إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن العربي / السودان تبدأ بتسيير رحلات جوية وبرية لترحيل مواطني دولة الجنوب الموجودين بجمهورية السودان
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

السودان تبدأ بتسيير رحلات جوية وبرية لترحيل مواطني دولة الجنوب الموجودين بجمهورية السودان

الخرطوم – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
تبدأ السلطات السودانية يوم الاحد 22 كانون الثاني 2012 تنفيذ برامج تسيير رحلات جوية وبرية لترحيل مواطني دولة الجنوب الموجودين بجمهورية السودان.
وقال مدير المركز السوداني للنزوح والعودة الطوعية السر العمدة أن برنامج رحلات العودة لنازحي الجنوب يتم عبر التنسيق مع الأمم المتحدة .
وأوضح في تصريح له اليوم السبت أن برنامج الرحلات المشار إليه يتم تنفيذه عبر محورين وتتمثل في رحلتين جويتين من مطار الخرطوم إلى مدينتي واو وأويل بدولة الجنوب وتحمل على متنها “247” من ذوي الاحتياجات الخاصة تشمل كبار السن والأطفال فضلاً عن تسيير 3 قطارات إلى مدينتي واو وأويل وتشمل “4500” نازح .

وأفاد أن برامج الرحلات يتم في إطار دعم الأمم المتحدة لإكمال ترحيل النازحين العالقين بمناطق جبرونة ومايو والحاج يوسف.
من جهة ثانية ، قال جنوب السودان يوم أمس الجمعة إنه يستعد لوقف إنتاج النفط تدريجيا خلال أسبوعين بعد أن قال السودان إنه بدأ مصادرة نفط الجنوب لتعويض ما قال إنها رسوم لم تسدد.
ويدور نزاع بين السودان وجنوب السودان بشأن اقتسام إيرادات النفط بعد أن أخذت جوبا ثلثي الإنتاج حين أصبحت دولة مستقلة في 9 يوليو – تموز 2011 .
وتحتاج دولة جنوب السودان الحبيسة لاستخدام خط أنابيب وميناء تابعين للشمال لتصدير الخام لكنها فشلت في التوصل إلى اتفاق مع الخرطوم بشأن رسوم العبور مما دفع السودان لمصادرة جزء من نفطها كتعويض.
وقال المتحدث باسم حكومة جنوب السودان برنابا ماريال بنجامين”وزارة البترول والتعدين ستبدأ عملية فنية تفضي إلى قرار يؤدي إلى إغلاق كامل. هذا سيكون خلال أسبوع أو أسبوعين.
من جهته ، أبدى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الليلة الماضية قلقه الشديد من التوتر المستمر على طول الحدود بين دولتي السودان وجنوب السودان ومن تدهور العلاقات بين البلدين داعياً الطرفين إلى بذل ما في وسعهما للتوصل إلى اتفاق خلال مفاوضاتهما الحالية في أديس أبابا وحل الأزمة القائمة بشأن النفط.
وأفاد المتحدث باسم الأمين العام مارتن نيسيركي أن المبعوث الخاص للأمم المتحدة هايلي منكيريوس سيبقى في أديس أبابا للمساعدة على المفاوضات بالتعاون مع الاتحاد الإفريقي.
ويتسبب تقاسم العائدات النفطية بين جنوب السودان الذي يستحوذ على القسم الأكبر من الاحتياطي، والسودان الذي يسيطر على البنى التحتية الضرورية لتصدير النفط الخام، بتوتير العلاقات بين البلدين منذ إعلان استقلال دولة جنوب السودان في يوليو الماضي.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بغداد – أمر قضائي عراقي باعتقال رئيس وأعضاء المفوضية التي أشرفت على إجراء الاستفتاء في إقليم كردستان حول الاستقلال

أربيل – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )  Share This: