إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الثقافة والفنون / المؤتمرات / المؤتمر الدولي للشباب والصحوة الإسلامية بإيران : القرن الحالي هو القرن الاسلامي وتجاوز البشرية جميع المدارس والايديولوجيات

طهران - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
أنهى المؤتمر الدولي للشباب والصحوة الإسلامية لعام 2012 أعماله، بإصدار بيان ختامي أكد على ضرورة ايجاد قنوات فضائية وشبكات اجتماعية على الانترنت لتكريس الصحوة الإسلامية في العالم .
وافادت وكالة مهر للانباء ان المؤتمر الدولي للشباب والصحوة الإسلامية أنهى أعماله مساء يوم الاثنين 30 كانون الثاني 2012 ، بطهران بإصدار بيان ختامي أعرب فيه المشاركون بالمؤتمر عن ارتياحهم لنجاح حركة الصحوة الإسلامية.

المؤتمر الدولي للشباب والصحوة الإسلامية بإيران : القرن الحالي هو القرن الاسلامي وتجاوز البشرية جميع المدارس والايديولوجيات

طهران – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
أنهى المؤتمر الدولي للشباب والصحوة الإسلامية لعام 2012 أعماله، بإصدار بيان ختامي أكد على ضرورة ايجاد قنوات فضائية وشبكات اجتماعية على الانترنت لتكريس الصحوة الإسلامية في العالم .
وافادت وكالة مهر للانباء ان المؤتمر الدولي للشباب والصحوة الإسلامية أنهى أعماله مساء يوم الاثنين 30 كانون الثاني 2012 ، بطهران بإصدار بيان ختامي أعرب فيه المشاركون بالمؤتمر عن ارتياحهم لنجاح حركة الصحوة الإسلامية.

واكد البيان ان الصحوة الاسلامية هي وعد الهي صادق، وان المشاركة الشعبية الواسعة فيها وخاصة مشاركة الشباب في ساحة الجهاد، تعتبر من اهم عناصر الصحوة الاسلامية. وان القرن الخامس عشر الهجري الحالي ( الحادي والعشرين الميلادي ) هو القرن الاسلامي والروح المعنوية حيث تجاوزت البشرية جميع المدارس والايديولوجيات، ودخلت مرحلة جديدة تتسم بالتوجه الى الله والاستعانة به.
ولفت البيان الى ان الثورة الاسلامية الإيرانية بقيادة الامام آية الله روح الله الخميني، كانت ملهمة للحركات الاسلامية، وأدت الى تكريس الافكار الاسلامية، مشددا على ان الاستقلالية والحرية والعدالة وصيانة الكرامة الانسانية والمقاومة امام الاستبداد والاستعمار ورفض التمييز العنصري والديني، هي من ابرز خصائص الصحوة الاسلامية.
وحذر البيان من مؤامرات الاستكبار والصهيونية العالمية، معتبرا انسحاب قوات الاحتلال الامريكي من العراق وافغانستان وانتصار المقاومة اللبنانية والفلسطينية بأنها اظهرت قوة الايمان لدى الشعوب المسلمة بالمنطقة، وبعثت روح الامل في حركة الصحوة الاسلامية.
ووصف البيان القضية الفلسطينية بأنها القضية الرئيسية للعالم الاسلامي، وتعتبر احد اركان حركة الصحوة الاسلامية، محذرا من وقوع الاختلاف بين صفوف الثوار والصراعات القومية والقبلية، لأنها تؤدي الى إضعاف الامة الاسلامية، وتمنح الفرصة للاعداء لتنفيذ مخططاتهم ضد المسلمين، مشددا على ضرورة تجنب تبادل الاتهامات والتكفير بين طوائف المسلمين، وضرورة التمسك بالاعتدال والعقلانية.
كما دعا المشاركون في المؤتمر، المجمع العالمي للصحوة الاسلامية الى مواصلة عقد مؤتمر الشباب والصحوة الاسلامية بمشاركة واسعة للعنصر النسوي، وتأسيس موقع اعلامي للصحوة الاسلامية على الانترنت، وتأسيس مركز للدراسات والأبحاث الاستراتيجية حول الصحوة الاسلامية، وتشكيل مجلس تنسيقي لشباب العالم الإسلامي، وإطلاق قناة فضائية مستقلة او الاستفادة من القنوات التلفزيونية الموجودة لبث أخبار وتقارير وتحاليل حول تطورات الصحوة الإسلامية.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فعاليات مؤتمر الصحة النفسية وحقوق الانسان بغزة

غزة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: