إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / موسوعة الإنسان الشاملة / الأتراح ( الوفيات ) / وفاة رؤوف دنكتاش الرئيس الأسبق لجمهورية شمالي قبرص

نيقوسيا - وكالات - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
توفي يوم الجمعة 13 كانون الثاني 2012 رؤوف دنكتاش، الذي ترأس جمهورية شمالي قبرص لاكثر من ثلاثين عاما، وكان من اشد مؤيدي استقلال الجزء الشمالي من الجزيرة المتوسطية المقسمة.
وقالت اسرة دنكتاش إن الرئيس الاسبق البالغ من العمر 88 عاما توفي في المستشفى الذي ادخل اليه في الثامن من الشهر الجاري.
وكانت صحة دنكتاش قد تدهورت في السنوات الاخيرة.ونقل دنكطاش الذي تدهورت حالته الصحية خلال العقد المنصرم الى المستشفى في الثامن من يناير كانون الثاني اثر اصابته بالجفاف الذي تحول سريعا الى فشل لاجهزة الجسم .

وفاة رؤوف دنكتاش الرئيس الأسبق لجمهورية شمالي قبرص

نيقوسيا – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
توفي يوم الجمعة 13 كانون الثاني 2012 رؤوف دنكتاش، الذي ترأس جمهورية شمالي قبرص لاكثر من ثلاثين عاما، وكان من اشد مؤيدي استقلال الجزء الشمالي من الجزيرة المتوسطية المقسمة.
وقالت اسرة دنكتاش إن الرئيس الاسبق البالغ من العمر 88 عاما توفي في المستشفى الذي ادخل اليه في الثامن من الشهر الجاري.
وكانت صحة دنكتاش قد تدهورت في السنوات الاخيرة.ونقل دنكطاش الذي تدهورت حالته الصحية خلال العقد المنصرم الى المستشفى في الثامن من يناير كانون الثاني اثر اصابته بالجفاف الذي تحول سريعا الى فشل لاجهزة الجسم .

وكان دنكتاش يعتبر من اشد مؤيدي استقلال الجزء الشمالي التركي من قبرص.
ويقول المراسلون إنه كان شخصية مثيرة للجدل، حيث يعتبره القبارصة الاتراك بطلا قوميا بينما يكرهه القبارصة اليونانيون كرها شديدا.
وتبوأ دنكتاش السلطة عند تأسيس جمهورية شمالي قبرص عام 1974 عقب الغزو التركي لشمالي الجزيرة الذي اعقب بدوره انقلابا قام به عسكريون قبارصة يونانيون كانوا ينوون الحاق قبرص باليونان.
ولم تعترف بجمهورية شمالي قبرص الا تركيا.
اعربت تركيا عن المها اثر وفاة رؤوف دنكطاش مؤسس “جمهورية شمال قبرص التركية” في 1983 التي لا تعترف بها سوى انقره، معتبرة ان “الامة فقدت بطلا”.
وكان دنكطاش الزعيم السابق للقبارصة الاتراك توفي مساء الجمعة عن 88 عاما. ومن المقرر ان تنظم له جنازة رسمية الثلاثاء 17 كانون الثاني 2012 بحضور الرئيس التركي عبد الله غول، بحسب قناة ان تي في الخاصة.
واعلن رئيس القبارصة الاتراك درويش اروغلو السبت “حدادا وطنيا” لمدة اسبوع وذلك حتى مساء الجمعة القادم.
وقال غول في رسالة تعزية “ان غياب دنكطاش يشكل خسارة للامة التركية جمعاء. لقد فقدت امتنا بطلا حقيقيا (..) كرس حياته لقضية شعبه المشروعة”.
واضاف الرئيس التركي ان بلاده ستستمر في دعم “جمهورية شمال قبرص التركية” حيث تنشر نحو 30 الف جندي منذ اجتياح ثلث جزيرة قبرص في 1974 ردا على انقلاب دبره قوميون قبارصة يونانيون ارادوا ضم قبرص لليونان.
وقال وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو “لقد فقدنا رجل دولة عظيما”، بحسب ما اوردت وكالة انباء الاناضول. وينتظر ان يشارك اوغلو ايضا في جنازة دنكطاش الى جانب رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان.
واكد اردوغان في رسالة تعزية “ان دنكطاش يحتل مكانة خاصة في قلب الامة التركية” واعرب “عن حزنه العميق” لوفاته.
واعلن اردوغان الحداد الوطني في تركيا من السبت الى مساء الثلاثاء، بحسب وكالة انباء الاناضول حيث ستنكس الاعلام في تركيا وكافة المقار الدبلوماسية في الخارج.
اما في جمهورية قبرص المعترف بها دوليا، فلم يصدر عن القبارصة اليونانيين اي رد فعل. لكن الصحف اشارت الى “وفاة زعيم احتلال قبرص” و”حامل راية استقلال القبارصة الاتراك”.
وقدم الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الذي ترعى منظمته مباحثات تسعى لتوحيد الجزيرة، تعازيه اثر وفاة “القائد التاريخي القبرصي التركي الذي خدم لفترة طويلة وكانت له علاقة طويلة مع الامم المتحدة”.
وقال المستشار الخاص لبان كي مون في قبرص الكسندر داونر وممثلته الخاصة ليزا بوتينهيم ان دنكطاش مثل “شخصية هامة دافعت بقوة عن القبارصة الاتراك”.
وكان دنكطاش انسحب من الحياة السياسية في 2005 بعد ان رفض القبارصة الاتراك موقفه المتصلب ازاء القبارصة اليونانيين. وصوتوا في استفتاء في 2004 على خطة الامم المتحدة لتوحيد قبرص.
لكن القبارصة اليونانيين رفضوا الخطة.
ولا تزال قبرص مقسمة في حين دخلت جمهورية قبرص الاتحاد الاوروبي بدون القبارصة الاتراك. وبدات مفاوضات جديدة في 2008 بين القسمين الشمالي (التركي) والجنوبي (اليوناني) لاعادة توحيدهما لكنها متعثرة.
ومثل دنكطاش المحامي الذي تلقى علومه في بريطانيا، القبارصة الاتراك لمدة 40 عاما منها 20 عاما كرئيس ل “جمهورية شمال قبرص التركية” غير المعترف بها دوليا.
ولم تنجح المفاوضات التي ترعاها الامم المتحدة لاعادة توحيد قبرص في الوصول الى هدفها، رغم موافقة طرفي النزاع على خطة دولية طرحها المجتمع الدولي عام 2004.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تشييع جثمان ( محمد علي كلاي ) بطل العالم في الملاكمة سابقا

كنتاكي – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )  Share This: