إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الإقتصاد / الاقتصاد / أعمال الدورة العادية الثالثة والتسعين لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية بالقاهرة

القاهرة - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
بدأت في العاصمة المصرية القاهرة ، اليوم الأربعاء 8 كانون الأول 2011 أعمال اجتماعات الدورة العادية الثالثة والتسعين لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية على مستوى الممثلين الدائمين.
وأعرب  السفير محمد الربيع الأمين العام للمجلس عن أسفه للتداعيات السلبية للمتغيرات السياسية التى خلفت خسائر اقتصادية لدول المنطقة تزيد عن 100 مليار دولار  ، نتيجة الخسائر التى تكبدتها أسواق المال نتيجة عدم الاستقرار السياسيى والأمنى ، بالإضافة إلى أن العالم ما زال تحت وطأة الأزمة الاقتصادية العالمية وكذلك أزمة منطقة اليورو الحالية.

أعمال الدورة العادية الثالثة والتسعين لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية بالقاهرة

القاهرة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
بدأت في العاصمة المصرية القاهرة ، اليوم الأربعاء 8 كانون الأول 2011 أعمال اجتماعات الدورة العادية الثالثة والتسعين لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية على مستوى الممثلين الدائمين.
وأعرب  السفير محمد الربيع الأمين العام للمجلس عن أسفه للتداعيات السلبية للمتغيرات السياسية التى خلفت خسائر اقتصادية لدول المنطقة تزيد عن 100 مليار دولار  ، نتيجة الخسائر التى تكبدتها أسواق المال نتيجة عدم الاستقرار السياسيى والأمنى ، بالإضافة إلى أن العالم ما زال تحت وطأة الأزمة الاقتصادية العالمية وكذلك أزمة منطقة اليورو الحالية.

وأشار في كلمته أمام الاجتماع إلى أن تلك الأزمات والتقلبات الاقتصادية ، خاصة فى قفزة أسعار السلع الغذائية ، انعكست على دول الوطن العربى ووفائها باحيتاجات شعوبها ، موضحا أن هناك تحديات كبيرة تواجه الاقتصاديات العربية أهمها ارتفاع معدل البطالة الذى تجاوز 18% معظمهم من الشباب وخريجى الجامعات ، بالإضافة إلى هجرة الكفاءات للخارج.
من جانبه ، أكد  السفير محمد بن إبراهيم التويجرى الأمين العام المساعد للشئون الاقتصادية بجامعة الدول العربية على أهمية الدورة 39 للمجلس والتى تنعقد فى ظروف اقتصادية كبيرة جدا ومتغيرات متسارعة على المستوى الدولى والإقليمى ، لافتا إلي أن مجلس الوحدة الاقتصادية تنصب أهدافه فى التعامل مع هذه المتغيرات. وطالب التويجري بضرورة تقديم المجلس لآلية لتجاوز الاقتصادات العربية لأزماتها ، مقترحا قيام المجلس برصد التغيرات المتوقعة للاستعداد للتعامل معها ، مشيرا إلى أن جامعة الدول العربية ستقوم بدعم ذلك.
ولفت إلي  أن جامعة الدول العربية اتخذت قرارا فى سبتمبر الماضى بتفعيل أداء الجامعة وإعادة هيكلتها ، دون أى تغيير فى الجامعة أو منظماتها ، مؤكدا أن مجلس الوحدة الاقتصادية يعتبر من أهم منظمات الجامعة خاصة فى ذلك الوقت الذى يشهد أزمات اقتصادية طاحنة نتيجة المتغيرات السياسية فى المنطقة ، بالإضافة إلى ضعف نسبة التجارة البينية العربية التى تقدر بنسبة 10%.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المنامة – الورشة الاقتصادية الأمريكية في البحرين بمشاركة 7 دول عربية ومقاطعة الصين وروسيا

المنامة – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: