إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / التعليم والآداب / الكتب والمكتبات / كتب خمسة مرشحة لنيل لقب جائزة ” اتصالات ” لكتاب الطفل في الإمارات العربية
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

كتب خمسة مرشحة لنيل لقب جائزة ” اتصالات ” لكتاب الطفل في الإمارات العربية

أبو ظبي – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
اعتمد المجلس الإماراتي لكتب اليافعين الكتب الخمسة النهائية المرشحة لنيل لقب جائزة “اتصالات” لكتاب الطفل في دورتها الثالثة والفوز بالجائزة الأكبر على مستوى الوطن العربي في مجال أدب الطفل والبالغة قيمتها مليون درهم إماراتي بينها اربعة كتب من لبنان.

وقال بيان للمجلس ، يوم الاحد 16 تشرين الأول 2011 ، إن لجنة تحكيم الجائزة كانت رفعت أمس أسماء الكتب المرشحة الى ادارة المجلس الإمارتي لكتب اليافعين التي ضمت أربعة دور نشر لبنانية من مجمل خمسة كتب تأهلت للاستمرار في التنافس حتى القائمة القصيرة فيما جاء الكتاب الخامس من مصر.
والكتب هي “أمي والتدخين” عن دار أصالة للنشر والتوزيع من لبنان، كتاب “طيري يا طيارة” عن دار نهضة مصر من مصر، كتاب “عندما مرضت صديقتي” عن دار يوكي برس من لبنان، كتاب “لماذا لا أرى ما يرون” عن مؤسسة تالة للوسائل التربوية من لبنان، وكتاب “نصائح مهملة” عن دار الحدائق من لبنان.
وأعربت الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي رئيس المجلس الإمارتي لكتب اليافعين عن سعادتها بمستوى وجودة موضوعات الكتب المشاركة لهذا العام.
وقالت “ان حيوية وتنوع كتب القائمة القصيرة لهذا العام تعبر عن المستوى الجيد والتطور الذي يشهده أدب الطفل العربي بشكل عام والجائزة على وجه الخصوص، ونحن فخورون بأن تساهم الجائزة فى زيادة الاهتمام بأدب الطفل العربي سواء في مجال تشجيع دور النشر والكتاب على اصدار كتب قيمة للأطفال أو في رفع مستوى الوعي لدى الأهالي والأطفال بأهمية وضرورة تنشأة أطفالنا على القراءة وتوفير الكتب المناسبة لهم”.
وتتميز الكتب الخمسة التي تضمهم القائمة القصيرة بالتنوع من حيث الموضوعات والأفكار التي يتم تناولها وكذلك التصميمات والرسومات التي تحتويها فضلا عن انضمام نخبة من كبار الكتاب في الوطن العربي حيث يتطرق كتاب “أمي والتدخين” للمؤلفة سمر محفوظ براج والرسومات لميرا المير إلى قضية اجتماعية هامة جدا وهي التدخين داخل المنزل وأثره على الأسرة والأطفال.
ويتناول الكتاب الفكرة من خلال قلق البنت الصغيرة عندما تكتشف ان التدخين يضر ولأن والدتها تدخن، فتقرر ان تتصرف و بسرعة حيال هذه المشكلة.
أما الكتاب المصري الوحيد في القائمة “طيري يا طيارة” فيحكي عن بنت صغيرة توفى والديها وأخذتها خالتها لتعيش معهم في الإسكندرية وعندما وصلت حاولت الخالة كثيرا أن تخرج البنت من عزلتها ولكنها فشلت فكانت ترسلها أحيانا إلى السوبر ماركت تشتري لها احتياجاتها كنوع من محاولة فك هذه العزلة وبمرور الوقت تعرفت على طفل يسكن في نفس المكان عندما عرف قصتها قرر مساعدتها فعلمها صناعة الطائرات الورقية و طيرانها.
وأدى ذلك إلى خروج البنت من عزلتها والرجوع للاهتمام بحياتها، وهو من تأليف أماني العشماوي ورسومات هنادي سليط.
فيما تطرح الكاتبة سمر محفوظ براج في كتابها الثاني المتأهل للجائزة “عندما مرضت صديقتي” موقف إنساني وهو مرض الأطفال بالسرطان حيث أرادت المؤلفة تقديِّم المساعدة والدعم لكل من يواجه هكذا تحدي.
وهذا الكتاب يتميّز بنصّه البسيط المُعزّز برسومات سنان حلاق المُعبّرة والتّصميم الرائع ليصفَ تجرِبةَ طِفلةٍ صغيرة مع مرضِ السرطان.
أيضا هناك كتاب المؤلفة نجلاء نصير “لماذا لا أرى ما يرون” الذي رسمته لينا مرهج وتقدم فيه الكاتبة حياة الطفلة زين، ابنة السنة، في رحلتها لاكتشاف العالم الكبير المحيط بها، و تزدحم الأسئلة في رأسها.
هل ترى عيناها الصغيرتان الأشياء كما يراها الكبار؟ هل الأشياء من تحت كما تراها هي كالأشياء من فوق كما يرونها هم؟.
كما يقدم “نصائح مهملة” لمؤلفه زكريا تامر والذي رسمه رؤوف الكراي عشرين قصة قصيرة في كتاب واحد يجول القارئ فيما بينها ليتعرف إلى “الطيور التي تتعلم السباحة” و”السلحفاة كثيرة الأماني” ويحلق مع الحمامة رمادية اللون في “سماء خضراء” ويستمع إلى “القط المتكلم” و”السنجاب الثرثار” حيث تعالج القصص العشرين مواضيع متنوعة متصلة بحياة الطفل وعالمه بكل تفصيلاته الجميلة والحميمة.
يذكر أن الإعلان عن الفائز بجائزة اتصالات لكتاب الطفل سيتم خلال حفل افتتاح معرض الشارقة الدولي للكتاب في 16 تشرين الثاني – نوفمبر  2011 .

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مكتبة القرويين بمدينة فاس المغربية أقدم مكتبة بالعالم تحوي أقدم نسخة قرآنية

فاس – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: