إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / فلسطين الكبرى / البيان التأسيسي للتجمع المدني من أجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية في فلسطين والشتات

فلسطين - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

صدر البيان التأسيسي عن التجمع المدني من اجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية في فلسطين والشتات يوم الاثنين 23 أيار 2011 .

وهذا نص البيان التأسيسي لهذا التجمع الفلسطيني الجديد :

البيان التأسيسي للتجمع المدني من أجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية في فلسطين والشتات

فلسطين – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

صدر البيان التأسيسي عن التجمع المدني من اجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية في فلسطين والشتات يوم الاثنين 23 أيار 2011 .

وهذا نص البيان التأسيسي لهذا التجمع الفلسطيني الجديد :

بسم الله الرحمن الرحيم

على أثر انسداد الأفق السياسي ، وغياب عملية سلام حقيقية في ظل استمرار الغطرسة الإسرائيلية واستمرار الحصار والمعاناة ، وغياب إستراتيجية فلسطينية فاعلة ، والصراع الفكري والأيديولوجي والسياسي القائم بين القوى الفلسطينية ، وعلى أثر التدهور الاقتصادي الحاد ، والفقر الشديد الذي حل بالأسر الفلسطينية ، وتفشي البطالة ، وانتشار حاد لحالة اليأس ، وهبوط في الوعي والثقافة ، والتفسخ المجتمعي ، والانهيار الأسري ، وهجرة شبابنا إلى خارج الوطن ، وغياب الحقوق ، والإحساس بالظلم ، وانتشار الفساد ، مما جعلنا نعيش حالة من العجز والضياع والتمزق ، وغياب القدرة على مواجهة التحديات… على أثر كل ما سبق ، بادر عدد من الشخصيات الفلسطينية الاعتبارية في غزة والضفة الغربية والشتات إلى الاتصال والمشورة ، وذلك من خلال جلسات كثيرة ، ولقاءات فردية وجماعية ، و نقاش عميق وموسع ، ومن خلال عصف فكري ، تجلت فيه روح المسئولية العالية تجاه شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية… ففي تاريخ يوم السبت 21 مايو 2011م تم الاتفاق على تشكيل التجمع المدني من اجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية ، كمطلب هام وضروري في هذه المرحلة التي يمر بها شعبنا الفلسطيني ، مدركين حجم الصعوبات التي سنواجهها ، معتمدين على الله عز وجل أولا ، ثم على إرادة شعبنا الذي يصبو نحو الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية ، عازمين على ألا نكون جزءا من معادلة أحد …

إن التجمع المدني من اجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية يهيب بجميع الحركات والتجمعات والملتقيات والهيئات الفلسطينية الناشئة ، ومنظمات المجتمع المدني ، وكافة النشطاء من رجال الفكر والسياسة والمجتمع المدني ، الالتقاء حول ائتلاف مشترك ، يشارك الجميع من خلاله مشاركة إيجابية ، تمكننا من بناء جسم يرتقي إلى حجم التحديات وصعوبة المرحلة ؛ لنكون قادرين على تجسيد آمال شعبنا في مستقبل أفضل ، وصولاً إلى تحقيق مجتمع حر وحداثي ، تسوده قيم الكرامة و الحرية والعدالة ، والديمقراطية والمساواة …

ووافق جميع المؤسسين على تنفيذ هذه الأفكار إلى فعاليات ، لغرض توضيح مفهوم الحياة المدنية ، بما لا يتعارض مع قيمنا وعاداتنا وتراثنا … وأكدوا من خلال التجمع المدني من اجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية على ما يأتي :

إن هذا التجمع ليس جسما مشكلا يرغب أهله في جمع الناس إليه ، بل هو دعوة لكل من يؤمن بالفكرة ؛ ليكون قائدا للعمل ، وساعيا إلى مستقبل حالتنا الفلسطينية .

جاءت هذه الفكرة من استقراء متطلبات الواقع المعاش , وقراءةً لمتطلبات المستقبل ,و إيمانا بأن متطلبات المرحلة القادمة هي صناعة جيل مؤمن بالحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية.

التجمع المدني من أجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية هو إطار شعبي فلسطيني قائم على التطوع والتعاون يسعى إلى خلق حالة من الوعي الجمعي لدى جميع أبناء الشعب الفلسطيني , من أجل صنع حالة واعية بحقوق المواطن وواجباته التي نص عليها القانون ، وحمايتها من خلال جسم أهلي مدني يؤكد على حقوق المواطنة وكفالتها .

إن هذه الفكرة ملك لكل من يؤمن بها من أبناء شعبنا , وهي أمل نحو مستقبل أفضل يجب أن نعمل جميعا من أجله

إن الغرض من هذه الفكرة هو إيجاد جسم صلب ، يدافع عن الحقوق المدنية للمواطنين. و حتى لا يتحول مستقبل شعبنا في سلطتنا الوطنية الفلسطينية إلى مؤسسة عسكرية أمنية لا مكان للمدنيين فيها ، أو أنهم فيها أشبه بالعبيد عند السادة .

يسعى التجمع إلى صياغة الوعي تجاه المشاركة في بناء مجتمع فلسطيني حر ، قائم على العدل و سيادة القانون ، والتداول السلمي للسلطة ، والشفافية ، والمسائلة ، والنزاهة في العمل ، والمساواة ، والعدالة الاجتماعية ، واحترام حقوق الإنسان ، وليعيش فيه الإنسان الفلسطيني حياة حرة كريمة ، دون إكراه أو ابتزاز .

إن التفكير من الآن في صناعة المستقبل خير من حالتنا التي تتخبط في إدارة الأزمات دون أي إستراتيجية على جميع المستويات .

نؤمن بالحرية في التفكير والاعتقاد و التعبير والعمل والتنقل ؛ لأنه جزء من هذا العالم الحر.

و نؤمن بالديمقراطية الخيار الأفضل لاختيار القيادات والإدارات الوطنية .

ونؤمن أيضا بالعدالة الاجتماعية التي تتيح لجميع الأفراد تكافؤ الفرص دون محاباة , والتخلي عن التعيين الحزبي ، والإقصاء الأمني ، والعمل على رفع الرقابة الحزبية والأمنية عن الوظيفة العمومية ؛ لأنها حق عام لا يجوز حرمان أي شخص منه لرأيه أو لرأي غيره فيه .

وسيكون موضوع بطالة الخريجين على رأس مهمات تجمعنا المدني هذا ، من خلال العمل على خلق صندوق الضمان الاجتماعي ، الذي يكفل كرامة المواطن الذي لم يتمكن من العمل , ولم توفر له الحكومة وظيفة مدنية ، من خلال ما توفره الحكومة من مدخولاتها ، ومن خلال الجهات المانحة الداعمة للحالات الإنسانية .

المبادئ الأساسية

هذا العمل وسيلة لتحقيق الأهداف وليس غاية . أما الهدف الرئيس فهو تحقيق مستقبل أفضل لأبنائنا وشركائنا ، من خلال الإيمان المطلق بحقوق الإنسان و المواطنة و دولة القانون .

أولاً: حقوق المواطنة

الهدف الأول من هذا التجمع هو خلق إطار مدني ، يحمي المواطن من استغلال السلطة ، ويؤكد على مدنية السلطة ، وأنها انعكاس لرأي المواطنين فيمن يمثلهم .

ثانيا : الديمقراطية

يؤمن التجمع إيمانا راسخا بأن الديمقراطية هي الخيار النموذجي الأفضل ؛ لممارسة الإدارة والقيادة على مستوى التجمع والحياة السياسية العامة.

ثالثا: القيادة الجماعية

يمثل هذا المبدأ واحداً من أهم مبادئ الديمقراطية في حياة التجمع ، كما يعتبر مبدأً أساسيا في إدارة التجمع الذي يتجنب الدكتاتورية الفردية , وما قد ينجم عنها من تقديس للفرد ، كما يضمن المشاركة الجماعية في اتخاذ القرار ، فضلاً عن الحوار الايجابي المسئول , وتربية ملكات الإدارة الجديدة ، وتطوير نشاط التجمع بشكل عام ، وتتجسد الإدارة الجماعية في نشاط الهيئات القيادية في المشاركة الجماعية للأعضاء الذين تتكون منهم الهيئة الإدارية الواحدة ، والمتمثل في المنافسة الحرة ، والحوار البناء الهادف ؛ لإنضاج القرار المتخذ بالإجماع أو بالأغلبية ، ثم متابعة تنفيذه على كافة المستويات ، وهذا يعني التزام الأقلية بقرارات الأغلبية وتنفيذها .

رابعا: غايات التجمع وأهدافه

1- تعزيز دور المثقف وبناء المجتمع على العلم والمعرفة و تنمية القدرات الفكرية وتطويرها .

2- بناء حياة مدنية تعتمد على الكفاءات العلمية والمهنية .

3- تعزيز مفاهيم التسامح والعدالة وتكافؤ الفرص .

4- بناء حياة اجتماعية متكاملة ، يشارك فيها جميع أفراد المجتمع ، بغض النظر عن الجنس أو النوع أو العرق .

5- اعتماد المنهج العقلي المبني على القيم الأخلاقية العليا في حل الخلافات .

6- مراعاة مصالح العاملين في الوظيفة المدنية ومن لهم الحق فيها .

7- الفصل التام بين الحياة المدنية والحالة العسكرية بكل أشكالها .

8- الفصل بين رئاسة السلطة ومكوناتها عن رئاسة منظمة التحرير ومكوناتها .

9- بناء النظام السياسي على قاعدة الفصل بين السلطات الثلاث( التشريعية والتنفيذية والقضائية) وخلق دولة المؤسسات.

10- التأكيد على سيادة القانون ، واستقلال القضاء ، واحترام الحقوق والحريات العامة .

11- الحفاظ على أصل مهمة المقاومة كغاية لتحرير الوطن والإنسان ، ورفض تحولها إلى وسيلة ابتزاز للمجتمع المدني .

12- الدفاع عن الحرية والمساواة والتعددية السياسية في المجتمع الفلسطيني .

13- يولي التجمع اهتماما خاصاً بحقوق ومصالح الشباب ، باعتبارهم بناة المستقبل ورجاله.

14- يولي التجمع اهتماما كبيرا بدور المرأة في بناء المجتمع الفلسطيني .

15- الاهتمام بالطفل ، وتنمية مهارات الطفولة ، وحمايتها من التمزق والضياع .

16- توفير الرعاية والحياة الكريمة للأسرة الفلسطينية .

17- تقديم النصيحة والتوجيه لمؤسسات الدولة ، ومطالبتها في تحقيق حياة كريمة للمواطنين ؟

18- بناء جهاز رقابة قوي لحفظ الحقوق وتحقيق الرفاهية .

19- بناء مؤسسات اقتصادية قادرة على توفير فرص العمل .

20- الانفتاح الثقافي على العالم لتحقيق الحداثة التي نريدها ونسعى إليها .

21- تطوير وإصلاح التعليم من خلال سياسة تعليمية إبداعية نوعية ، وخلق جيل قادر على التفكير .

22- أن يتمتع جميع الفلسطينيون بعلاج عصري مناسب ، من خلال برنامج تأمين صحي مجاني شامل .

23- توفير سكن صحي وملائم لأصحاب الدخول الدنيا .

24- المحافظة على البيئة ووقايتها من التلوث ، والاستفادة من خيراتها ومواردها بقدر الإمكان .

25- التركيز على تنمية الموارد البشرية ، باعتبارها أعظم الثروات الفلسطينية.

وسائل تحقيق أهداف التجمع :-

1.اعتماد وسائل الاتصال الجماهيري المباشر من خلال ورشات العمل ، المؤتمرات ، الندوات ، الدورات التدريبية ، اللقاءات العامة , المهرجانات ، وغيرها .

2. تغطية كافة الأنشطة الجماهيرية والاجتماعية والسياسية ، عبر مختلف وسائل الإعلام .

3. التنسيق مع كافة التجمعات والأطر المحلية والإقليمية والدولية ، ذات العلاقة في القضايا التي تأخذ البعد المشترك ، والذي يحقق أهداف التجمع .

4- الاهتمام بأندية الشباب ، والمراكز الثقافية ، والتجمعات الرياضية ، والكشفية ، والفنية ، التي تعني بتربية الشباب .

5. إعداد مشاريع القوانين لتعديل التشريعات الحالية ، بما يخدم أهداف التجمع عبر القنوات الديمقراطية .

6. التعامل مع السلطة والحكومة في ضوء توجهات وأهداف التجمع ، واتخاذ المواقف السلمية التي تحقق هذه الأهداف ، بما يخدم مصلحة الوطن والمواطن، سواء من موقع المشاركة أو المعارضة.

العضوية في التجمع:-

لكل مواطن فلسطيني بلغ سن الثامنة عشر حق العضوية في التجمع .

المؤسسون مع حفظ المهام والصفات

1- أ . تحسين يحيى أبو عاصي

2- د . جمال أبو كاشف

3- د . أحمد محمد المدني

4- د .فخري سليم مهدي

5- د . محمد حمد ( ممثل حزب العدالة والسلام )

6- د . ناصر اسماعيل اليافاوي ( ممثل مبادرة المثقفين العرب )

7- د . يوسف محمود صبح

8- د . أيمن عمبر

9- د . سامي محمد أبو ظريفة

10- د . حسن محمد حماد

11- د . نايف قاسم كريم

12- د . ناصر فؤاد بلبل

13- د . سامي فهمي حلس

14- د . احمد محمود القاسم – القدس –

15- د . أكرم نمر فرايح – رام الله –

16- د . عبد السلام أحمد جابر – مصر –

17- د . خليل حسن المصري – الأردن –

18- د . سمير رفيق الجاعوني – لبنان –

19- د . عبد الله عوض – السويد-

20- د أنس أبو سعدة – هولندا –

21- أ . مصطفى انشاصي – اليمن –

22- أ . سري محمد عرفات – الجزائر –

23- طاهر محمد طومان – الإمارات –

24- أميمة العبادلة

25- سها الفار

26- كوكب الحوايدا

27- أ . حسن صالح نصر الله

28- م . أشرف فتحي الشنطي

29- م . أحمد فضل أبو سعيد

30- م . محمد حسن أبو عاصي

31- م . محمد لبد

32- أ . شحدة أحمد درغام

33- أ . يسري راغب شراب

34- أ . حاتم خليل الخطيب

35- محمد عدنان لولو

36- إسماعيل رضوان عاشور

37- أ . راتب عبد الفتاح رمضان

38- أ . بسام ناصر مهدي

39- أ . محمد نايف الديري

40- أ . مجدي سليم الجيش

41- أ . عثمان جهاد النجار

42- أ . عبد المعطي رمضان السلطان

43- أ . أحمد محمد جنيد

44- أ . رامي سليمان الدهشان

45- أ . رأفت طومان

46- أ . خميس الهجين

47- أ . بكر البلبيسي

48- أ . موفق محمد الخطيب

49- أ . عطية إبراهيم شعت

50- أ . نصر فؤاد أبو فول

51- سليمان الدهشان

52- محمد الحرتاني

53- رباح المدهون

54- نزيه أبو كاشف

55- تيسير دياب منية

56- حامد فؤاد ضبان

57- أ . محمد مطر

58- محمد الدحدوح

59- يوسف الحويطي

60- صالح الدالي

61- نعيم علي الجوجو

62- أ . سعيد المملوك

63- أ . ساهر الأقرع

64- زاهد سلمان أسلخ

65- ماجد الكموني

66- محمد الجوجو

67- أيمن المتبولي

68- أ . جهاد شلط

69- عطا اليازجي

70- ماهر حمدي الريفي

71- يوسف احمد الشيخ

72- عيسى عبد حمادة

73- أ . علاء خالد الراعي

74- محمود بهجت الحتو

75- زهير صالح بلبل

76- حازم نعيم الغول

77- أ . نشأت الوحيدي

78- عودة أيوب عبد الهادي

79- أ . عبد الله أبو حشيش

80- دنيان عبد العزيز عزيز

81- محمد صبحي غيث

82- عيد أبو حصيرة

83- عبد الحكيم حسونة

84- كامل جدّوع العطاونة

85- ماجد فارس أبو القمصان

86- رفعت حنون

87- مصطفى محمد عودة

88- سامي اليازجي

89- عبد الكريم سكيك

90- أحمد شملخ

91- فؤاد حسونة

92- محمود سكيك

93- محمد سكيك

94- عبد المعطي الحداد

95- أحمد أبو مسامح

96- أ . رشيد أحمد أبو الخير

97- رباح حسونة

يتقدم التجمع المدني من اجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية بهذه الوثيقة إلى الشعب الفلسطيني ، وإلى كافة قوى الحرية والحداثة التي تتشكل الآن في فلسطين ، بهدف التجمع معاً لتكوين حالة فلسطينية قوية صاعدة ، يمكن أن نبني عليها برنامجاً نقدمه إلى شعبنا الفلسطيني ، الذي ينتظر منا رؤية جديدة ، تجسد خطوات عملية ، وتنقله إلى حالة أفضل ، نحقق له من خلالها ما يستحقه من حرية وكرامة وتقدم .

للاتصال :

أ . تحسين يحيى أبو عاصي المنسق العام للتجمع المدني من أجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية

من داخل فلسطين 9421664

من خارج فلسطين 00970599421664

الاميل tahsen-aboase@hotmail.com

صفحتنا على الفيس بوك : التجمع المدني من أجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية

أو: موقع النورس الفلسطيني الخاص

www.tahseen-aboase.com

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إتفاقية باريس الاقتصادية ( 1994 – 2019 ) .. وقرصنة حكومة تل أبيب لأموال الضرائب المستحقة الفلسطينية .. والحل الفلسطيني المنشود للصمود والتصدي (د. كمال إبراهيم علاونه)

إتفاقية باريس الاقتصادية ( 1994 – 2019 ) .. وقرصنة حكومة تل أبيب لأموال الضرائب المستحقة الفلسطينية .. والحل الفلسطيني ...