إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن العربي / عائشة القذافي ابنة العقيد الليبي الراحل تطالب المحكمة الجنائية الدولية بفتح تحقيق في ملابسات مقتل والدها معمر القذافي وأخيها المعتصم والجزائر تعتزم ترحيلها إلى جنوب افريقيا مطلع 2012
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

عائشة القذافي ابنة العقيد الليبي الراحل تطالب المحكمة الجنائية الدولية بفتح تحقيق في ملابسات مقتل والدها معمر القذافي وأخيها المعتصم والجزائر تعتزم ترحيلها إلى جنوب افريقيا مطلع 2012

عائشة القذافي

الجزائر – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
طالبت عائشة معمر القذافي جهات الادعاء بالمحكمة الجنائية الدولية، بفتح تحقيق في ملابسات مقتل والدها معمر القذافي وأخيها المعتصم.
وذكرت شبكة “سى إن إن” الأمريكية أن المحامي الخاص بعائشة القذافي نيك كوفمان بعث برسالة إلى المدعي العام بالمحكمة الجنائية الدولية لويس مورينيو أوكامبو يسأله فيها عمّا إذا كانت المحكمة اتخذت أية خطوات بعد في سبيل التحقيق بشأن ملابسات مقتل القذافي والمعتصم في أكتوبر الماضي.

وأضاف كوفمان أن مقتل القذافي والمعتصم يعد قتلا عمدا وتم باستخدام أشد الأساليب بشاعة، حيث تم اعتقالهما في بادئ الأمر وهما لا يزالان على قيد الحياة، ولم يشكلا أي تهديد لأحد.

وتابع كوفمان “إذا لم يكن مكتبك يتابع التحقيق فيما سلف ذكره من جرائم في الوقت الراهن، فهل من الممكن أن توضح لي أسبابك والخطوات التي اتخذتموها للتأكد من أن السلطات الليبية الحالية تقوم بالتحقيق في الأمر على نحو مناسب وطبقا لمستويات التحقيق الدولية؟”
ولم يتلق كوفمان بعد أي رد مباشر على رسالته من مكتب مدعي عام المحكمة الجنائية الدولية.
وكان القذافي قد حكم ليبيا بقبضة حديدية لأكثر من أربعة عقود قبل أن تتم الإطاحة بنظامه في أغسطس/آب الماضي بعد معارك قاسية اندلعت على خلفية ثورة شعبية عاتية.
وكانت صحيفة “الجزائر نيوز” ذكرت ان عائشة القذافي، ابنة العقيد الليبي الراحل، سيتم ترحيلها الى جنوب افريقيا الشهر المقبل،. وقالت ان الحكومة الجزائرية قررت انهاء لجوء عائشة الا ان كل الدول المحتمل إرسالها اليها رفضت استقبالها بما فيها فنزويلا والمكسيك، وذكرت ان السلطات الجزائرية قررت ترحيل ابنة القذافي بسبب عدم احترامها قواعد اللجوء وإطلاقها دعوات ضد الثورة الليبية.

وكانت وزارة الخارجية الجزائرية قد وصفت – ظهور عائشة القذافي الثاني في تصريح هاتفي لقناة الرأي- بالتصريح غير المسؤول وأكدت في أعقابه أن إقامة عائشة على الأراضي الجزائرية إقامة مؤقتة.

كما أن عدم التزام عائشة بالتعليمات التي أصدرتها السلطات الجزائرية فيما يخص إجبارها على التزام الصمت وضع الجزائر في حرج بعد أن تحولت عائشة القذافي إلى ما يشبه قائدة حرب روحية انطلاقا من الجزائر بحسب الصحيفة.

وذكرت الصحيفة الجزائرية أن عائشة القذافي رفقة أفراد عائلتها المقيمين بإحدى المناطق الساحلية بالجزائر، منذ نهاية أغسطس/ آب الماضي، إثر لجوئهم إليها هربا من انتقام المعارضة المسلحة في ليبيا ضدهم، سيتم ترحيلهم للإقامة بجنوب إفريقيا إحدى الدول المعارضة للتدخل العسكري في ليبيا والتي قدمت ورقة طريق رفقة ضمن دول الاتحاد الإفريقي للخروج من الأزمة في ليبيا، عقب انفجار الأحداث فيها.

وأفادت الصحيفة ايضا أن السلطات الجزائرية توصلت إلى مفاوضات متقدمة مع جنوب إفريقيا وهي المفاوضات التي وافقت عليها دول عظمى، وتأتي أياما فقط قبل قيام رئيس المجلس الوطني المؤقت بليبيا مصطفى عبد الجليل بزيارة إلى الجزائر، حيث سيتطرق إلى هذه النقطة، خاصة ما تعلق بقرار العفو الذي تنوي السلطات الليبية إطلاقه، بسبب تردي الأوضاع الأمنية فيها، تجنبا لكوارث أخرى تضاف إلى الصراعات المسلحة بين القبائل وكذا انتشار الأسلحة.

وكانت المفاوضات والمساعي التي قادتها الجزائر لضمان إقامة أخرى لأفراد عائلة القذافي اللاجئين بالجزائر بدول أخرى لم تقد إلى إقناع العراق بنقلهم إليها، وبالضبط إلى كردستان، في وقت لم تبد أية دولة خليجية أخرى رغبة في استقبال أفراد عائلة القذافي ولا دول أمريكا اللاتينية المعروفة بالتوجهات السياسية البوليفارية.

ففنزويلا لا تريد أن تستقبل أفراد عائلة القذافي بسبب تواجد جالية لبنانية معتبرة على أراضيها أغلبهم ينتمون إلى طائفة الشيعة، وهؤلاء يتهمون نظام الراحل معمر القذافي باغتيال موسى الصدر، أما المكسيك فترفض بدورها أي استقبال لأفراد العائلة، وسبق أن كشفت مصالح أمنها عن مخطط لنقل الساعدي القذافي المقيم بالنيجر للإقامة بها بوثائق مزورة، بمساعدة من بارونات تهريب البشر.

وقد جرى الاتفاق على نقل عائشة وإخوانها ووالدتها في شهر يناير/كانون الثاني المقبل كأقصى تقدير إلى جنوب إفريقيا للاستقرار بها، إذ لا تريد الجزائر أن تقع في حرج تسليمهم جميعا بعد إصدار مذكرات قضائية ليبية تقضي بتوقيفهم وتسليمهم إلى ليبيا.

اعتقلت الشرطة الجزائرية عائشة القذافي نجلة الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي،بعدما همت بمغادرة محل إقامتها،و اقتادتها نحو مكان مجهول بعد إطلاقها تصريحات دعت الليبيين إلى الإنقلاب على المجلس الإنتقالي الليبي.

و حسب مصادر اعلامية, أن السلطات الجزائرية اقتحمت محل إقامة ابنة القذافي بعد اعتقالها،حيث قامت بمصادرة كل ما يوجد في البيت من هواتف و أجهزة كمبيوتر و  جميع الاتصالات المتوفرة لعائشة القذافي و أفراد عائلتها،لمنعهم من التواصل مع وسائل الإعلام.

و لا يعرف حتى الآن مكان وجود عائشة القذافي،فيما قالت مصادر  أخرى  إنها وضعت في بيت معزول بشكل منفرد في مكان غير معروف بعيدًا عن بقية أفراد عائلتها ،في انتظار البت في مصيرها;  فيما ذكر مصدر آخر,  الحكومة الجزائرية أصدرت أمرا للسلطات بوضعها قيد الإقامة الإجبارية،و إخبارها بأنها قد تواجه الطرد من الجزائر إن لم تلتزم بأمر عدم ممارسة السياسة .

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بغداد – الحداد 3 أيام في العراق على أرواح الضحايا المتظاهرين

بغداد – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: