إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الكائنات الحية / الزواحف / أغرب سحلية شوكية تشرب الماء من جسدها

السحلية الشوكية

استراليا - وكالات - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

تعيش السحلية الشوكية أو 'الشيطان الشوكى'Thorny Lizard or Thorny Devil، فى أستراليا، يتلون جلدها ذو الأشواك البارزة بلون رمال الصحراء البنية، وهو يتغير بتغير الطقس فيصبح داكنا أكثر كلما برد الطقس، والمثير أن هذه السحلية يمكن أن تشرب الماء من أى جزء من جسمها فبمجرد دخوله عن طريق الجلد يدخل الماء فى قنوات ليصل إلى الفم.

أغرب سحلية شوكية تشرب الماء من جسدها

السحلية الشوكية

استراليا – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

تعيش السحلية الشوكية أو ‘الشيطان الشوكى’Thorny Lizard or Thorny Devil، فى أستراليا، يتلون جلدها ذو الأشواك البارزة بلون رمال الصحراء البنية، وهو يتغير بتغير الطقس فيصبح داكنا أكثر كلما برد الطقس، والمثير أن هذه السحلية يمكن أن تشرب الماء من أى جزء من جسمها فبمجرد دخوله عن طريق الجلد يدخل الماء فى قنوات ليصل إلى الفم.
تعود تسميتها بالشيطان الشوكى إلى وجود ما يشبه الرأس فوق رأسها، وهما عبارة عن حرشفتين عليهما أشواك تستخدمه السحلية للتخفى، وحماية نفسها من الأعداء، فعندما تشعر بالخطر تدفن رأسها بين رجليها الأماميتين، لتظهر تلك الحراشف، وكأنها رأس بقرون، هذا بالإضافة إلى ترتيب الأشواك على ظهرها بشكل يشعر أعداءها بالخوف.

فى موسم الجفاف يمكن للسحلية الحصول على الماء عن طريق عملية تكثيف ليلية لقطرات الندى المتجمعة على جلدها، وبالتالى السير فى قنوات ليصل الماء إلى فمها، أما فى أيام الشتاء فيمكنها شرب الماء الواقع على جلدها بنفس الطريقة.

يتغذى هذا النوع من السحالى على النمل، ويمكنه أن يأكل بضعة آلاف من النمل فى اليوم الواحد، تنمو السحلية لتصل 20 سم و يمكنها أن تعمر لـ 20 سنة.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عقرب يتسبب في فرار ألفي مشيع من مقبرة ( المهاميل ) بولاية باتنة بالجزائر

العقرب الأسود

الجزائر - وكالات - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

تسبب عقرب بإصابة نحو الفي مشيع بالهلع الى جانب حالات إغماء بعدما حاول الجميع الهرب من عقرب تسلل إلى داخل مقبرة في ولاية باتنه شرق الجزائر .
وقال شهود عيان إن العشرات من المشيعين أصيبوا بجراح مختلفة أثناء تدافع وقع في مقبرة ''المهاميل'' بمدينة بريكة في ولاية باتنة، 360 كلم شرق العاصمة الجزائرية، نقل نحو 70 منهم إلى مستشفى المدينة.