إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / موسوعة الإنسان الشاملة / الأسرى والأسيرات / الإستعداد لتنفيذ المرحلة الثانية من صفقة ” وفاء الأحرار ” بالإفراح عن 550 أسيرًا من السجون الصهيونية

فلسطين - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
أعلن مصدر مصري مسؤول نجاح المخابرات المصرية بإتمام المرحلة الثانية من صفقة تبادل الأسرى بين الفلسطينيين والإسرائيليين في موعدها اليوم الأحد، التي سيتم بموجبها الإفراج عن 550 أسيرا فلسطينيا من داخل السجون الصهيونية .
وأكد المصدر، في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط، يوم السبت 17 كانون الأول 2011 ، أن السلطات الإسرائيلية بدأت باتخاذ التدابير القانونية والإدارية لإتمام تنفيذ تلك المرحلة في الموعد المقرر لها .

الإستعداد لتنفيذ المرحلة الثانية من صفقة ” وفاء الأحرار ” بالإفراح عن 550 أسيرًا من السجون الصهيونية

فلسطين – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
أعلن مصدر مصري مسؤول نجاح المخابرات المصرية بإتمام المرحلة الثانية من صفقة تبادل الأسرى بين الفلسطينيين والإسرائيليين في موعدها اليوم الأحد، التي سيتم بموجبها الإفراج عن 550 أسيرا فلسطينيا من داخل السجون الصهيونية .
وأكد المصدر، في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط، يوم السبت 17 كانون الأول 2011 ، أن السلطات الإسرائيلية بدأت باتخاذ التدابير القانونية والإدارية لإتمام تنفيذ تلك المرحلة في الموعد المقرر لها .

وأشار إلى أن مصر سعت من خلال اتصالاتها مع الطرف الإسرائيلي إلى أن تضم صفقة الأسرى مختلف التنظيمات والفصائل الفلسطينية، خاصة التنظيمات التي لم يتم الإفراج عن أعداد مناسبة من أسراها بالمرحلة الأولى من الصفقة.
وأوضح أن المرحلة الثانية تتضمن الإفراج عما يزيد عن 300 أسيرا من حركة ‘فتح’، و70 أسيرا من الجبهة الشعبية، و20 أسيرا من الجبهة الديمقراطية، وما يزيد عن 50 طفلا تقل أعمارهم عن 18 عاما، بالإضافة إلى أسيرين اثنين من الأردن، وخمس حالات مرضية .
ولفت إلى أن المرحلة الثانية تتضمن باقي الأسيرات الفلسطينيات اللاتي لم تشملهن المرحلة الأولى من الصفقة، بحيث يتم الإفراج عنهن في نفس توقيت تنفيذ المرحلة الثانية اليوم الأحد 18 كانون الأول 2011 ، مبينا أن أغلب الأسرى من الضفة الغربية، عدا حوالي 50 أسيرا من قطاع غزة .
ونوه إلى أنه تم الاتفاق مع الطرف الإسرائيلي على إتمام المرحلة الثانية من الصفقة بمشاركة عناصر مصرية في مختلف مراحل التنفيذ، تتولى الإشراف على تسليم الأسرى، على أن يقوم الطرف الإسرائيلي بالتنسيق مع الصليب الأحمر الدولي فيما يتعلق بالإجراءات المتبعة حيال تنفيذ عملية الإفراج عن هؤلاء الأسرى.
إلى ذلك ، تفرج السلطات الاسرائيلية مساء الاحد عن 550 اسيرا فلسطينيا بينهم الفرنسي-الفلسطيني صلاح حموري في اطار المرحلة الثانية من صفقة تبادل الاسرى التي تم بموجبها الافراج عن الجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط.
وقد ازالت المحكمة العليا الاسرائيلية اخر عقبة امام هذه العملية عبر رفضها الجمعة طعونا قدمت ضد الافراج عن الاسرى.
وبموجب الصفقة التي ابرمت مع حركة حماس اثر وساطة مصرية، افرجت اسرائيل في 18 تشرين الاول/أكتوبر عن دفعة اولى ضمت 477 اسيرا فلسطينيا في نفس اليوم الذي افرج فيه عن الجندي جلعاد شاليط الذي اعتقل لمدة اكثر من خمس سنوات لدى حماس في قطاع غزة.

وتنص الصفقة على الافراج عن دفعة ثانية تضم 550 معتقلا فلسطينيا في غضون شهرين بعد توقيعها.

وبين الاسرى الذين سيفرج عنهم الاحد ست نساء. وبحسب مصلحة السجون الاسرائيلية فان 40 اسيرا سيعودون الى قطاع غزة واثنين الى القدس الشرقية بينهم صلاح حموري واثنين الى الاردن والبقية الى الضفة الغربية.
ولا ينتمي اي من الفلسطينيين الذين سيفرج عنهم الى حماس او الجهاد الاسلامي كما ان ايا منهم “ايديه ملطخة بالدماء” بحسب تعبير السلطات الاسرائيلية في اشارة الى انهم غير ضالعين في عمليات دامية ضد اسرائيليين.
وقال مسؤول حكومي رفض الكشف عن اسمه ان “اختيار الاسماء قامت به اسرائيل وحدها، لم يكن هناك ضرورة للتفاوض”.
واوضح ان الصفقة تنص على الافراج عن “معتقلين امنيين” وليس معتقلي الحق العام وان “الاولوية اعطيت لمعتقلي حركة فتح”.
وبين الذين سيفرج عنهم صلاح حموري الذي اعتقل في 13 اذار/مارس 2005 وادين في 2008 امام محكمة عسكرية اسرائيلية بتهمة التخطيط لاغتيال الحاخام عوفاديا يوسف الزعيم الروحي لحزب شاس الديني المتطرف. وحكم عليه بالسجن سبع سنوات، وقد دفع ببراءته على الدوام.
واعلن وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه الخميس ان فرنسا “تثمن بادرة” اسرائيل اثر قرارها الافراج عن صلاح حموري.
وحسب الإذاعة الصهيونية العامة فإن معظم الأسرى المنوي الإفراج عنهم سينقلون إلى معبر بيتونيا حيث يعودون إلى منازلهم في الضفة الغربية المحتلة، بينما سيفرج عن 41 أسيرًا آخرًا في معبر كرم أبو سالم جنوب قطاع غزة.
كما سيتم نقل أسيرين أردنيين إلى جسر الملك حسين غرب الأردن، في حين سيفرج عن أسيرين من القدس المحتلة.
إلى ذلك استكملت الحكومة الفلسطينية وحركة “حماس” التحضيرات لاستقبال الأسرى المحررين من قطاع غزة، المقرر الإفراج عنهم مساء اليوم الأحد  18 كانون الأول 2011 ضمن المرحلة الثانية من صفقة وفاء الأحرار.
وقال المهندس إيهاب الغصين، الناطق باسم وزارة الداخلية بغزة ، إنه سيكون هناك استقبال رسمي من الحكومة والفصائل الفلسطينية في معبر رفح مساء اليوم الأحد، متوقعًا وصولها في حدود الساعة العاشرة مساءً.
وذكر أن من المقرر أن يطلق سراحهم الساعة الخامسة عصرًا، وأنه سيكون هناك ترتيبات أمنية، بعد تسلمهم من قبل اللجنة الدولية للصليب الأحمر، وصولاً إلى وصولهم قطاع غزة.
وقال إن أهالي المحررين سينتظرون أبناءهم في مكان مخصص لهم أمام بوابة المعبر، بخيام وكراسي وإضاءة، “وبعد انتهاء الاحتفال الرسمي السريع، سيتم إخراج الأسرى إلى ذويهم على بوابة المعبر، ومن ثم يذهبون إلى منازلهم على أن يجري خلال أيام تنظيم احتفال استقبال وتكريم لهم في مركز رشاد الشوا الثقافي بغزة.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بئر السبع – إصابة مئات الأسرى الفلسطينيين بسجن النقب بإعتداءات سجاني الاحتلال الصهيوني عليهم ونقل الكثير منهم للمشفي

بئر السبع – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: