إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / موسوعة الإنسان الشاملة / شخصيات وتراجم / الحرية للشيخ عمر عبد الرحمن بالسجن الإنفرادي الأمريكي لمدة 18 عاما

الحرية للشيخ عمر عبد الرحمن بالسجن الإنفرادي الأمريكي
القاهرة - وكالات - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
أكد عبد الله نجل الشيخ عمر عبد الرحمن، المعتقل في أمريكا، أن البيان الذي أصدرته السفارة الأمريكية بالقاهرة حول الحالة الصحية لوالده "كاذب"، مشيرًا إلى أن البيان يهدف لتضليل الرأي العام في مصر.
وكانت السفارة الأمريكية بالقاهرة أصدرت في وقت سابق بيانًا وصفت فيه الحالة الصحية للشيخ عمر بأنها مستقرة.. وأن هناك أطباء متخصصين يقومون بعلاجه ويتابعون حالته باستمرار"، معتبرين حالة الشيخ الصحية "لا تستدعي الإفراج عنه صحياً".

الحرية للشيخ عمر عبد الرحمن بالسجن الإنفرادي الأمريكي لمدة 18 عاما

الحرية للشيخ عمر عبد الرحمن بالسجن الإنفرادي الأمريكي
القاهرة – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
أكد عبد الله نجل الشيخ عمر عبد الرحمن، المعتقل في أمريكا، أن البيان الذي أصدرته السفارة الأمريكية بالقاهرة حول الحالة الصحية لوالده “كاذب”، مشيرًا إلى أن البيان يهدف لتضليل الرأي العام في مصر.
وكانت السفارة الأمريكية بالقاهرة أصدرت في وقت سابق بيانًا وصفت فيه الحالة الصحية للشيخ عمر بأنها مستقرة.. وأن هناك أطباء متخصصين يقومون بعلاجه ويتابعون حالته باستمرار”، معتبرين حالة الشيخ الصحية “لا تستدعي الإفراج عنه صحياً”.
إلا أن عبد الله قال: إن ما جاء في بيان السفارة لا يعدو كونه “تصريحات كاذبة.. فالأمريكان يدعون للاهتمام بحقوق الإنسان ودعمها ودائمًا ما يفعلون عكس ذلك”.
وشدد على أن حالة والده غير مستقره بالمرة، وأنه يحدثهم في التليفون ويؤكد لهم أنه يتعرض لمعاناة كبيرة، حيث يطرق الباب للسجانين لساعات طويلة حتى يستجيب له أحد، كما يُمنع عنه وجبة الإفطار مما يزيد مرض السكر لديه، إضافة إلى تأخر تناوله للعلاج.
وأكد عبد الله أن حبس الشيخ الانفرادي لمده تزيد عن 18 عام جعلت حالته النفسية سيئة، لعدم الاهتمام بها، وإهمال حقه الكامل في العلاج”.
كما أوضح أن سماح الحكومة المصرية للسفارة الأمريكية بإصدار مثل هذه البيانات هو استهتار وتهاون بقضية والده، لافتًا الانتباه إلى أن ذلك يأتي بسبب الاعتصام الذي تقيمه أسرة الشيخ أمام السفارة الأمريكية والذي وصل الآن إلى أكثر من خمسة أشهر.
وأشار إلى أنهم أرسلوا خطابين رسميين منذ ما يزيد عن شهر، أحدهما إلى المجلس العسكري والآخر إلى السفارة الأمريكية، ولم يرد المجلس العسكري حتى الآن، مطالبًا المجلس بالتدخل للإفراج عن الدكتور عمر مثل ما فعل مع المسجونين الفلسطينيين في الكيان الصهيوني ( إسرائيل ) .

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المدرب الفلسطيني د. كمال إبراهيم علاونه .. مدير عام مركز العالم الثقافي – نابلس World Cultural Center – Nablus لدرجات البكالوريوس والماجستير والدكتوراه

مركز العالم الثقافي – نابلس World Cultural Center – Nablus لدرجات البكالوريوس والماجستير والدكتوراه .. المدرب الفلسطيني د. كمال إبراهيم ...