إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العلوم والتكنولوجيا / الإتصالات / مزاعم صهيونية بكشف عملية تهريب أجهزة خلوية لأسرى فلسطين بسجن النقب الصحراوي

أجهزة خلوية

النقب - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

زعمت إدارة معتقل النقب الصحراوي الصهيوني ( أنصار 3 - كيتسعوت ) جنوبي فلسطين المحتلة الذي يضم بين جدرانه 2000 اسير فلسطيني انها احبطت خلال الايام الماضية ما اسمته باكبر عملية لتهريب الهواتف الخلوية نظمتها احدى المنظمات الفلسطينية المتواجدة في قطاع غزة بهدف تزويد عشرات الاسرى بالهواتف الخلوية بمساعدة عددا من سكان النقب .

مزاعم صهيونية بكشف عملية تهريب أجهزة خلوية لأسرى فلسطين بسجن النقب الصحراوي

أجهزة خلوية

النقب – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

زعمت إدارة معتقل النقب الصحراوي الصهيوني ( أنصار 3 – كيتسعوت ) جنوبي فلسطين المحتلة الذي يضم بين جدرانه 2000 اسير فلسطيني انها احبطت خلال الايام الماضية ما اسمته باكبر عملية لتهريب الهواتف الخلوية نظمتها احدى المنظمات الفلسطينية المتواجدة في قطاع غزة بهدف تزويد عشرات الاسرى بالهواتف الخلوية بمساعدة عددا من سكان النقب .

وتشتبه ادارة المعتقل بسائق الشاحنة التي تحضر الطعام للقاعدة العسكرية حيث يتواجد المعتقل والمسؤول عن الكانتينا ” يركين يروحام ” وثلاثة اشخاص اخرين تتهمهم الادارة بانهم اخفوا داخل شاحنة اغذية تابعه للادارة السجون العامة 50 جهاز هاتف خلوي بناء على طلب اسرى فلسطينين داخل المعتقل .
سجن النقب الصحراوي
وقالت صحيفة ( معاريف ) العبرية الصهيونية التي اوردت النبأ يوم الخميس 26 ايار 2011 ، نقلا عن مصادر في ادارة المعتقل الصهيوني بان المشتبهين اخفوا الاجهزة الخلوية داخل صناديق كرتونية يفترض بانها تحتوي على علب الفول وصناديق معلبات اخرى.

واضافت الصحيفة ان عملية التهريب الاكبر في تاريخ الكيان الصهيوني ( إسرائيل ) تم احباطها قبل عدة ايام حين وصلت الشاحنة للبوابة الرئيسية تم ادخالها فورا الى ساحة المعتقل وحين وصلت الى قسم الاسرى الفلسطينيين قرر السجانون تفتيشها والتأكد من حمولتها وعند وصولهم الى علب الفول شعروا بالصدمة والدهشه الشديدة لمشاهدتهم اجهزة الهاتف داخلها بدلا عن الفول والمعلبات الاخرى .

وتشتبه ادارة السجون والشرطة الصهيونية بان الاشخاص الاربعة المتورطين في عملية التهريب تلقوا الاف الشواكل من احدى المنظمات الفلسطينية التي مولت شراء الهواتف .

وبعد انتهاء عملية التفتيش اعتقلت شرطة ديمونا الاشخاص الاربعة وحولتهم للتحقيق بتهمة الانتماء لمنظمة ” ارهابية ” وتهريب اجهزة هواتف خلوية ” للمخربين” .

ومددت محكمة بئر السبع الصهيونية اعتقال الأشخاص الاربعة بخمسة ايام رغم نفيهم اية علاقة بالقضية لكن محققي الشرطة لا يصدقون روايتهم وانكارهم ومن المتوقع ان تجري اعتقالات اخرى على ذات الخلفية.

وفيما يتعلق بظاهرة الهواتف الخلوية داخل المعتقلات واسعارها الجنونية نشرت معاريف ما يشبه لائحة اسعار تبين اسعار الهواتف الخلوية داخل المعتقلات واقسام الاسرى الامنيين يتضح منها بان سعر الهاتف الخلوي الواحد يصل داخل اسوار المعتقل يترواح ما بين 50-70 الف شيكل فيما يصل سعر جهاز ” الايفون ” الى 80 الف شيكل ويتراوح ثمن الشاحن ما بين 1000-3000 شيكل وبطاقة الذاكرة ” السم ” من 5000- 8000 شيكل واخيرا يترواح ثمن الكرت الذي يحتوي على 50-200 دقيقة ما بين 1000- 2000 شيكل ما يجعل الهواتف التي تمت مصادرتها ثروة طائلة في حال تحولت الى اموال نقدية داخل سجن النقب وفقا للصحيفة الناطقة بالعبرية .

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

السجون الصهيونية – التشويش التقني على أجهزة أسرى فلسطين المهربة

السجون الصهيونية – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: