إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / النسائيات الفلسطينية / لمناسية اليوم العالمي للمرأة ( 8 آذار ) – بيان صحفي صادر عن جمعية الجليل وجمعية الزهراء

الجليل - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

لمناسبة يوم المرأة العالمي الذي صادف 8 آذار 2012 ، نظمت جمعية الجليل بالتعاون مع جمعية الزهراء يوماً دراسياً حول "الواقع الصحي للنساء العربيات" في سخنين. معطيات خطيرة حول الواقع الصحي للمرأة العربية .
وقد صدر عن الجمعيتين الفلسطينيتين البيان النسوي هذا نصه :

بيان صحافي ‏08‏/03‏/2012

لمناسية اليوم العالمي للمرأة ( 8 آذار ) – بيان صحفي صادر عن جمعية الجليل وجمعية الزهراء

الجليل – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

لمناسبة يوم المرأة العالمي الذي صادف 8 آذار 2012 ، نظمت جمعية الجليل بالتعاون مع جمعية الزهراء يوماً دراسياً حول “الواقع الصحي للنساء العربيات” في سخنين. معطيات خطيرة حول الواقع الصحي للمرأة العربية .
وقد صدر عن الجمعيتين الفلسطينيتين البيان النسوي هذا نصه :

بيان صحافي ‏08‏/03‏/2012
الواقع الصحي للمرأة العربية: المرأة العربية تعيش أقل من المرأة اليهودية وأكثر عرضة للأمراض المزمنة

بمناسبة يوم المرأة العالمي نظمت جمعية الجليل بالتعاون مع جمعية الزهراء يوماً دراسياً حول “الواقع الصحي للنساء العربيات” في سخنين. معطيات خطيرة حول الواقع الصحي للمرأة العربية

تشير معطيات المسح الاجتماعي الاقتصادي لعام 2010 الذي قام به مركز “ركاز” التابع لجعية الجليل، إلى خطورة الأوضاع الصحية للمرأة العربية في إسرائيل، حيث يستدل من المعلومات أن معدل حياة المرأة العربية يصل إلى 81 عاماً، وهو أكثر من معدل عمر الرجل العربي (76.8 عاماً)، لكنه أقل من معدل عمر المرأة اليهودية (83.7 عاماً)؛ ويتضح أيضاً أن 15.5% من النساء العربيات يعانين من أمراض مزمنة، مقابل 14.1% لدى الرجال العرب. هذه بعض المعطيات الرسمية التي قدمها السيد أحمد الشيخ محمد مدير “ركاز” بنك المعلومات في جمعية الجليل.

يشار أن هذه المعلومات قُدمت في اليوم الدراسي حول “الواقع الصحي للنساء العربيات” بمبادرة جمعية الجليل، الجمعية العربية القطرية  للبحوث والخدمات الصحية، وجمعية الزهراء للنهوض بالمرأة بمناسبة يوم المرأة العالمي، الذي أقيم في سخنين وبمشاركة العديد من النساء.

أفتتحت اليوم الدراسي السيدة وفاء شاهين مديرة جمعية الزهراء، ثم رحب السيد مدين أبو صالح، نائب رئيس بلدية سخنين بالحضور. وكانت المداخلة الرئيسية للسيد أحمد الشيخ من جمعية الجليل، والذي عرض صورة مقلقلة عن الوضع الصحي للنساء العربيات، وخاصة عن ازدياد نسبة الأمراض المزمنة لديهن على مر السنين. ففي السبعينيات كان معدل الإصابة بسرطان الثدي عشر نساء من كل مائة ألف أمرأة عربية، وبالمقابل في نفس الفترة 63 أمرأة من كل مائة ألف أمرأة يهودية. أما في عام 2010، فقد أرتفعت النسبة بين النساء العربيات لتصل إلى 63 أمرأة عربية من بين كل مائة ألف، مقابل 104 أمرأة يهودية من بين كل مائة ألف أمرأة. وذكر السيد أحمد الشيخ أنه رغم انتشار المرض أكثر بين النساء اليهوديات، إلا أن نسبة الوفايات من هذا المرض لدى النساء العربيات أكثر بكثير، وعلل ذلك بسبب الكشف المبكر عن المرض. ففي فئة الأجيال 40-49 فقط 35.1% من النساء العربيات يقمن بإجراء فحص للكشف عن سرطان الثدي.

كما أشار السيد أحمد الشيخ إلى أن 6.6% من النساء العربيات يعانين من مرض السكري، مقابل 4.7% من الرجال العرب؛ 6.1% من النساء العربيات يعانين من ضغط الدم، مقابل 4.4% لدى الرجال؛ 3.6% من النساء يعانين من الكولسترول، مقابل 3.2% لدى الرجال.

وبخصوص أسباب الوفاة بين النساء لكل مائة ألف أمرأة، يتضح أن 74.7% من أسباب الوفاة لدى النساء العربيات تعود إلى مرض السرطان، مقابل 75.2% لدى اليهوديات؛ 47% بسبب أمراض القلب لدى العربيات، مقابل 21.8% لدى اليهوديات؛ 39.6% بسبب السكري لدى العربيات، مقابل 10% لدى اليهوديات.

وأشار السيد أحمد الشيخ أن أحد العوامل الأساسية لإنتشار الأمراض المزمنة لدى النساء يعود إلى أسلوب الحياة، مثل استهلاك الأغذية التي تحتوي على نسب عالية من الدهنيات، والتي تؤدي إلى السمنة الزائدة، وكذلك بسبب قلة ممارسة الرياضة بسبب قلة المرافق الرياضية للنساء في البلدات العربية، إضافة إلى عامل الوعي والتثقيف.

بعد المداخلة تم عرض فيلم “باب إلى الحياة” عن سرطان الثدي، وهو فيلم من أنتاج جمعية الجليل وجمعية مكافحة السرطان. ولقد تخلل اليوم الدراسي معرضاً للمنتجات الفلسطينية التراثية من انتاج ناشطات جمعية “أفنان الجليل” في عرابة.  وفي ختام اليوم الدراسي قامت جمعية الزهراء بتكريم السيدة دوريس آركين على دعمها المادي للجمعية.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مناقشة آليات تمكين المرأة الفلسطينية من الحصول على حقوقها الارثية

رام الله – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: