إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الإقتصاد / الاقتصاد / منظمة التجارة العالمية تعلن موافقتها الرسمية على عضوية روسيا

موسكو - وكالات - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
أعلنت منظمة التجارة العالمية، يوم الجمعة 16 كانون الأول 2011 ، موافقتها "رسميا" على منح عضويتها لروسيا، وذلك بعد 18 عاما من المفاوضات بشأن بنود وشروط الانضمام إلى المنظمة وبذلك تكون روسيا الدولة 154 التي تقبل عضويتها في هذه المنظمة الاقتصادية العالمية .
لقد أقر وزراء الدول الأعضاء في المنظمة في مؤتمرهم الوزاري الثامن المنعقد في جنيف بسويسرا ، رزمة من وثائق انضمام روسيا إليها، وتم بعد ذلك التوقيع على بروتوكول الانضمام بين منظمة التجارة العالمية والوفد الروسي.

منظمة التجارة العالمية تعلن موافقتها الرسمية على عضوية روسيا

موسكو – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
أعلنت منظمة التجارة العالمية، يوم الجمعة 16 كانون الأول 2011 ، موافقتها “رسميا” على منح عضويتها لروسيا، وذلك بعد 18 عاما من المفاوضات بشأن بنود وشروط الانضمام إلى المنظمة وبذلك تكون روسيا الدولة 154 التي تقبل عضويتها في هذه المنظمة الاقتصادية العالمية .
لقد أقر وزراء الدول الأعضاء في المنظمة في مؤتمرهم الوزاري الثامن المنعقد في جنيف بسويسرا ، رزمة من وثائق انضمام روسيا إليها، وتم بعد ذلك التوقيع على بروتوكول الانضمام بين منظمة التجارة العالمية والوفد الروسي.

وكانت روسيا قد أمضت عقدين تقريباً من المفاوضات للانضمام إلى منظمة التجارة العالمية، حيث بدأت مشوارها في هذا المجال منذ العام 1993.
وصادقت الحكومة الروسية على مشروع البروتوكول الضروري لانجاز عملية انضمام روسيا إلى منظمة التجارة العالمية، حيث نشرت توجيهات فلاديمير بوتين رئيس الوزراء الروسي بهذا الشأن على موقع الحكومة الروسية يوم 16 كانون الأول (ديسمبر) 2011 .
وتم تكليف وزارة التنمية الاقتصادية والتجارة التوقيع على  البروتوكول نيابة عن روسيا.
وسبق أن أعلن أن عملية التوقيع ستجري يوم 16 كانون الأول (ديسمبر) الجاري في إطار لقاء وزراء منظمة التجارة العالمية في جنيف. بعد ذلك على روسيا خلال 220 يوما أن تنجز كافة إجراءات التصديق  المتعلقة بالبروتوكول. ومعنى ذلك أن روسيا قد تصبح عضوا كاملا في المنظمة قبل 23 تموز (يوليو) عام 2012 وبالذات بعد مضي 30 يوما على مصادقة الرئيس الروسي على الوثيقة.
لقد استمرت عملية انضمام روسيا الى منظمة التجارة العالمية مدة 18 سنة، في حين مازالت الجزائر منذ عام 1987 تبذل جهدها للانضمام الى هذه المنظمة.
وقال الكسندر لوكاشفيتش الناطق الرسمي باسم الخارجية الروسية، إن انضمام روسيا إلى منظمة التجارة العالمية “سيتم بموجب شروط تضمن مصالحها الوطنية حيث ستخلق ظروف ملائمة لتحسين مناخ العمل وجذب الاستثمارات الأجنبية، وكذلك توسيع الصادرات الروسية مع المحافظة على القطاعات الأساسية في الاقتصاد الوطني. أي ستبدأ مرحلة نوعية جديدة لتكامل روسيا الاتحادية مع النظام الاقتصادي العالمي”.
وأكد الناطق الرسمي على أن انضمام روسيا إلى المنظمة “سيكون مفيدا للمنظمة أيضا، حيث بقبولها دولة عظمى مثل روسيا في عضويتها، كانت لفترة طويلة خارج نظام التجارة الدولية، ستصبح المنظمة فعلا ساحة دولية للتعاون”.
وأضاف: “إننا في روسيا واثقون من أن الانضمام إلى منظمة التجارة العالمية “سوف يؤثر ايجابيا على عمليات التكامل ضمن إطار الاتحاد الجمركي وكذلك تأسيس الاتحاد الأوراسي الاقتصادي”.
وتفيد دراسات أن انضمام روسيا إلى منظمة التجارة العالمية سيجلب استثمارات أجنبية إلى السوق الروسية، ما سيزيد من حجم اقتصادها لحدود 7 بالمائة. وسيسمح لروسيا بإنفاق مبلغ 9 مليارات دولار لدعم القطاع الزراعي للأعوام 2012 و2013، فيما سيهبط الدعم في السنوات اللاحقة ليصل إلى 4.4 مليار دولار في العام 2018، وتقليص هذا الدعم يخص المنتجات التنافسية في السوق العالمية فقط، أما المنتجات الأخرى فيمكن ألا يزاح عنها الدعم.
ويقول خبراء أن المستفيد الأكبر من انضمام روسيا إلى منظمة التجارة العالمية وتخفيض الرسوم الجمركية هو المنتج في قطاعات  الحديد والصلب والصناعات البتروكيميائية، إذ أن بعد انضمامها إلى المنظمة العالمية سيزيد من المنافسة في السوق العالمية، لاسيما في قطاع البيع بالتجزئة.
ويرى ماكسيم ميدفيدكوف، كبير المفاوضين الروس، أن أمام الكونغرس الأميركي مدة نصف السنة كي يقوم بتغيير قانون جاكسون – فينيك، وإلا سيتعرض العمل التجاري الأميركي لعقوبات وخسائر بسبب عدم الالتزام بالقواعد الناظمة لمنظمة التجارة العالمية.
وسيتابع المفاوضون الروس مباحثاتهم مع دول منظمة التجارة العالمية بصفة أعضاء الوفد الموحد المفاوض لدول الاتحاد الجمركي، وبذلك ستقدم المساعدة في المفاوضات لكل من بيلاروسيا وكازاخستان بانضمامهما لمنظمة التجارة العالمية. ومن المحتمل أن تنضم كازاخستان إلى المنظمة في العام القادم، وبالنسبة لبيلاروسيا التي كانت قد أوقفت المفاوضات في وقت سابق، فهناك احتمالات أن تعود قريباً إلى جنيف.
وذكرت وكالة الأنباء البريطانية (رويترز) أن أمام روسيا الآن ستة أشهر للتصديق على اتفاق العضوية، وستصبح عضوا بالمنظمة بعد 30 يوما من التصديق.
وكانت روسيا أكبر اقتصاد خارج المنظمة التي تضم 153 عضوا واستغرقت مفاوضات انضمامها فترة أطول مقارنة بأي دولة أخرى.
وكانت المفاوضات بشأن انضمام روسيا متوقفة بسبب خلاف حدودي بين روسيا وجورجيا، في حين تمت تسويته مؤخرا باتفاق وقع في جنيف.
ولعبت سويسرا دور الوسيط لحل الأزمة بين روسيا وجورجيا من اجل حصول موسكو على عضوية منظمة التجارة العالمية.
وكانت جورجيا وافقت منذ فترة على المقترحات التي عرضها الوسيط السويسري المتعلقة بعضوية روسيا في المنظمة الدولية.
وتمتلك جورجيا، على غرار كافة أعضاء المنظمة، حق ممارسة الفيتو ضد انضمام روسيا، وقد هددت باستخدام هذا الحق في حال عدم حل نزاع مع موسكو حول المراقبة الجمركية في الحدود المشتركة بينهما.
وكانت منظمة التجارة العالمية أعلنت مؤخرا إن أغلب الخلافات التي تحول دون انضمام روسيا قد تمت تسويتها.
يذكر إلى أن روسيا قدمت طلبا لمنظمة التجارة العالمية للانضمام إليها عام 1993 أي قبل تأسيس المنظمة رسميا، وهي تعتبر احد اكبر الاقتصاديات العالمية خارج المنظمة.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المنامة – الورشة الاقتصادية الأمريكية في البحرين بمشاركة 7 دول عربية ومقاطعة الصين وروسيا

المنامة – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: