إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / التعليم والآداب / التعليم العالي / جامعة قطر وكلية المجتمع توقعان إتفاقية تجسير لقبول طلبة الدبلوم المتوسط بالجامعة لدرجة البكالوريوس
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

جامعة قطر وكلية المجتمع توقعان إتفاقية تجسير لقبول طلبة الدبلوم المتوسط بالجامعة لدرجة البكالوريوس

الدوحة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
وقعت جامعة قطر وكلية المجتمع في قطر ، يوم الثلاثاء 3 كانون الثاني 2012 ، اتفاقية تجسير أولية من شأنها أن تسهل قبول طلاب كلية المجتمع في جامعة قطر.
ووقع الاتفاقية عن الجامعة رئيستها الأستاذة الدكتورة شيخة بنت عبدالله المسند فيما وقعها عن كلية المجتمع الأستاذ الدكتور إبراهيم صالح النعيمي الرئيس المكلف بإدارة الكلية، وذلك بحضور قيادات من جامعة قطر وكلية المجتمع وأعضاء هيئة التدريس وفقا لما أوردته وسائل إعلام إلكترونية قطرية .

ووفقا للاتفاقية، يجوز لخريج كلية المجتمع الذي حصل على ( شهادة المشاركة) بإكمال 60 ساعة دراسية معتمدة من المقررات الدراسية في الآداب أو العلوم، تقديم طلب قبول لدراسة أحد برامج البكالوريوس في جامعة قطر. وسيعفى الطالب من دراسة مقررات الكفاءة في البرنامج التأسيسي (اللغة الإنجليزية والرياضيات والحاسب الآلي).
أما في حالة الطلاب الذين لم يتموا دراستهم في الكلية ويرغبون في تكملة دراستهم في جامعة قطر فيجب عليهم اجتياز متطلبات الكفاءة المشار إليها أعلاه شريطة أن يكونوا قد أتموا دراسة 24 ساعة كحد أدنى في كلية المجتمع.
ووضعت شروط الاتفاق بما يتماشى مع مبادئ الاعتماد التي وضعتها الرابطة الجنوبية للكليات والمدارس، بالولايات المتحدة الأمريكية، حيث تشهد جامعة قطر عملية واسعة في مجال الاعتماد الأكاديمي من المؤسسات العالمية.
وعلقت الدكتورة شيخة المسند على الاتفاقية قائلة “إنها تؤكد مبدأ استمرارية التعليم التي يسعى لتحقيقها صانعو سياسة التعليم في الدولة والتي تتيح للطلبة من مختلف المؤسسات التعليمية بما فيها كلية المجتمع في قطر متابعة دراستهم الجامعية والحصول على مؤهلات أعلى من خلال الالتحاق بمؤسسات التعليم العالي الأخرى.
وأعربت الدكتورة المسند عن سعادتها في أن تكون الجامعة طرفا في هذه الاتفاقية مع كلية المجتمع التي سوف تتيح للطلبة خيارات دراسية متعددة لاستكمال دراستهم وتخصصاتهم السابقة”.
ومن جهته، أكد الدكتور إبراهيم النعيمي أهمية توقيع الكلية لاتفاقية التجسير الأولى مع الجامعة الوطنية في الدولة، مشيرا إلى أن معظم الخريجين يرغبون في إكمال دراستهم في قطر.
وقال إن هذه الاتفاقية ستفتح لهم الأبواب للتفوق في دراستهم وذلك لإكمال دراسة البكالوريوس في جامعة قطر، معربا عن ثقتة بأن أي شكل للتعاون سيضفي قيمة على نوعية التعليم العالي في قطر.وتعد اتفاقية التجسير خطوة هامة لكلتا المؤسستين، وسوف تدار من قبل هيئة تضم ممثلين عن جامعة قطر وكلية المجتمع في قطر وذلك لعرض وتقييم البرامج وطرح التوصيات والمقترحات ذات الصلة.

 

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

دبي – أعمال مؤتمر التعليم العالمي لعام 2016

دبي – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )  Share This: