إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / الإتحادات الفلسطينية / نقابة العاملين في الوظيفة العمومية بفلسطين ترفض قانون التقاعد المبكر


رام الله - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
قال بسام زكارنه رئيس نقابة العاملين في الوظيفة العمومية ان مقترح قرار الاحالة للتقاعد المبكر والذي يمس حوالي 26300 موظف مرفوض وسيؤدي لانفجار وغضب الموظفين لا امكانية للسيطرة عليه من احد وكذلك وقف العلاوات الإشرافية وطبيعة العمل وبدل الانتقال.
زكارنة يرد على تقرير نشرته صحيفة القدس العربي قالت فيه انها حصلت على وثيقة اعدتها الحكومة الفلسطينية لاحالة موظفين الى التقاعد في اطار خطة تقشف اعتبارا من هذه السنة وذلك بسبب الازمة المالية التي تمر بها السلطة الفلسطينية.

نقابة العاملين في الوظيفة العمومية بفلسطين ترفض قانون التقاعد المبكر

رام الله – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
قال بسام زكارنه رئيس نقابة العاملين في الوظيفة العمومية ان مقترح قرار الاحالة للتقاعد المبكر والذي يمس حوالي 26300 موظف مرفوض وسيؤدي لانفجار وغضب الموظفين لا امكانية للسيطرة عليه من احد وكذلك وقف العلاوات الإشرافية وطبيعة العمل وبدل الانتقال.
زكارنة يرد على تقرير نشرته صحيفة القدس العربي قالت فيه انها حصلت على وثيقة اعدتها الحكومة الفلسطينية لاحالة موظفين الى التقاعد في اطار خطة تقشف اعتبارا من هذه السنة وذلك بسبب الازمة المالية التي تمر بها السلطة الفلسطينية.

وبين زكارنه انه وصل للنقابة مقترح بصيغة قرار للحكومة فيه احالة حوالي 26300 موظف مدني وعسكري للتقاعد المبكر لمن امضوا خمسة عشر عاما خاضعة للتقاعد للموظفين المدنيين وعشرون عاما للعسكريين بحد ادنى 50% من راتب الموظف وكذلك وقف علاوة الإشراف وطبيعة العمل وبدل الانتقال الا وفق لوائح خاصة وإلغاء علاوة المخاطرة ودمجها بعلاوة طبيعة العمل او دفعها وفق قرار الوزير وتعديل الشرائح الضريبية للموظفين وإضافة ثلاث شرائح جديدة دون قرار الرئيس او التشريعي وهي من رواتبهم بين 81 الف سنويا ولغاية 120 الف يدفع 15% ومن 121 الف ولغاية 200 الف 22.5% واكثر من 200 الف 30 %.
واضاف زكارنه ان هذا المقترح موجود على طالة الحكومة للنقاش والإقرار دون أي تشاور مع المجلس التشريعي والفصائل والنقابات الفلسطينية وهذا المقترح الخطير يهدد الموظفين ليدخلوا ضمن شريحة الفقر المتوقع وخاصة ان 80% منهم لن يتقاضى سوى 50% من رواتبهم مع العلم ان رواتبهم كاملة لم تعد تكفيهم لمنتصف الشهر بسبب الغلاء الفاحش ومعظمهم يدفع قروض للبنك تصل ل50% علما ان نسبة الموظفين الحاصلين على قروض من البنوك تصل ل 65% .
واكد زكارنه ان النقابة تدرك الصعوبات المالية للحكومة ومستعدة للتعاون لأي برنامج تقشفي مدروس يساهم في تعزيز الصمود في مواجهة اي محاولة للابتزاز السياسي للسلطة الوطنية ولكن بالمشاركة والحوار وليس التفرد وفرض القرارات وعدم إدراك لمخاطرها.

وبين زكارنه انه تم دعوة مجلس النقابة للانعقاد لجلسة طارئة الأسبوع المقبل لمناقشة الخطوات اللازمة للرد على هذا المقترح الخطير والمدمر في ضل استهداف خارجي واستمرار الاستيطان وتهويد القدس والحصار المالي والسياسي.

وأضاف زكارنه انه تم توزيع المقترح على جميع القيادات للإطلاع ومتابعة محاولات إقراره والوقوف على نتائجه مطالبا الحكومة الاجتماع في النقابة للتشاور قبل اتخاذ هذه الخطوة المدمرة.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القدس – نقابة المحامين الفلسطينيين تدعو لتأجيل الانتخابات المحلية الفلسطينية

القدس –  شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: