إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / التعليم والآداب / الإستفتاءات / إستطلاع للرأي العام : الولايات المتحدة الأميركية هي مصدر الإرهاب العالمي
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

إستطلاع للرأي العام : الولايات المتحدة الأميركية هي مصدر الإرهاب العالمي

باريس – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
أظهرت نتائج استطلاع للرأي أجراه مركز الدراسات العربي- الأوروبي ومقرّه في فرنسا، ان الولايات المتحدة الاميركية هي مصدر الارهاب العالمي.

وأفادت بعض وكالات الأنباء العالمية ، أن نتيجة هذا الاستطلاع أبرزت أن 86.4 % ممن شملهم الاستطلاع يرون انه لم يتحقق اي نجاح لحروب القضاء على الإرهاب بعد 10 سنوات على احداث 11 ايلول/سبتمبر 2001 ، لأن الولايات المتحدة الاميركية برأيهم هي مصدر الارهاب العالمي وهي التي اسسته ونشرته عن طريق حروبها، والارهابيين الكبار مدعومين ومحميين من قبلها وهي التي تقوم بتصفيتهم عندما تنتهي ادوارهم.

و في حين يعتقد 8.2 % ان العالم لم يتفق على تعريف موحد للإرهاب فكيف يمكن له ان يتفق على القضاء عليه، اما 5.4 % قالوا انه رغم النجاح في تجفيف منابع الارهاب ما زال الفكر الارهابي موجودأً في ادمغة مجموعة ممن وصفتهم بـ “المرضى الطلقاء اليوم”.
و خلص المركز الى نتيجة مفادها “ان الولايات المتحدة الأميركية قد صرفت نحو 3 – 4 تريليون دولار من اجل القضاء على الإرهاب دون ان تتمكن من تحقيق غاياتها بسبب مجموعة كبيرة من الأخطاء التي ارتكبتها”.

و فقد خلطت واشنطن ما بين الإسلام وما بين المتشددين فكانت النتيجة تكاثر اعداء اميركا في العالم، حيث شنت حملة اعلامية مدفوعة الثمن على المستوى العالمي فكانت ان اساءت هذه الحملة الى الأبرياء والمسالمين كما شحنت نفوس اغلبية الغربيين فتحولوا الى عنصريين.
و رفضت واشنطن العمل جدياً من اجل صياغة تعريف واضح للإرهاب مخافة ان تصبح مدانة نتيجة ما ترتكبه قواتها في العالم اجمع، ومخافة ان يطال ذلك الكيان الصهيوني الذي يمارس يومياً أرهاب الدولة.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بتصنيف 40 شخصية بالعالم – استفتاء مجلة التايم الأمريكية لاختيار الشخصية الأبرز لعام 2012 م

نيويورك - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
بالتزامن مع الجدل الواسع في الأوساط العبرية حول نتائج الانتخابات الداخلية لاختيار قائمة حزب الليكود برئاسة بنيامين نتنياهو والتي أظهرت توجهاً متطرفاً يعتبر الأكثر في تاريخ الحزب، ظهر رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو في استفتاء لمجلة التايم الأمريكية لاختيار الشخصية الأبرز لعام 2012م بنسبة لا تتخطى 11% من مؤيديه في جميع أنحاء العالم.