إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / موسوعة الإنسان الشاملة / الأسرى والأسيرات / مسيرة لحركة فتح بالصور والأعلام والمشاعل المضيئة في قرية عزموط بمحافظة نابلس تضامنا مع الأسيرين محمد عبد المجيد صوالحة وحسني فازع صوالحة

مسيرة لحركة فتح بالصور والأعلام والمشاعل المضيئة في قرية عزموط بمحافظة نابلس تضامنا مع الأسيرين محمد عبد المجيد صوالحة وحسني فازع صوالحة

الحرية لأسرى فلسطين بالسجون الصهيونية

نابلس- شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

نظمت حركة فتح بقرية عزموط شمالي شرقي نابلس بالضفة الغربية المحتلة ، مسيرة شعبية ، رفعت خلالها الأعلام الفلسطينية ورايات فتح ورددت الهتافات المنادية بضرورة الإفراج عن كافة الأسرى الفلسطييين البالغ عددهم أكثر من ثمانية آلاف أسير .

وقد نظمت المسيرة الشبابية في عزموط ، على وقع إضاءة الشموع الكبيرة بعد صلاة العشاء من يوم الجمعة 14 تشرين الأول 2011 تضامنا مع الأسرى المضربين عن الطعام عامة ومع الأسيرين محمد عبد المجيد محمد صوالحة ، وحسني فازع أحمد صوالحة ، المحكومين بمائة سنة لكل منهما بتهمة تنفيذ عملية بني براك بالكيان الصهيوني في 2 كانون الأول 1990 .

وشارك في هذه المسيرة العشرات من المواطنين وأنصار حركة فتح وذوي الأسيرين في قرية عزموط بمحافظة نابلس مساء يوم أمس الجمعة، بمسيرة الشموع والمشاعل المذكورة ، تأييداً لعميدي أسرى القرية، الأسيرين حسني ومحمد صوالحة، اللذان أنهيا  21 عاما ً داخل العديد من الزنازين والسجون والمعتقلات الصهيونية .

وحمل المشاركون في المسيرة التي نظمتها حركة ‘فتح’ الشموع والمشاعل، وصور الأسرى، والأعلام الفلسطينية ورايات الحركة، هاتفين لحرية الأسيرين وكافة المعتقلين الفلسطينيين بالحياة الحرة الكريمة في ظل دولة فلسطينية مستقلة .

وانطلقت المسيرة من أمام منزلي الأسيرين شرقي القرية ، تجاه مسجد عمر بن الخطاب الكبير وسط القرية ، بالقرب من مقر حركة فتح ، حيث احتشد أهالي القرية وذوي الأسرى في حفل التأييد والمناصرة للأسيرين الذي تم تنظيمه في الساحة العامة .

وفي كلمته ، قال أحد مسؤولي حركة فتح في القرية عبد الغني سمارة ، على ضرورة تضافر الجهود الوطنية الفلسطنية للتضامن مع الأسيرين الفلسطينيين خاصة وتفعيل قضية الأسرى الفلسطينيين عامة ، مستذكرا صمود الحركة الأسيرة في معركة الأمعاء الخاوية التي تخوضها ضد السجانين اليهود لانتزاع حقوقها من المحتلين الصهاينة .

وألقيت بعض الكلمات الأخرى المنوهة والمشيدة بنضالات أسرى واسيرات فلسطين ، داخل السجون والمعتقلات الصهيونية ومعاناتهم المريرة في الزنازين والعزل الإنفرادي ، متطرقة لواقع الحياة الصعبة للأسرى ، ومعاناة ابنائهم وذويهم ، من قمع وصلف وعنجهية مصلحة السجون الصهيونية .

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رام الله – 41 يوما – أسرى فلسطين يعلقون الاضراب المفتوح عن الطعام بالسجون الصهيونية ( 17/ 4 – 27 / 5 / 2017

بيت لحم – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )   Share This: