إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن الإسلامي / حاملة الطائرات الأمريكية أبراهام لينكولن تعبر مضيق هرمز بالخليج العربي
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

حاملة الطائرات الأمريكية أبراهام لينكولن تعبر مضيق هرمز بالخليج العربي

مضيق هرمز – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
عبرت حاملة الطائرات الأمريكية أبراهام لينكولن، مضيق هرمز، ليلة الأحد 22 كانون الثاني 2012 ، ودخلت مياه الخليج بعد تراجع إيران عن تصريحات سابقة حذرت فيها من إرسال حاملات طائرات أمريكية إلى المنطقة.
ونقل راديو “سوا” الأمريكي عن المتحدثة باسم الأسطول الخامس الأمريكي ومقره في البحرين إيمي ديريك فروست قولها: إن عبور الحاملة لمضيق هرمز بأنه “عادي وروتيني”.
وأضافت فروست أن حاملة الطائرات، التي كانت ترافقها مجموعة من السفن الحربية، أكملت عبورها بهدف القيام بعمليات أمنية بحرية كانت مقررة من قبل.

جدير بالذكر أن حاملة الطائرات أبراهام لينكولن هي أول حاملة طائرات أمريكية تدخل الخليج منذ أواخر كانون الأول – ديسمبر الماضي، لتحل محل حاملة الطائرات جون سي ستينيس.
وكان قائد الجيش الإيراني آية الله صالحي، قد هدد عقب مغادرة الحاملة ستينس بالقيام بعمل، لم يحدده، إذا عادت الحاملة الأمريكية إلى الخليج.
يذكر أن إيران لوحت في وقت سابق باستخدام القوة العسكرية لإغلاق مضيق هرمز، أهم ممر ملاحي نفطي في العالم، كرد على تحركات أمريكية وأوروبية لتضييق الخناق على طهران بينها فرض حظر على صادراتها النفطية وتجميد أصول البنك المركزي الإيراني، لدفعها إلى التخلي عن برنامجها النووي الذي تعتقد دول كثيرة أن أغراضه عسكرية.
ويعتبر مضيق هرمز الذي يمتد بطول 160 كيلومترا وعرض يتراوح بين 56 و180 كيلومترا ثاني أهم مضيق دولي من حيث الكثافة المرورية ، إذ يمر عبره يوميا 40 في المائة من النفط الذي تحمله الناقلات العملاقة ، ويؤمن 25 في المائة من احتياجات السوق العالمية من النفط مما يؤكد أهميته الاستراتيجية، حيث وصفه الرحالة والمؤرخون البرتغال في القرن السابع عشر بقولهم: لو كان العالم كله خاتما فمضيق هرمز هو الدرة التي تتلألأ فوق هذا الخاتم.

من جهته ، أعلن مندوب إيران الدائم لدي الامم المتحدة، محمد خزاعي، يوم الجمعة الماضي ( 20 كانون الثاني 2012 ) ، أن إغلاق مضيق هرمز ليس من بين استراتيجية إيران، بل إن الرغبة تتمثل في أن يكون مضيقا للسلام والاستقرار، لكن طهران تضع كل الخيارات على الطاولة من أجل الدفاع عن نفسها ومواجهة التهديدات الأجنبية.
وأضاف خزاعي، في تصريح أوردته وكالة أنباء “إرنا” الإيرانية ردا على سؤال حول تهديد إيران بإغلاق مضيق هرمز إذا فرضت أمريكا حظرا نفطيا وتصريحات المسئولين الألامريكيين حول هذا الموضوع، أن استراتيجية إيران وسياساتها لا تقوم على المواجهة مع الدول الأخرى بل تقوم على إرساء السلام والاستقرار في منطقة الخليج.
وأوضح أن طهران تعتقد أن مضيق هرمز ينبغي ان يكون مضيق السلام والاستقرار، وان يكون مفتوحا في ذات الوقت، وفي الوقت الراهن ليس لإيران أن تتخذ قرارا بإغلاق المضيق الا اذا تعرضت لتهديدات جادة.
وأردف أن إيران سعت على الدوام مع دول الجوار الاخرى في المنطقة للمحافظة على الاستقرار والسلام في الخليج، لكن إذا أرادت القوى الاجنبية خلق مشاكل في المنطقة، فإن من حق إيران والدول الأخرى في المنطقة الدفاع عن نفسها.
وحول مؤامرة اغتيال السفير السعودي في واشنطن، قال المسئول الإيراني إن هذه القضية لم تدخل إلى المحكمة ولم يتم إثبات شيء إلى الآن، بالاضافة إلى أن إيران لا تقدم مطلقا على خطوات ترمي لاغتيال سفير بلد مسلم وجار.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كابول – مقتل 10 رجال أمن بأفغانستان بهجوم لحركة طالبان الإسلامية الأفغانية

كابول – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )    Share This: