إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الصحة / الطب النفسي / ثلث الأوروبيين يعانون من إضطرابات نفسية أو عصبية أو عقلية كالإكتئاب والقلق والأرق والخرف سنويا
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

ثلث الأوروبيين يعانون من إضطرابات نفسية أو عصبية أو عقلية كالإكتئاب والقلق والأرق والخرف سنويا

برلين – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
أكدت دراسة أوروبية أن واحدا من كل ثلاثة أوروبيين يعاني من اضطرابات نفسية أو عصبية مرة على الأقل في العام.
وأشار معدو الدراسة التي تعتبر الأكبر في هذا الموضوع حتى الآن إلى أن أصحاب هذه الاضطرابات يعانون كثيرا من مخاوف مرضية وإحباط وأرق.
وقال هانز أولريش فيتشن الذي رأس الفريق الألماني المشارك في الدراسة:”كان الاعتقاد السائد حتى الآن هو أن الاضطرابات النفسية والعصبية تصيب بعض الأفراد ولكن تبين أن ذلك خطأ تماما”.

أضاف فيتشن:”لماذا ننتظر أن يكون المخ سليما بخلاف بقية الجسد رغم أنه أكثر تعقيدا بكثير من بقية الأعضاء؟.. لا يتعجب أحد عندما يذهب للطبيب مرة كل عام لأنه أصيب بنزلة برد أو يعاني من شيء في المعدة..”.

ويقدر الباحثون العدد الإجمالي للأشخاص الذين يصابون نفسيا مرة كل عام على الأقل في الاتحاد الأوروبي وسويسرا والنرويج وآيسلندا بنحو 8ر164 مليون شخص منهم 5ر61 مليون إنسان يعانون من اضطرابات القلق و 3ر30 مليون شخص يعانون من الاكتئاب.
وجدت دراسة أوروبية جديدة أن أكثر من ثلث الأوروبيين يعانون من مشكلات عقلية، وأن النساء بتن أكثر عرضة للإكتئاب بنسبة 50% مقارنة بسبعينات القرن الفائت.

وذكرت صحيفة “ديلي تلغراف” البريطانية أن الدراسة التي قادها مدير معهد علم النفس العيادي في جامعة دريسين الألمانية هانس أولريخ ويتشن، وجدت أن قرابة 165 مليون شخص أو ما نسبته 38% من الأوروبيين يعانون سنوياً من إضطراب عقلي مثل الإكتئاب والقلق والأرق والخرف.

وقال الباحثون إن “الإضطرابات العقلية باتت التحدي الصحي الأكبر بالنسبة لأوروبا في القرن الواحد والعشرين”.

وأشاروا إلى أن ثلث الحالات فقط تتلقى العلاج اللازم، وأن هذه الإضطرابات العقلية تشكل عبئاً إقتصادياً واجتماعياً هائلاً يقاس بمئات مليارات اليورو، كون المصابين يصبحون غير قادرين على العمل.

وشملت الدراسة التي تواصلت 3 سنوات 30 دولة أوروبية بينها 27 من الإتحاد الأوروبي إضافة إلى سويسرا أيسلندا والنروج، و514 مليون شخص.

وذكرت صحيفة “ديلي مايل” البريطانية بدورها، أن الدراسة الجديدة وجدت أن معدلات الاكتئاب بين النساء تضاعفت منذ سبعينات القرن الفائت، وأنهن بتن أكثر عرضة للإكتئاب من عمر 16 عاماً وحتى 42 عاماً حين يملن للإنجاب، إذ يزيد خطر الإصابة بالمرض بين 10 و13.4% أي ضعف الرجال من الفئة العمرية نفسها.

وعزا الباحثون السبب إلى أن سعي المرأة للتأقلم مع مسؤولياتها المضاعفة التي تشمل الوظيفة والعائلة.
وقال معدو الدراسة إن الاضطرابات النفسية في أوروبا أصبحت أكبر تحدي للقائمين على أمور السياسة الصحية في أوروبا في القرن الحادي
والعشرين وأن هناك قصورا واسعا في علاج أصحاب هذه الاضطرابات.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أوضاع الصحة النفسية في الضفة الغربية وقطاع غزة

 

رام الله – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )