إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن العربي / 3387 مرشحا بنظامي الفردي والقوائم يتنافسون على 180 مقعدا بالبرلمان المصري ( مجلس الشعب ) في المرحلة الثانية من الانتخابات النيابية في 9 محافظات : الجيزة والمنوفية والشرقية والاسماعيلية وبنى سويف والسويس والبحيرة و سوهاج وأسوان
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

3387 مرشحا بنظامي الفردي والقوائم يتنافسون على 180 مقعدا بالبرلمان المصري ( مجلس الشعب ) في المرحلة الثانية من الانتخابات النيابية في 9 محافظات : الجيزة والمنوفية والشرقية والاسماعيلية وبنى سويف والسويس والبحيرة و سوهاج وأسوان

خريطة مصر

القاهرة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
أعلن مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء المصري اليوم الثلاثاء، 13 كانون الأول – ديسمبر 2011  أن نحو 3387 مرشحا بنظامي الفردي والقوائم يتنافسون على 180 مقعدا بالبرلمان في المرحلة الثانية من الانتخابات التى تشهدها 9 محافظات وهي الجيزة والمنوفية والشرقية والإسماعيلية وبني سويف والسويس والبحيرة وسوهاج وأسوان الأربعاء والخميس 14 و 15 / 12 / 2011 .
وأشار تقرير المجلس إلى أن عدد المرشحين بالنظام الفردي يبلغ 2271 مرشحا يتنافسون على 60 مقعدا فى حين يتنافس على 1116 مرشحا وفقا لنظام القائمة الحزبية على 120 مقعدا.
وأوضح أن عدد الناخبين الذين لهم حق التصويت فى تلك المرحلة يبلغ 7ر18 مليون ناخب يدلون بأصواتهم عبر 4589 مركزا انتخابيا.

وفي التفاصيل ، أعلن مركز المعلومات ودعم إتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء أن نحو 3387 مرشحا بنظامي الفردي والقوائم يتنافسون على 180 مقعدا بالبرلمان في المرحلة الثانية من الانتخابات التى تشهدها 9 محافظات وهي الجيزة والمنوفية والشرقية والاسماعيلية وبنى سويف والسويس والبحيرة و سوهاج وأسوان الاربعاء والخميس القادمين .
وأشار تقرير المجلس أن عدد المرشحين بالنظام الفردي يبلغ 2271 مرشحا يتنافسون على 60 مقعدا فى حين يتنافس 1116 مرشحا وفقا لنظام القائمة الحزبية على 120 مقعدا.وأوضح أن عدد الناخبين الذين لهم حق التصويت فى تلك المرحلة يبلغ 7ر18 مليون ناخب يدلون بأصواتهم عبر 4589 مركزا انتخابيا.

ولفت التقرير أن عدد المرشحين المستقلين الذين لا ينتمون إلى أحزاب فى المرحلة الثانية يبلغ 2116 مرشحا, بينما تصدر حزب الحرية والعدالة الاحزاب التى تتنافس على المقاعد الانتخابية من حيث عدد المرشحين بنحو 148 مرشحا منهم 28 مرشحا فرديا و 120 قوائم وجاء حزب الوفد فى المرتبة الثانية بإجمالي 118 مرشحا منهم 16 مرشحا للفردي و 102 مرشحين على القوائم وفي المرتبة الثالثة حزب “النور الاسلامى” بنحو 114مرشحا منهم 22 مرشحا على مقاعد الفردي و92 مرشحا على القوائم.

وأوضح تقرير مركز المعلومات ودعم إتخاذ القرار أن حزب” الاصلاح والتنمية” ينافس فى المرحلة الثانية من الانتخابات بعدد 105 مرشحين منهم 5 مرشحين للفردى و 100 للقوائم ثم حزب “الوسط الجديد” بعدد 79 مرشحا منهم 5 مرشحين للمقاعد الفردية و78للقوائم بينما ينافس “حزب المحافظين” بعدد 62 مرشحا منهم 8 مرشحين للمقاعد الفردية و 54 لمقاعد للقوائم.

ولفت إلى أن حزب “المواطن المصرى” ينافس في المرحلة الثانية بعدد 61 مرشحا منهم مرشح واحد للفردى و 60 مرشحا للقوائم كما ينافس حزب “الحرية ” بعدد 54 مرشحا منهم 4 مرشحين على مقاعد الفردى و 50 مرشحا على القوائم.

و ينافس حزب “التحالف الشعبى الاشتراكى” بنحو 52 مرشحا منهم مرشحين إثنين على مقاعد الفردى و50 مرشحا للقوائم, وحزب “السلام الديمقراطى ” 48 مرشحا منهم 4 مرشحيين للمقاعد الفردية و 44 قوائم ويدخل حزب “المصرى الديمقراطى” منافسات المرحلة الثانية بعدد 40 مرشحا منهم 10 مرشحين للمقاعد الفردية و 30 للقوائم الحزبية.

بينما ينافس حزب “المصريين الاحرار” على 36 مقعدا منهم 10 مرشحين للفردى و26 للقوائم, و34 مرشحا لحزب العدل جميعهم على مقاعد القوائم, فيما ينافس حزب “مصر القومى” على 33 مقعدا من خلال 3 مرشحين للفردى و 30 للقوائم وينافس “حزب الغد” بنحو 30 مرشحا منهم مرشحين إثنين للفردي و28 للقوائم.

وأوضح التقرير أن حزب “المستقلين الجدد” لم يقدم أي مرشح للمنافسة على مقاعد الفردي بينما قدم 28 مرشحا للمنافسة على مقاعد القوائم, فيما قدم “الحزب العربى للعدل والمساواه ” 27 مرشحا منهم مرشح واحد فقط على مقاعد الفردي و 26 مرشحا على القوائم و”حزب “مصر الثورة” 22 مرشحا جميعهم على مقاعد القوائم

وينافس حزب ” الاتحاد” على 20 مقعدا جميعها أيضا على مقاعد القوائم و “الثورة المصرية” 18 مرشحا منهم 4 مرشحين للفردى و 14 مرشحا للقوائم فى حين ينافس حزب “الجبهة الوطنية” بعدد 14 مرشحا منهم 6 مرشحين للفردى و 8 للقوائم و حزب “السلام الاجتماعى” بعدد 13 مرشحا بينهم مرشح واحد فقط للفردى و 12 للقوائم وينافس حزب “العدالة و التنمية المصرى” بعدد 10 مرشحين جميعهم على مقاعد القوائم وبنفس العدد ينافس حزب “مصر الحديثة” لكن بينهم مرشحين اثنين على مقاعد الفردي و8 مرشحين على القوائم.

وأشار تقرير مركز المعلومات ودعم إتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء المصري أن حزب حزب الامة ينافس ب 9 مرشحين منهم مرشح واحد على مقاعد الفردي و8 مرشحين على مقاعد القوائم بينما ينافس ائتلاف الثورة مستمرة بعدد 8 جميعهم على مقاعد القوائم وحزبا ” الوعى” “الاحرار” بستة مرشحين لكل منهم إثنين للفردي و4 على مقاعد القوائم.

في حين ينافس حزبا ” التكافل “و”حقوق الانسان والمواطنة ” على مقعدين للفردي لكل منهما وقدمت أحزاب “التجمع الوطنى التقدمى “,”التحرير المصرى” “الجيل الديمقراطى” “الخضر المصرى” “الوطنى التقدمى “حراس الثورة” و مصر العربى الاشتراكى مرشحا واحدا لكل منها على مقاعد الفردي.

وعلى صعيد تقسيم أصوات الناخبين بين المحافظات التسع التي تشملها المرحلة الثانية والبالغ إجماليهم 8ر18 مليون ناخب.. فقد أوضح تقرير مركز المعلومات ودعم إتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراي أن عدد من يحق لهم التصويت بمحافظة الجيزة يبلغ 2ر4 مليون ناخب وتضم 572 مركزا انتخابيا وتضم 5 دوائر لها 10 مقاعد بالنظام الفردي يتنافس عليها 595 مرشحا …فى حين تشمل نظام القوائم دائرتين على 20 مقعدا يتنافس عليها 150 مرشحا يمثلون 15 قائمة حزبية.

وفى محافظة بنى سويف يبلغ عدد من يحق لهم التصويت 2.1 مليون ناخب وتضم 494 مركزا انتخابيا ويشغل النظام الفردى 3 دوائر يمثلها 6 مقاعد يتنافس عليها 195 مرشحا بينما تضم المحافظة دائرتين بنظام القوائم يمثلها 12 مقعدا يتنافس عليها 92مرشحا يمثلون 15 قائمة حزبية.

وأشار التقرير إلى أن عدد من يحق لهم الانتخاب بمحافظة المنوفية يبلغ 2ر2 مليون ناخب وتضم 525 مركزا انتخابيا, وبها 4 دوائر بالنظام الفردى يتنافس فيها 202 مرشح على 8 مقاعد, بينما يبلغ عدد دوائرها وفقا للقوائم دائرتين تضم 16 مقعدا يتنافس عليها 144 مرشحا يمثلون 18 قائمة حزبية.

وتضم محافظة الشرقية 1036 مركزا انتخابيا وتشمل 5 دوائر للنظام الفردي تمثل 10 مقاعد ويتنافس عليها 337 مرشحا, بينما تقسم المحافظة إلى دائرتين فقط وفقا لنظام القوائم تمثل 20 مقعدا بالبرلمان ويتنافس عليها 230 مرشحا عن 23 قائمة حزبية, ويبلغ عد من يحق لهم التصويت بالمحافظة 4ر3 مليون ناخب.

وذكر تقرير مركز المعلومات ودعم إتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء أن محافظة الاسماعيلية بها 4.696 ألف شخص لهم حق التصويت وتضم 199 مركزا انتخابيا وبها دائرة واحدة فقط بالنظام الفردي تمثل مقعدين إثنين ويتنافس عليهما 160 مرشحا بالاضافة إلى دائرة واحدة وفقا لنظام القوائم ولهم 4 مقاعد يتنافس عليها 56 مرشحا يمثلون 14 قائمة حزبية.

وأوضح التقرير أن محافظة السويس بها 9.378 الف ناخب لهم حق التصويت وتضم 68 مركزا انتخابيا ودائرة واحدة فقط بنظام الفردي لها الحق فى مقعدين برلمانيين يتنافس عليهما 109 مرشحين بالاضافة إلى دائرة واحدة أيضا وفقا لنظام القوائم ولها 4 مقاعد يتنافس عليها 48 مرشحا يمثلن 12 قائمة حزبية.

ونوه بأن عدد من يحق لهم الانتخاب بمحافظة البحيرة يبلغ 1ر3 مليون ناخب تضم 714مركزا انتخابيا مقسمة على 5 دوائر إنتخابية للفردي لها 10 مقاعد يتنافس عليها 257 مرشحا, بالاضافة إلى دائرتين بنظام القوائم تمثل 20 مقعدا يتنافس عليها 160 مرشحا يمثلون 16 قائمة حزبية.

وفي محافظة أسوان يوجد 6ر852 الف ناخب لهم حق التصويت وتضم 227 مركزا انتخابيا ودائرة واحدة للنظام الفردي على مقعدين يتنافس عليهما 108 مرشحين, بالاضافة إلى دائرة واحدة ايضا وفقا لنظان القوائم لها 4 مقاعد يتنافس عليها 64 مرشحا يمثلون 16 قائمة حزبية.

بينما تضم محافظة سوهاج نحو 3.2 مليون ناخب لهم حق التصويت وتضم 754 مركزا انتخابيا وبها 5 دوائر للفردي لها 10 مقاعد برلمانية يتنافس عليها 208 مرشحين بينما تضم المحافظة دائرتين للقوائم تمثل 20 مقعدا يتنافس عليها 172 مرشحا يمثلون 17قائمة حزبية.
أكد المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية انتهاء دور المجلس الاستشاري فور انتخاب رئيس الجمهورية.

وقال المجلس في بيان له، يوم الاثنين، 12 كانون الأول 2011 إن دور المجلس الاستشاري يقتصر على إبداء الرأي والمشورة فيما يتعلق بالقضايا والأحداث المتعلقة بشؤون البلاد، وطبقا لقرار إنشائه بما يحقق التواصل بين المجلس الأعلى والقوى والتيارات السياسية والوطنية خلال هذه المرحلة الحاسمة من تاريخ مصر.
وشدد على الالتزام باقتصار مهمة المجلس الاستشاري على ذلك فقط، وبشكل توافقي بين الجميع وألا يعد بديلا عن مجلس الشعب أو أي مجالس أخرى منتخبة، وسينتهي دوره بانتخاب رئيس الجمهورية.
ودعا المجلس العسكري كافة الأحزاب والقوى السياسية إلى ‘المزيد من الحوار والمساهمة الإيجابية في الرأي والمشورة، واضعين في الاعتبار المصلحة العليا للوطن التي تفرضها متطلبات هذه المرحلة الهامة، حتى يكتمل البناء المؤسسي للديمقراطية وتسليم المسؤولية إلى حكومة مدنية، ورئيس جمهورية منتخب بإرادة حرة للشعب’.
وجدد التزامه الكامل بنزاهة وشفافية الانتخابات، واحترام نتائجها التي تعكس إرادة الشعب المصري، ما يكون له الأثر البالغ في تمكين نواب الشعب من ممارسة كافة مهامهم في التشريع والرقابة.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بغداد – الحداد 3 أيام في العراق على أرواح الضحايا المتظاهرين

بغداد – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: