إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن الإسلامي / إيران تسقط طائرة إستطلاع أمريكية بلا طيار شرقي البلاد
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

إيران تسقط طائرة إستطلاع أمريكية بلا طيار شرقي البلاد

طائرة استطلاع أمريكية

طهران – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
قالت مصادر عسكرية إيرانية، أن الجيش الإيراني اسقط يوم الأحد 4 كانون الأول 2011 طائرة أميركية بدون طيار من نوع “ار كيو-170” في شرق البلاد (المناطق المجاورة للحدود مع أفغانستان وباكستان).
ونقلت وسائل إعلام إيرانية عن مصدر في رئاسة الأركان الإيرانية قوله في وقت متأخر الأحد، إن الطائرة أسقطت: “قبل ساعات قليلة” في شرق البلاد، من دون أن تفصح عن المكان المحدد الذي حصل فيه الحادث، إلا أنها أكدت أن الطائرة لم تصب بإضرار كبيرة.

من جهتها، قالت وكالة “فارس” الإيرانية للأنباء – القريبة من الحرس الثوري – نقلا عن مصدر عسكري لم تحدد هويته أن “دفاعاتنا الجوية ووحدات الحرب الالكترونية لدينا تمكنت من رصد وإسقاط طائرة أميركية للتجسس بدون طيار، بعد أن خرقت المناطق الحدودية شرق البلاد، وتمكنت من وضع اليد عليها وهي مصابة بأضرار بسيطة”.
ومن جهتها، اعترفت قيادة حلف شمال الأطلسي الـ “ناتو” بأن الطائرة التي أسقطتها إيران، هي طائرة استطلاع أميركية بدون طيار، وقال إنها لا تحمل أسلحة وإن المسؤولين عن متابعتها كانوا يعملون من أجل تحديد مكانها.
وأعلنت قوة “إيساف” التابعة للحلف الأطلسي في أفغانستان في بيان لها، أن “الطائرة من دون طيار، التي أشار إليها الإيرانيون قد تكون طائرة استطلاع أميركية من دون طيار كانت تقوم بمهمة استطلاعية في غرب أفغانستان”.
وتابع البيان إن: “موجهي الطائرة فقدوا السيطرة عليها، وهم يحاولون حاليا معرفة ما حل بها”.
والطائرة من طراز “ار كيو-170 سنتينل”، وهي طائرات استطلاع من دون طيار، تحلق على ارتفاعات عالية، كشفت الدوريات العسكرية المتخصصة وجودها العام 2009، ما أكدته القوات الجوية الأميركية في 2010.
وقال مصدر عسكري إن العملية لم تلحق أضرارا كبيرة بالطائرة، وإنها وقعت بيد القوات المسلحة، وأضاف المصدر نفسه أن الإجراءات الالكترونية والهجومية لإيران ستطال كل الطائرات التي تخترق الأجواء، وتفيد مواقع متخصصة أن هذه الطائرات نشرت في أفغانستان خصوصا للحصول على معلومات عن إيران وباكستان.
وكانت إيران قد أعلنت في كانون ثاني (يناير) من العام الماضي، أن قواتها أسقطت طائرتين أميركيتين بدون طيار انتهكتا المجال الجوي الإيراني، وقالت بعد ذلك أنها ستعرض الطائرتين اللتين أسقطتهما، غير انه لا يستدل على أنها فعلت ذلك.
وفي حزيران (يونيو) الماضي، صرح العميد أمير علي حاجي زاده قائد القوات الجوية للحرس الثوري، أن إيران عرضت على خبراء روس الطائرات الأميركية من دون طيار التي في حوزتها.
وقال حاجي زاده: “طلب الخبراء الروس الاطلاع على هذه الطائرات، وقد اطلعوا على الطائرتين اللتين أسقطناها وعلى النماذج التي صممها الحرس (الإيراني) بعد فحص تلك الطائرات”.
ولم يحدد حاجي زاده عدد الطائرات الأميركية من دون طيار التي يفترض أن بلاده أسقطتها، ولم يقدم تفاصيل عن النسخ التي يفترض أن إيران صنعتها تقليدا لتلك الطائرات.
ويذكر أن الجيش الأميركي ووكالة الاستخبارات الأميركية (سي آي ايه) يستخدمان هذه الطائرات بشكل دائم، لمراقبة النشاطات العسكرية في المنطقة، كما يعتقد أن واشنطن تستخدمها لشن هجمات صاروخية في اليمن وأفغانستان ومنطقة القبائل الباكستانية.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اسطنبول – فوز مرشح المعارضة أكرم إمام أوغلو في انتخابات بلدية اسطنبول

اسطنبول – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: