إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الثقافة والفنون / التراث الشعبي / الإحتفال بيوم التراث العالمي 18 نيسان 2012

الأمم المتحدة - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
تحتفل وزارات  الثقافة والفنون والتراث الأربعاء 18 نيسان 2012 ، باليوم العالمي للتراث الذي يوافق الثامن عشر من شهر نيسان - ابريل من كل عام.

الإحتفال بيوم التراث العالمي 18 نيسان 2012

الأمم المتحدة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
تحتفل وزارات  الثقافة والفنون والتراث الأربعاء 18 نيسان 2012 ، باليوم العالمي للتراث الذي يوافق الثامن عشر من شهر نيسان – ابريل من كل عام.

وتعد وزارات ومنتديات وجمعيات ومؤسسات الثقافة والتراث في الكثير من دول العام ، برامج ثقافية تشتمل على عدة فعاليات بالقرى والمنتديات الثقافية والتراثية للتأكيد على أهمية الحفاظ على التراث الحضاري للدولة.
وتشارك في يوم التراث العالمي فعاليات ثقافية وتراثية وفنية شعبية ،  تتضمن عروضا فنية لبعض فرق الفنون الشعبية ، وعروضا للفرق الفلكلورية للجاليات الأجنبية المقيمة في البلاد  وعروضا فنية لفرق الفنون الشعبية وعروض ثقافة الطعام والحرف اليدوية وألعاب الأطفال.
ويتم تكريم  بعض الفنانين الشعبيين من الراحلين والموجودين حاليا من الذين ساهموا بجهودهم سواء كانت أدائية أو عن طريق البحوث والدراسات في إحياء التراث الفني للدولة، وباعتبارهم أيضا حملة التراث الفني الشعبي ، والمساهمين في المحافظة عليه وقاموا بنقله للأجيال الجديدة، فضلا عن نشره وإذاعته بين أعضاء المجتمع بشكل عام.
ويوافق يوم التراث العالمي الثامن عشر من نيسان إبريل في كل عام، وهو دعوة للحفاظ على الأصول التراثية وتضافر جهود الجماعات المعنية بالتراث للحفاظ عليه. ويعتبر هذا اليوم فرصة لزيادة الوعي بالتراث من خلال تفعيل دور المؤسسات ذات العلاقة لدعم الأعمال التراثية، وزيادة الاهتمام بالتراث ورعايته، وتكريم المبدعين الشعبيين والاحتفاء بهم، وكذلك تفعيل دور الباحثين والدارسين والعاملين في هذا المجال.
ويرجع الاحتفال باليوم العالمي للتراث الذي تحتفل به منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) إلى يوم 18 نيسان – ابريل عام 1982 ولمناسبة المؤتمر المنعقد في تونس تحت إشراف المجلس الدولي للمباني الأثرية والمواقع التراثية وفيه تم اقتراح إنشاء اليوم الدولي للمباني الأثرية والمواقع التراثية والاحتفال به عبر العالم.
وتمت الموافقة عن طريق اللجنة التنفيذية التي قدمت اقتراحات عملية للجان الوطنية حول تنظيم هذا اليوم، كما تمت الموافقة على الفكرة في الجمعية العامة لليونسكو في دورتها الثانية والعشرين عام 1983 م حيث أوصت الدول الأعضاء بدراسة إمكانية إطلاق يوم 18 نيسان – ابريل كل عام اليوم الدولي للمباني الأثرية والمواقع التراثية، ومنذ ذلك الحين جرت العادة بتسميته بيوم التراث العالمي.
وتقدم اللجنة الدولية للمباني الأثرية مجموعة من الاقتراحات لدعم الحفاظ الثقافي لكل دولة مثل النشر في وسائل الإعلام المختلفة عن أهمية المحافظة على التراث أو الدعوة لزيارة الأماكن الأثرية.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

افتتاح معرض التراث الوطني الفلسطيني السادس في بيروت

بيروت - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )