إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن العربي / عدد القتلى العراقيين : مليون و 455 ألفا و 590 قتيلا منذ بداية الاحتلال الأمريكي للعراق 2003 – 2011 وكلفة الاحتلال الأمريكي لأفغانستان والعراق تريليون و257 مليار دولار تقريبا
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

عدد القتلى العراقيين : مليون و 455 ألفا و 590 قتيلا منذ بداية الاحتلال الأمريكي للعراق 2003 – 2011 وكلفة الاحتلال الأمريكي لأفغانستان والعراق تريليون و257 مليار دولار تقريبا

خريطة المدن العراقية

بغداد – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
ذكرت صحيفة أميركية متخصصة، يوم الاثنين 3 تشرين الأول 2011 ، أن عدد القتلى العراقيين الذين سقطوا منذ دخول قوات الاحتلال الأميركية إلى ارض الرافدين ( العراق ) في ربيع عام 2003 بلغ قرابة مليون ونصف شخص ، فيما زعمت أن 4794 جندياً أميركياً قتلوا خلال الفترة نفسها.
وقالت صحيفة  الأميركية في إحصاء نشر على موقعها، إن “مليونا و455 ألفا و590 عراقياً قتلوا منذ بداية الحرب على العراق في العام 2003″، مضيفة أن “4794 جندياً أميركياً سقطوا بدورهم خلال الفترة نفسها وفق إحصاءات رسمية معترف بها”.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن “كلفة الحرب التي تكبدها الولايات المتحدة في العراق وأفغانستان بلغت تريليون و256 مليار و880 مليون و142 ألف و376 دولار أميركي”.
وأدعت الصحيفة الأمريكية أيضاً أن “عدد الجنود الأميركيين الذين سقطوا في أفغانستان بلغ 2745 جندياً”.
وكان جيش الاحتلال الأميركي في العراق أعلن، في 19 أيلول 2011، عن مقتل أحد جنوده في حادث غير قتالي شمال البلاد ليرتفع عدد الجنود القتلى منذ بداية الاحتلال إلى 4475 شخصا ، مؤكداً أنه الحادث الأول من نوعه منذ آب 2011، الذي اعتبر الشهد الوحيد منذ العام 2003 الذي لم يسجل مقتل أي جندي، فيما لا تتوفر أي إحصائية رسمية تشير إلى عدد القتلى والجرحى العراقيين الذين سقطوا منذ دخول قوات الاحتلال الأميركية.
ويشتد الجدل بين الكتل السياسية العراقية بشأن مدى جاهزية القوات الأمنية العراقية، وما إذا كانت أوضاع العراق تتطلب بقاء القوات الأميركية، أو جزءاً منها على الأقل لأغراض التدريب والدعم، خصوصاً أن العدد المتبقي يبلغ 50 ألفاً.
وكان وزير الحربية الأميركي ليون بانيتا أعلن، في 19 آب 2011، عن موافقة العراق على التمديد لبقاء قوات أميركية غير قتالية في العراق إلى ما بعد نهاية العام 2011، فيما ردت الحكومة العراقية بنفي التصريح بعد ساعات قليلة.
ووافقت الكتل السياسية العراقية خلال اجتماعها الذي استضافه رئيس الجمهورية جلال الطالباني، في 2 آب 2011،  على تفويض الحكومة العراقية إجراء مباحثات لبقاء مدربين أميركيين إلى ما بعد نهاية العام الحالي.
يذكر أن الاتفاقية الأمنية الموقعة بين بغداد وواشنطن في نهاية تشرين الثاني من العام 2008 تنص على وجوب أن تنسحب جميع قوات الاحتلال الأمريكي من جميع الأراضي والمياه والأجواء العراقية في موعد لا يتعدى 31 كانون الأول من العام 2011 ، وكانت انسحبت  قوات الولايات المتحدة المقاتلة بموجب الاتفاقية من المدن والقرى والقصبات العراقية في 30 حزيران 2009.

خريطة التواجد العسكري الأجنبي في العراق

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الرياض – بالأسماء – الأمن السعودي يوقف 17 شخصا من الأمراء والمسؤولين السابقين ورجال الإعمال

الرياض – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: