأولى

التي حصل فيها المرشح الاشتراكي فرانسوا هولاند على 28,63 % من الأصوات فيما حصل المرشح الرئيس المنتهية ولايته نيكولا ساركوزي على 27,17 %.

وستجرى الدورة الثانية للانتخابات الرئاسية الفرنسية في 6 أيار 2012 .
وقد أعلن الرئيس الفرنسي المنتهية ولايته نيكولا ساركوزي عزمه خوض الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية في بلاده المقرر انطلاقها في السادس من مايو المقبل، وأعرب عن استعداده للمشاركة في ثلاث مناظرات مع منافسه فرانسوا هولاند حتى ذلك الموعد.
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية اليوم عن ساركوزي قوله في كلمة خاطب بها انصاره المتجمعين في صالة في باريس الليلة الماضية “يمكننا خوض الدورة الثانية بثقة ..الأمور كلها في بدايتها، ومنذ الغد نستأنف المسيرة”.
يشار إلى أن ساركوزي جصل على 25,8% الى 27% من الاصوات تبعا للتقديرات، مقابل 28,3% الى 29% هولاند فيما حلت مرشحة اليمين المتطرف مارين لوبن في المرتبة الثالثة فحصلت على 18,2% الى 19,6% بحسب هذه التقديرات، يليها مرشح اليسار الراديكالي جان لوك ميلانشون (10,8% الى 11,7%) والوسطي فرانسوا بايرو (8,5% الى 9,1%).
وأوضح الرئيس الفرنسي بأن المرشحين المتأهلين الى الدورة الثانية لديهما واجب حقيقة وشجاعة. واقترح ساركوزى تنظيم ثلاث مناظرات مع فرنسوا هولاند تتناول مسائل اقتصادية واجتماعية والقضايا الدولية”، مضيفا “الجميع سيتمكن عندها من حسم خياره بذكاء.. ساذهب للقائكم، ساحدد التزاماتي.. ساوظف كل الطاقة التي لدي”.
ودعا “جميع الفرنسيين الذين يضعون حب الوطن قبل اي اعتبار حزبي” إلى تاييده. واعتبر أن الفرنسيين قاموا بتصويت أزمة، يدل على القلق والمعاناة والمخاوف امام العالم الجديد الذي يرتسم حاليا. وقال “في هذا العالم الذي يتحرك سريعا، هم الحفاظ على اسلوب حياة مواطنينا هو المسألة المركزية لهذه الانتخابات”.
نبذة عن أبرز المعالم التي طبعت الحياة السياسية للرئيس الفرنسي المنتهية ولايته المرشح اليميني نيكولا ساركوزي ومنافسه المرشح الاشتراكي فرانسوا هولاند.

نيكولا ساركوزي، الرئيس المنتهية ولايته والمرشح اليميني، هو خليط من التناقضات كما يحلو للبعض وصفه حاول الجمع ببن كافة الأطراف، التحق بالليبرالية ، غازل اليمني المتطرف، استدرج بعض شخصيات اليسار الفرنسي، قرّب فرنسا من الولايات المتحدة و أعادها من جديد إلى صفوف القيادة العامة لحلف شمالي الأطلسي، فارضا قطيعة مع السياسة الديغولية التي قامت على مبدأ سيادة و استقلال فرنسا قبل كل شيء.

لا يتحدر من البرجوازية الفرنسية القديمة و ليس خريج المعاهد الفرنسية العريقة، هو ابن مهاجر مجري و أم فرنسية ، التحق بمعهد المحاماة في باريس و دخل المعترك السياسي في 19 من عمره لمع نجمه سريعا في صفوف اليمين ، ما دفع بالرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك إلى وصفه بالطموح والنشيط و بالإرادة التي لا حدود لها ،لا يشك في أي شيء حتى في نفسه لتحقيق أهدافه.

وإذا كانت تناقضات الحياة و السياسة فرقت نيكولا ساركوزي ومنافسه المرشح الاشتراكي فرانسوا هولاند غير أن حلم الوصول إلى قصر الإليزيه جمع نيكولا ساركوزي و فرانسوا هولاند منذ الصغر.

فرانسوا هولاند هو النموذج الأمثل لخريجي أرقى المعاهد الفرنسية، المعهد الوطني للإدارة ، من أوائل خريجي دفعة فولتير إلى جوار رفيقة الدرب سيغولين رويال و دومينيك دو فيلبان.

صحيح انه لم تسند له أية حقيبة وزارية حتى في عهد الرئيس الاشتراكي فرانسوا ميتران ،غير انه سياسيا انتخب نائبا عن مقاطعة الكوريز ، عرين الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك، و لا يزال حتى يومنا هذا نائبا عن مدينة تول ورئيسا لمجلس المقاطعة.

أثبت فرانسوا هولاند خلال زعامته للحزب الإشتراكي، منذ عام 1997 إلى 2008 خلفا لـ ليونيل جوسبان، قدرة سياسية مميزة وفقا لمقربيهو بعد هزيمة ليونيل جوسبان في الانتخابات الرئاسية عام 2002 حلم هولاند بالترشح للرئاسيات عاد من جديد . غير أن سيغولين رويال شريكة الدرب و أم أولاده الأربعة قطعت عليه الطريق عام 2007 وكان يومها السكرتير الأول للحزب الاشتراكي.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لندن – رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي : البرلمان البريطاني وإشكالية الانسحاب من الاتحاد الأوروبي “بريكست”

لندن – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: